تقاليد واحتفالات أوروبية غريبة تعتمد على تعذيب الحيوانات


من المشين أن نرى الناس تقوم بتعذيب الحيوانات لأنها تشعر بالمتعة في ذلك، ومع ذلك تجد مجموعة من التقاليد التي تقوم على تعذيب الحيوانات بمختلفها بطرق مختلفة، وفي هذا المقال سنعرض صورًا من تعذيب الحيوانات والتي تعتبر من العادات والتقاليد.

تقاليد واحتفالات أوربية لتعذيب الحيوانات

1- مصارعة الأحصنة، إسبانيا

تعذيب الحيوانات

على مدار الـ400 سنة الماضية، تُعذَب الأحصنة في غاليسيا في إسبانيا، فهناك حدث سنوي يقوم به السكان بتسلق التلال لملاحقة الأحصنة فيقومون بشد ذيولهم كطريقة للتعذيب والحصول على المتعة، بالرغم من انتقاد جمعيات الرفق بالحيوان هذا الفعل إلا أنهم لا يتوقفون.

2- ابتلاع سمكة على قيد الحياة، بلجيكا

في جيرادسبرجن من بلجيكا، وفي القرن السادس عشر، كان الناس يشاركون في احتفال سنوي يدعى “Krakelingen”، ويقوم السكان فيه بالرقص والغناء والطوفان في المدينة وفي النهاية يتجمعون لمشاهدة ابتلاع سمكة حية في كأس من الفضة، حتى انتهي هذا في عام 2001م.

3- قذف طائر السمّان، إسبانيا

طائر السمّان

في كل عام في فالنسيا، إسبانيا، يقوم الناس بتحميل طيور السمان إلى مدافع لإطلاقهم إلى السماء وعند ارتفاعهم يتم إطلاق النار عليهم، والطيور المستخدمة عادةً ما تكون صغيرة.

4- قطع رأس الإوزة، إسبانيا

إوزة

يتم تعليق الإوزة في حبل وشده لقطع رأسها، بالرغم من القوانين التي منعت هذا إلا أن الإوز لا زال يُقتل قبل الحصول عليه.

5- قذف الماعز، إسبانيا

الماعز

في إسبانيا، مهرجان “سان فيسينتي دي مارتير” يقوم خلاله الناس بقذف الماعز من شرفة الكنيسة، وذلك تكريمًا لماعز أحد الكهنة قديمًا والتي كان الفقراء يتغذون من حليبها ولكنها سقطت بنفس الطريقة، في عام 1992م تم حظر هذا التقليد البشع، وفي العام التالي تم استئناف هذا التقليد.

6- ضرب القط بالعصا، ألمانيا

ضرب القط

هنا يتم وضع القط في كيس، ويُوضع في داخل مربع وبعد ذلك تنهال عليه الضربات بالعصى من الناس، وقد وجد أنه لازال هذا التقليد يمارس في عام 2004م في إحدى قرى ألمانيا.

7- وضع النمس داخل البناطيل للرجال، بريطانيا

نمس

منذ زمنٍ طويل، كان بعض العمّال في المناجم الإنجليزية يقومون بما يعتبرونه رياضة وهي وضع النمس في داخل البنطال والفائز هو من يبقي النمس لأطول فترة في البنطال.

8- رمي الحمار بالحجارة، إسبانيا

الحمار

في إسبانيا، كان الناس قد عاقبوا أحد المغتصبين بربطه بحمار ورميه بالحجارة حتى الموت، ولكن بعد موت هذا المغتصِب بدأ الناس سنويًا بقتل الحمير فقط في ذكرى قتلهم للمغتصب.

9- حرق الثيران، إسبانيا

في قرية إسبانية تدعى Medinaceli، يقوم المواطنون فيها بربط الثيران والهجوم عليها وإشعال النيران فيها. ومع أن الحدث قائم منذ زمن والجهات الخاصة بحقوق الحيوان تحاول منعها، إلا أن بعض الناس ما زالوا يقومون به.

10- سباق الخيول Polio، إيطاليا

سنويًا يتم عقد هذا السباق مرتين في إيطاليا، ولكنه سباق يشتهر بوحشيته تجاه البشر والحيوانات، فالطرق الوعرة والخوف الذي يتم دبه في قلب الحصان يؤدي أحيانًا لموت الخيول عن طريق اصطدامها في الحائط. مع العلم بأن عدد الخيول التي ماتت منذ عام 1970م هو 49 حصان.

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تقاليد واحتفالات أوروبية غريبة تعتمد على تعذيب الحيوانات

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول