ليش النعناع طعمه بارد في فمك؟


النعناع طعمه بارد

النعناع هو عشبة لها الكثير من الاستعمالات في مجتمعنا، خاصة مع الشاي والسلطات في مناطق الشام، كما أنه يتم استخدامه في تصنيع الكثير من المنتجات الاستهلاكية، وأهمها اللبان، وعادةً ما نشعر بأن النعناع طعمه بارد في الفم، سواءً عند أكله وحده أو في العلكة، وسبب ذلك سنذكره في التقرير.

ملاحظة مهمة لفهم طريقة شعورنا ببرودة النعناع: الجسم يستشعر البرودة عن طريق مستشعرات خاصة بالبرودة في الجهاز العصبي، والتي تعتبر مسؤولة عن تحذير الدماغ لوجود برودة في أي مكان، وهذه المستشعرات يمكن وصفها ببوابات استشعار تُدعى TRPM8. فبمجرد ملامسة الجسم أو الجلد لجسم بارد أو هواء بارد، تتفعّل هذه البوّابات محذّرةً الدماغ من وجود برودة في مكانها.

ليش النعناع طعمه بارد في فمك؟

سنتحدث عن المنتجات الاستهلاكية التي تحمل طعم النعناع، مثل علكة وحلوى النعناع، حيث أنك تشعر بالبرودة في فمِك بمجرّد وضعها فيه، وهذا يرجع إلى مادة تسمّى المنثول، وهي مادة يتم استخراجها من زيت النعناع. وتعتبر مادة المنثول أحد المواد الكيميائيّة المبرّدة التي تعمل عمل على تفعيل بوّابات TRPM8 المسؤولة عن تحذير الدماغ لوجود برودة.

إذًا، يمكنك القول بأن شعورك بالبرودة في فمِك بعد أكل حلوى النعناع أو علكة النعناع سببه هو خِداع دماغك من قِبل مادة المِنثول، والتي تقوم بخداع جهازنا العصبي بانخفاض درجة الحرارة في المنطقة التي تلامسها.

استعمالات أخرى لمادة المنثول

بجانب جلب الإحساس بالبرودة، فإن مادة يمكن استخدامها لتسريع عملية شفاء الجلد في حالة إصابته، حيث أن دهن مادة المنثول على الجلد يؤدي إلى توسعة الأوعية الدموية، وبهذا سيتم مرور كميات دم أكبر محمّلة بكميات أكبر من الغذاء والمواد اللازمة لإصلاح الخلايا في المناطق المتضررة.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ليش النعناع طعمه بارد في فمك؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول