صور: أكثر اللحظات حزنًا في عالم الرياضة


روجيه فيديرر

تتعاقب الأيام والسنون لكن تبقى هناك أحداث عالقة في الذاكرة، لا تنتهي بمرور الوقت. وقد سجل عالم الرياضة أحداثًا ولحظات منها القاسي ومنها الجميل. ونعود بذاكرة الصور إلى الوراء لنتذكر أكثر اللحظات المؤثرة التي شهدتها البطولات الرياضية.

ديريك ريدموند

ديريك ريدموند والذي أكمل سباق 400 متر بمساعدة والده في أولمبياد برشلونة 1992. حيث حصل قطع في الأوتار، لكنه لم يستسلم، وأكمل السباق مع والده

زين الدين زيدان

حصلت مع زين الدين زيدان أكثر لحظات النهاية ألمًا، فقد تم طرده من آخر مباريات في مشواره في كأس العالم 2006، بعد أن حصل على بطاقة حمراء، ليسير بحزن إلى جانب الكأس!

إيه بي دي فيلير

إيه بي دي فيلير يبكي بعد خسارته في النصف نهائي في بطولة العالم في الكريكيت عام 2015

ماجيك جونسون

ماجيك جونسون لاعب كرة السلة الأمريكي يعلن اعتزاله بعد إصابته بمرض الإيدز عام 1991

ديفيد بيكهام

دموع ديفيد بيكهام في آخر مباراة له في مشواره، وكان وقتها يلعب مع سان جيرمان 2013

ساريتا دافي

الملاكمة ساريتا دافي تبكي بعد ضياع الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الآسيوية عام 2014، وذهابها إلى نظيرتها “بارك جينا”، خاصة وأنها كانت مسيطرة في جميع الجوالات

جيم بيترز

سقوط العدّاء جيم بيترز والذي جرى مسافة 41 كيلومتر، قبل النهاية بقليل في دورة ألعاب دول الكومنولث عام 1956

محمد علي كلاي

 في الثاني من أكتوبر 1980 كانت المرة الوحيدة التي يخسر فيها محمد علي كلاي بالضربة القاضية في الجولة الحادية عشر أمام لاري هولمز. وقد ظهرت في المباراة آثار التعب من متلازمة باركنسون، كما كان يخضع لعلاج الغدة الدرقية

بايرن ميونيخ

حارس مرمى بايرن ميونيح أوليفر كان يواسي حارس مرمى فالنسيا سانتياغو كانيزاريس بعد خسارة الفريق في ركلات الترجيح عام 2001 في دوري أبطال أوروبا، حيث رفض كان الاحتفال قبل مواساة زميله

روبيرتو باجيو

حزن روبيرتو باجيو بعد تضييعه لركلة ترجيح أمام البرازيل في بطولة كأس العالم 1994، حيث استمرت المباراة بالتعادل السلبي ما اضطر إلى ركلات ترجيح والتي ضيع باجيو آخرها

إيرون سينا

حادث مأساوي أودى بحياة سائق سيارات الفورومولا ون “إيرون سينا” الذي كان يعتبر من أنجح السائقين في مجاله، وقد أصيب إصابات خطيرة أدت إلى وفاته

دييجو مارادونا

دييجو مارادونا يبكي في المباراة الوداعية له

ستيفن جيرارد

لويس سواريز وستيفن جيرارد بعد تبخر حلم الفوز بلفب بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز عام 2013

بيتي سامبرس

لاعب كرة المضرب بيتي سامبرس يبكي في بطولة أستراليا المفتوحة 1995، بعد وفاة مدربه

كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو يذرف الدموع بعد خسارة منتخبه البرتغال أمام منتخب اليونان في بطولة الأمم الأوروبية عام 2004

ليونيل ميسي

صدمة ليونيل ميسي بعد خسارة منتخبه الأرجنتين أمام نظيره الألماني في المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2014

عالم الرياضة

بكاء روجيه فيدرر بعد خسارته في آخر جولة في بطولة أستراليا المفتوحة

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صور: أكثر اللحظات حزنًا في عالم الرياضة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول