هكذا أصبح شكل منزل لورانس العرب في ينبع بعد مرور 100 عام


الضابط “توماس إدوارد لورانس” المعروف والشهير باسم لورانس العرب. هذا الضابط الذي عاش في مدينة ينبع السعودية بين عامي 1915 – 1916م خلال عمله كضابط ارتباط بين القوات البريطانية والعربية قبيل اندلاع الثورة العربية ضد الدولة العثمانية التي انطلقت من ينبع.

لورانس

كيف أصبح منزل الضابط الإنجليزي لورانس العرب بعد مرور 100 عام ؟

فقد كان الضابط لورانس يعيش في منزلٍ على الطراز الحجازي يقع في حي السور في البلدة القديمة.

لورانس العرب

وكان موقع أخبار 24 قد نشر صورة تُبين الحال الذي آل إليه منزل لورانس العرب بعد مرور 100 عام على سكنه. فقد ساعدت عوامل التعرية والمناخ على تخريبه، كما أن الإهمال الكبير خلال العقود الأخيرة أدَّى إلى تردِّي حالة المنزل وتداعي أركانه الداخلية وسقوط أجزاء من سقفه.

لورانس

كما ساهمت إشاعة وجود أرواح شريرة في المكان إلى عزوف الناس عنه وهجرانه.

لورانس

وباعتبار المكان إحدى الوجهات السياحية في المنطقة، فقد طالب باحثون في الآثار والتراث بضرورة ترميم الموقع من جديد، خاصةً وأنه مزار للسياح الأجانب والمواطنين المقيمين في المنطقة.

تعليقات 6

  1. لورانس شيطان استغل غباء حكام العرب…. كانت تسمى الخلافة العثمانية وليس الدولة العثمانية…نتائج الثورة الإنجليزية وليس العربية هي سيكس بيكو وتقسيم العرب واحتلال فلسطين!

  2. هل مكان سكنه لورنس يستحق ان يكون مزارآ للسياح لورنس هو بداية المكر بالإسلام والعرب وما وصلوا إليه من مآسى .

  3. ام العبط ترميم و تجديد اثار وتحويله لمزار سياحي لمنزل شخص ماكر جاسوس جلس سنة واحدة في منزل ههههههه فتشوه حجر حجر وبعدها هدوه وخلوه حديقة والكل مستفيد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هكذا أصبح شكل منزل لورانس العرب في ينبع بعد مرور 100 عام

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول