أمر عجيب سيحدث إن توقفت عن تناول الطعام!


تناول الطعام

 الطعام هو ما تحتاجه لتبقى على قيد الحياة، لكن ما الذي سيحدث لجسمك إن توقفت كليًا عن تناول الطعام ؟ يجيب عن هذا التساؤل فيديو عبر قناة  AsapSCIENCE على اليوتيوب.

في الساعات الست الأولى يبقى جسمك في حالة طبيعية عادية، يبدأ بعدها الجلايكوجين وهو جزيء مخزن للطاقة على شكل جلوكوز بالتكسر والذي تستخدمه خلايا جسدك كوقود. وتُستخدم حوالي 25% من الطاقة المنتجة بهذه الطريقة للدماغ وحده، في حين يذهب ما تبقى إلى أنسجة العضلات، وخلايا الدم. لكن بعد هذه الساعات يبدأ مخزون الجلايكوجين بالنفاد، وهو ما يؤدي إلى الشعور بالجوع الشديد والغضب.

وبعد مرور “6 – 72 ساعة” على التوقف عن تناول الطعام يدخل الجسم في حالة تسمى “الكيتونية” ارتفاع مستويات الأجسام الكيتونية في الجسم، ويرتبط مع التمثيل الغذائي للدهون غير الطبيعي وداء السكري، حيث يوجد في جسمك جزيئات جلوكوز صغيرة يبدأ الجسم بتكسيرها إلى أحماض دهنية. وفي المقابل لا يستطيع الدماغ استخدام السلسلة الطويلة للأحماض، حيث لا تستطيع المرور إلى الدم في الدماغ. فيتغير المزاج في الدماغ،  ليبدأ بعدها باستخدام الأجسام الكيتونية لإنتاج الطاقة كونها مشتقات قصيرة من الأحماض الدهنية. ويتم تغطية 75 % من متطلبات الطاقة اللازمة للدماغ من الأجسام الكيتونية، لكنه لا يزال بحاجة إلى جلوكوز.

جلوكوز

وبعد مرور 72 ساعة تبدأ بالتعب، ويبدأ الدماغ بتكسير البروتين الخاص بجسدك، والذي يقوم بإنتاج الأحماض الأمينية حيث يتم تحويلها فيما بعد إلى جلوكوز، وهو أمر جيد للدماغ، لكنه سيء لباقي أجزاء جسدك! فيدخل الجسم في حالة وكأنه يلتهم نفسه، وذلك بتدمير كتلة العضلات. فعند النساء يؤدي سوء التغذية إلى إيقاف الدورة الدموية، حيث يحاول الجسم إلى تقليل استهلاك الطاقة، ما يؤثر ذلك على كثافة العظام. وقد يواجه الرجال والنساء على السواء فقدان الليبيدو “الرغبة الجنسية”. وبعد أسابيع قليلة سيضعف الجهاز المناعي بدون الفيتامينات والمعادن، وهي الحالة التي تؤدي في أحيان كثيرة إلى الوفاة.

تناول الطعام

لكن يستمر الجسم باستهلاك كل مصادر الطاقة حتى ينفد الجلوكوز والدهون وكتلة العضلات والأنسجة، وهي أحد أسباب الوفاة لعدم انتظام ضربات القلب، والنوبات القلبية، وذلك بسبب تراجع الأنسجة في القلب والجسم، وهو ما يحدث أيضًا لمن يعانون من فقدان الشهية. وسيؤدي ذلك إلى فشل حاد في جميع أعضاء الجسم.

نوبة قلبية

وقد تؤدي معاناة الجسم من فقدان الطعام في فترة تتراوح من ثلاثة أسابيع إلى أكثر من سبعين يومًا إلى الوفاة. وتعتمد النجاة من الموت نتيجة لنقص الطعام على مدى وجود الماء في الجسم، وعلى كمية الدهون المخزنة. وبعد كل ذلك فهناك قدرة خاصة للجسم بتحمل البقاء دون طعام لفترة طويلة، وهو أمر عجيب جدًا، فقد واجه 795 مليون شخص حول العالم هذه الحالة!

اقرأ أيضًا:

الوجبات السريعة تقتل شهية تناول الطعام الصحي

تعليقات 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أمر عجيب سيحدث إن توقفت عن تناول الطعام!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول