كيف خبأ الإيطالي فيريرو وصفة شوكولاتة نوتيلا ؟


معشوقة الملايين، والشوكولاتة الأكثر تحقيقا للمبيعات في كل أنحاء العالم، إنها شوكولاتة نوتيلا ذات الطعم المميز التي لا يشبهها طعم آخر بالنسبة للعديد من محبيها، فقد حافظت شوكولاتة نوتيلا على طعمها الفاخر منذ أن ابتكرها الإيطالي “ميشيل فيريرو” حتى يومنا هذا، لكن التساؤل الذي يدور بأذهان العديد من الناس، كيف تمكن فيريرو من الحفاظ على سر الوصفة التي لا يعلمها أحد حتى هذه اللحظة لشوكولاتة نوتيلا بالإضافة للأنواع الأخرى مثل كيندر وفيريرو روشيه التي تُنتجها مصانع فيريرو؟

فيريرو
ميشيل فيريرو مبتكر وصفة نوتيلا السرية ومُنتج الشوكولاتة الفاخرة مثل فيريرو روشيه وكيندر.

كيندر سربرايز

إعلان نوتيلا

فيريرو وقصته مع مصنع نوتيلا بإيطاليا

بدأت قصة الشركة مع والد ميشيل فيريرو، بيترو، الذي رفض الحياة الريفية في بيدمونت، شمال غرب إيطاليا، والذي قرر مع شقيقه جيوفاني أن يفتتحا سلسلة من المخابز الخاصة بهما في تورينو عام 1933م، وبعد سنوات قليلة، قرر بيترو تجربة حظه في إريتريا، لكنه فشل في ذلك بعد أن وقعت إريتريا تحت سطوة الفاشي الإيطالي بينيتو موسوليني.

المصنع قديما
بيترو فيريرو أنشأ أول مصنع لإنتاج الشوكولاتة مع البندق في مدينة ألبا الإيطالية عام 1946م

أصبحت خطة بيترو أن يبيع كعك بانيتون إلى القوات الإيطالية المتمركزة في العاصمة أسمرة بإريتريا، لكنه فشل في ذلك وعاد إلى الوطن بعد أن اندلعت الحرب العالمية الثانية، وقتها كانت إيطاليا تعاني من فقر مدقع شأنها شأن بقية الدول الأوروبية، وكان قد تم تقليل الكاكاو، حينها فكَّر بيترو في إعداد خليط كان قد تم اختراعه أثناء حروب نابليون في القرن التاسع عشر عندما حظر الإمبراطور الفرنسي التجارة مع بريطانيا ومنع إمدادات الكاكاو والشوكولاتة.

نوتيلا

كانت الفكرة هي إضافة البندق إلى الكاكاو، حيث كان البندق أرخص بكثير من الكاكاو في ذلك الوقت، ونمت أشجار البندق بغزارة حول ألبا في إيطاليا، وقام بيترو بتسمية ابتكراه الجديد “gianduja” وتم بيعها على شكل ألواح تُؤكل مع الخبز، وكان بيترو مهووسا بإيجاد الصيغة المناسبة لوصفته الجديدة، حتى أنه كان يُوقظ زوجته منتصف الليل لجعلها تتذوق الشوكولاتة بعد تعديلها وتُبدي رأيها عليها!

شاحنة توصيل

عربة توصيل الشوكولاتة
في بدايات عام 1950م، احتاج بيترو إلى أكثر من 1000 شاحنة وعربة لتوصيل منتجاته من الشوكولاتة إلى كل أنحاء إيطاليا

وبحلول عام 1950م، كان فيريرو يمتلك أسطولا من الشاحنات يتكون من 200 شاحنة لتسليم منتجاته في جميع أنحاء إيطاليا، وبعد سنوات قليلة أصبحت 1000 شاحنة.

فيريرو في شبابه

لكن النظرة تغيرت للأفضل بعد أن استلم ميشيل المصنع عام 1957م، حيث كان لديه رؤية أخرى عبر إضافة المزيد من السكر إلى الوصفة وتسميتها نوتيلا، وبدأ يبيع منتجه الجديد على الجرارت قبل أن تُصبح شركته ثالث أكبر شركة لتصنيع الحلويات في العالم، فحوالي ربع محصول البندق في العالم يُستعمل من قبل مصانع فيريرو!

ميشيل فيريرو

وبعد سلسلة النجاحات التي حققها مصنع فيريرو، قرر أن يبدأ خط إنتاج جديد، وأضاف إلى مجموعته شوكولاتة كيندر و”تيك تاكس” خلال 1960، وكان يجلس مع العشرات من الفنيين ذوي المعاطف البيضاء المختصين بتذوق الشوكولاتة وأحدث الاختراعات، وعُرف عن فيريرو أنه يكره المقابلات الصحفية والحوارات، وكان لديه نظرية هي أن يُذكر اسمه مرتين في الصحف، مرة عند ولادته ومرة عند وفاته.

إعلان الشركة

صناعة كيندر
ابتكر ميشيل نوعا جديدا من الشوكولاتة في بداية عام 1970م وأسماها كيندر، وخبأ داخلها ألعاب مختلفة بعد دراسته لتأثير الألعاب على نفسية الطفل بمساعدة خبراء نفسيين.

وعندما شعر فيريرو بخطورة الأمر والتهديد الذي تتعرض له وصفته السرية للشوكولاتة، اضطر فيريرو إلى إخفاء الوصفة بمكان لم يخطر على بال أحد، لذلك عقدت إيطاليا اتفاقية مع مصر لترجمة الوصفة إلى اللغة العربية وإخفائها في القاهرة للحفاظ على براءة الاختراع الإيطالية.

مصنع فيريرو

عمال المصنع
عمال مصنع فيريرو يعملون به خلال عام 1950 وقبل أن يستلم ميشيل رئاسة المصنع.
مصنع نوتيلا
كان فيريرو أول من قام بتوفير حافلات لجمع عمال مصنعه من الأماكن الريفية، والتُقطت الصورة أعلاه في بدايات 1960م.

كما أنه أغلق المصنع في وجه الزوَّار ومنع أي أحد عدا العاملين من دخول المصنع حفاظا على سرية العمل، وحرص فيررو على أن يُوظف أقاربه والأصدقاء المقربين ممن يتمتعون بالأمانة والإخلاص للعمل في مصنعه ليضمن أن لا تتسرب الوصفة للخارج.

عاملة في المصنع

عامل في المصنع

البندق

كما حرص فيريرو على توفير كل ما يحتاجه عمال مصنعه من رعاية صحية ورواتب مرتفعة حتى بعد التقاعد ليضمن ولاء موظفيه لآخر لحظة، ولشدة اهتمام فيريرو بموظفيه رفض الموظفون الجلوس في منازلهم عام 1994م عندما غرقت ألبا في فيضانات عارمة وآثروا الذهاب إلى عملهم ولم تُسجل أي حالة إضراب على الإطلاق.

ابن فيريرو وأخوه
بيترو ابن فيريرو، يسارا، وريث الشركة والذي تُوفي إثر أزمة قلبية في سن الـ47 عاما عام 2011م، واستلم أخوه جيوفاني، يمينا، الشركة من بعد وفاته.

أما اليوم، فيعمل فريق من عشرين مخترعا بدوام كامل يعملون مع علماء نفس الطفل لابتكار ألعاب جديدة تُخبأ داخل الشوكولاتة، كما أنه انتقل للعيش في مونتي كارو من ألبا، ويذهب يوميا إلى ألبا بطائرته الهيلوكبتر، ويُعزى الفضل الكبير لعمال المصنع الذين حافظوا على الوصفة وساهموا بتكوين الثروة الطائلة لفيريرو والتي تُقدر بحوالي 17 بليون جنيه استرليني.

وشارك جمع غفير من الشميعين في جنازة

شوكولاتة نوتيلا
أول علبة لشوكولاتة نوتيلا كانت بهذا الشكل.
صناعة فيريرو روشيه
كيفية تحضير شوكولاتة فيريرو روشيه.

فيريرو روشيه

شوكولاتة

منتجات فيريرو

نوتيلا

ميشيل فيريرو الذي توفي في الرابع عشر من شهر فبراير للعام الجاري، وضمت الجنازة العديد من الأشخاص البارزين منهم رؤساء وزراء ورجال أعمال إيطاليين.

اقرأ أيضا:

نابليون وهتلر مسئولان عن إدمان نوتيلا!

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كيف خبأ الإيطالي فيريرو وصفة شوكولاتة نوتيلا ؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول