معتقدات خاطئة عن اللياقة البدنية


عندما يتعلق الأمر بالرياضة ستجد الكثير من الأكاذيب والمعتقدات الخاطئة الشائعة بين الناس خاصة ممارسي الرياضة حديثًا، منها حول الأطعمة التي يجب تناولها بانتظام والأنظمة الغذائية الحديثة والتمارين الرياضية الشاقة وبعض الخرافات عن كيفية خسارة الوزن الزائد في وقت قصير، وسنعرض لك قائمة تضم معتقدات خاطئة عن اللياقة البدنية .

معتقدات خاطئة عن اللياقة البدنية

الأجهزة الرياضية ليست دقيقة تمامًا

الأجهزة الرياضية ليست دقيقة تمامًا

هناك العديد من التقارير التي تؤكد أن عدادات السعرات الحرارية الخاصة بالأجهزة الرياضية ليست دقيقة تمامًا مثلما يعتقد الكثيرون، فهي غير صحيحة لحوالي 20% من المستخدمين لأن جسم الشخص العادي لا يحرق السعرات بمعدلات مرتفعة دائمًا كما أن المستخدم لا يقبض على الحساسات بشكل صحيح، ومع ذلك لا يزال الكثيرون ينظرون إلى هذا العداد على إنه دليل حصولهم على أقصى استفادة من التمارين الرياضية، والأفضل رصد معدل ضربات القلب فهو أكثر دقة.




كثرة التعرق دليل على فاعلية التمرين

كثرة التعرق دليل على فاعلية التمرين

من أكثر المعتقدات الخاظئة الشائعة بين ممارسي الرياضة هو أن كثرة التعرق دليل على فاعلية التمرين وحرق السعرات الحرارية، ولكن الحقيقة أن أجسادنا تنتج العرق كوسيلة للتهدئة وخفض درجة حرارة الجسم، ولكن أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كنت تحصل على أقصى استفادة من التمارين الرياضية هو تنوع الحمية الخاصة بك التي سوف تبقي جسمك في تحدى مستمر، فهذه الطريقة سوف تساعد على تحقيق أفضل النتائج بغض النظر عن كمية التعرق.

الرياضة تعالج أخطاء النظام الغذائي السيئ

الرياضة تعالج أخطاء النظام الغذائي السيئ

يعتقد البعض أن ممارسة الرياضة تساعدهم في التخلص من التأثير السلبي للأنظمة الغذائية الغير فعالة، ولكن على العكس تمامًا لأن أحد أكبر الأسباب لزيادة الوزن هو أنك تأخذ سعرات حرارية أكثر مما يحرقه جسمك، بالإضافة إلى أن تناول الأطعمة الضارة يؤدي إلى الشعور بالكسل والخمول، ولكن للحصول على أقصى استفادة من التمارين الرياضية، ينبغي تناول الكربوهيدرات قبل التمارين والبروتينات بعده لتحقيق أهداف اللياقة البدنية التي ترغبها.

الأعمال المنزلية بديل الرياضة

الأعمال المنزلية بديل الرياضة

يعتقد الكثيرون أن الأعمال المنزلية كالتنظيف وكنس الأرضيات هي بمثابة تمارين رياضية ولها نفس التأثير على الجسم، ولكن هذا ما نفته الدراسات الحديثة، فالأعمال المنزلية لا تحرق نفس الكم من السعرات الحرارية، فمثلاً 30 دقيقة من الكنس تحرق حوالي 130 سعر حراري فقط، في حين أن 30 دقيقة من ركوب الدراجة يحرق 400 سعر حراري.

الرجال والنساء لا يُمارسوا نفس التمارين الرياضية

الرجال والنساء لا يُمارسوا نفس التمارين الرياضية

هناك اعتقاد خاطئ وهو أن الرجال والنساء لا يمكن أن يكون لهم أنظمة لياقة بدنية متماثلة، وهو ما نفاه المتخصصون والمدربون الرياضيون فلا يوجد نظم لياقة بدنية خاصة بالرجال دون النساء، حيث تمتلئ الصالات الرياضية بالأزواج الذين يمارسون نفس التمارين الرياضية.

مواصلة التمارين مع الألم

مواصلة التمارين مع الألم

يظن البعض أن الشعور بالألم أثناء ممارسة الرياضة هو أمر طبيعي ويدل على فاعلية التمرين مما يدفعهم إلى مواصلة التمارين وتجاهل الألم، ولكن قد حظر العديد من الخبراء أن الشعور بالألم في بداية التمرين هو بمثابة تحذير من الجسم ويدل على شيء خاطئ، ومن الممكن أن يؤدي إلى إصابات على المدى الطويل قد تعوق ممارسة الرياضة مرة أخرى.

توقع النتائج بعد تمرين واحد

توقع النتائج بعد تمرين واحد

على الرغم من إدراكنا جيدًا أننا لن نصل إلى أهدافنا البدنية بين عشية وضحاها، إلا أننا ولسبب ما ما زلنا لا نستطيع أن نمنع أنفسنا من رؤية النتائج بعد ممارسة تمرين واحد فقط، لذا ينبغي أن نكون صادقين مع أنفسنا حول الوقت الذي سنستغرقه للوصول إلى أهدافنا.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

معتقدات خاطئة عن اللياقة البدنية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول