شكسبير ليس شكسبير،ربما يكون من اختراع امرأة يهودية


شكسبير هو أديب انجليزي شهير، ومضى على موته ما يقارب 400 عام، ومع ذلك ما زالت شخصيته تحوم حولها بعض الألغاز لوقتنا الحالي، وقد كتب John Hudson Tiner كتابًا ينفي وجود شخصية شكسبير بالأصل، وأن هناك سيدة كانت تكتب ما تم نسبه له.

شكسبير ليس شكسبير،ربما يكون من اختراع امرأة يهودية

أديب

يقول John Hudson في كتابه Shakespeare’s Dark Lady بأن ما تم نسبه إلى شكسبير ما هو إلا كذبة، وأن السيدة التي كانت وراء كتابة الشعر والأدب الذي تم نسبه لشكسبير هي Amelia Bassano.

ويذكر John بأن السيدة Amelia ولِدت في عام 1569م لعائلة موسيقية ذات أصول إيطالية من حاشية الملكة إليزابيث، وبينما لا زالت هذه الفتاة مراهقة، أصبحت العشيقة السرية للورد تشامبرلين المسؤول عن المسرح الإنجليزي وراعي الشركة التي نظمت مسرحيات شكسبير.

وبحكم قرب Amelia من اللورد تشامبرلين وقربها أيضًا من بعض أكبر المسؤولين عن المسرح الإنجليزي، أصبحت لديها المعرفة الكافية لكتابة ما يتم نسبه الآن لشكسبير.

الأدلة التي استدل بها John Hudson

شكسبير

بعدما عرّفناكم بالسيدة التي يدّعي John Hudson بأنها الكاتبة الفعلية لما كتبه شكسبير، فقد استدل السيد John بأن شكسبير قضى معظم حياته في إنجلترا، بينما ضمّت بعض كتاباته جزئيات حول إيطاليا، مع العلم بأن إيطاليا هي الموطن الأصلي للسيدة Amelia وعائلتها.

كما أن بعض مسرحياته الأخرى تتطلب خبرة في اللغة العبرية، والتي تعتبر اللغة الأم للدين اليهودي الذي تعتنقه Amelia أيضًا.

ملاحظة/ هذا الإدعاء الذي ذكرناه لكم في المقال هو حسبما كتبه الكاتب John Hudson Tiner.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شكسبير ليس شكسبير،ربما يكون من اختراع امرأة يهودية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول