لماذا عليك أن تتوقف عن استخدام الصابون المضاد للبكتيريا؟


الصابون

تشير الأبحاث أن ثلاثة أرباع الصابون المضاد للبكتيريا الموجود في السوق يحتوي على المركب الكيماوي المضاد للبكتيريا المسمى التريكلوسان، فما هي الحقيقة وراء الترايكلوسان؟ وما هو تأثيره على البكتيريا وعلى البيئة؟

حقائق عن الترايكلوسان

1- أشارت العديد من الدراسات إلى أن الصابون المضاد للبكتيريا الذي يحتوي على التريكلوسان ليس أفضل من الصابون العادي، وأنه غير قادر على القضاء على النوروفيروس، وهو فيروس يسبب القيء ويصيب الإنسان والأبقار والخنازير والفئران، بالإضافة إلى أنه غير قادر على القضاء على بكتيريا المطثية العسيرة وهي البكتيريا التي تسبب التهاب في القولون وحدوث إسهال.

2- بين بحث أجري في سنة 2015 أن التريكلوسان الموجود في الصابون يحتاج إلى 9 ساعات حتى يقضي على البكتيريا.

3- ثبت أن هناك علاقة بين الترايكلوسان وبعض أنواع الحساسية عند الأطفال، مثل الحساسية من الفول السوداني وحساسية الأنف.

4- ثبت أن الترايكلوسان يؤثر على انتظام افراز هرمونات الغدة الدرقية في الفئران والضفادع وعدد آخر من الحيوانات، لكن حتى الآن لا يعرف إذا كان للترايكلوسان نفس التأثير على البشر.

5- الفحوصات التي أجريت لمياه الصرف المعالجة أظهرت وجود آثار من الترايكلوسان وأن المعالجة التي أجريت لمياه الصرف لم تقضي عليه، مما يعني أنه سيتسرب للأنهار والبحيرات مع مياه الصرف المعالجة.

6- تقول إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أنه حتى الآن لا يوجد أدلة كافية تدفعها لتقديم نصيحة للمستهلك بخصوص الصابون الذي يحتوي على الترايكلوسان، بالطبع هذا خبر سار بالنسبة لكل الشركات التي تصنع هذا الصابون، ويدر عليها أرباحا بمئات الملايين من الدولارات سنويا، لكنه بالتأكيد خبر غير جيد لكل الكائنات الحية على كوكب الأرض.

المصدر

اقرأ أيضا:

ليه يقولون في الإعلانات “ينظف 99.99%” وما يقولون 100% ؟

ليش تحس طعم الكزبرة مثل الصابون؟!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لماذا عليك أن تتوقف عن استخدام الصابون المضاد للبكتيريا؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول