سور الصين العظيم لم يعد عظيماً بعد!


سور الصين العظيم، هو موقع تراثي عالمي مسجل من قِبل اليونسكو، ورمزا لا جدال فيه على عراقة الثقافة الصينية، وقد اختير كواحد من عجائب الدنيا السبع الجديدة في العالم في استطلاع للرأي الدولي عام 2007. وأصبح سور الصين العظيم من أهم الأشياء التي لابد من رؤيتها بالنسبة للزوار والسائحين. حيث يتوافد إليه الناس من جميع أنحاء العالم كل عام.

سور الصين العظيم

ويعتبر سور الصين العظيم مشروعاً دفاعياً عسكرياً قديماً بارزاً ونادراً في التاريخ المعماري البشري. إنه رمز للأمة الصينية، ولم يظهر ذكاء أسلاف الصينيين فحسب، بل يجسد جهدا بذلوا فيه العرق والدماء. ويشتهر في العالم بتاريخه العريق وضخامة تحصيناته وعظمته وقوته. بدأ بناء سور الصين العظيم خلال عهد الربيع والخريف وعهد الممالك المتحاربة قبل أكثر من 2000 عام.

سياح الصين

ورغم كل ذلك، إلا أن هناك مجموعة من العوامل التي أدت إلى خراب جزء من السور، تقدر بالثلث تقريبا، وقد اختفت معالم أكثر من 1200 كيلومتر من أصل 3900 كيلومتر. وفقاً لتقارير وسائل الاعلام المحلية نقلاً عن ادارة الدولة للتراث الثقافي.

سور الصين العظيم لم يعد عظيماً بعد!

وأحد أهم أسباب اختفاء هذا الجزء هو عوامل التعرية الطبيعية التي أصابت السور، مثل الأشجار التي تنمو في كل مكان، وحتى داخل السور.

دمار وخراب في آثار السور العظيم في الصين

دمار وخراب في آثار السور العظيم في الصين

دمار وخراب في آثار السور العظيم في الصين

دمار وخراب في آثار السور العظيم في الصين

دمار وخراب في آثار السور العظيم في الصين

وبسبب تراخي المراقبة، فإن سكان القرية المحليين يسرقون بعض الطوب التي نقشت عليها الحروف الصينية القديمة، ليستخدموها في بناء المنازل أو لبيعها في السوق، حيث يقومون ببيعها بسعر بخس، يبلغ 30 يوان (5 دولار) مقابل القطعة الواحدة.

دمار وخراب في آثار السور العظيم في الصين

هناك بعض المناطق في سور الصين العظيم، محمية، ويتم فرض غرامة مالية تبلغ من 200 – 1000 $ على السياح الذين يدخلونها، ولكن عدم تنفيذ هذا القانون ترك السياح والسكان المحليين يعبثون بتلك المناطق.

عوامل التعرية تتلف السور العظيم في الصين

عوامل التعرية تتلف السور العظيم في الصين

على الرغم من كل هذا، إلا أن سور الصين العظيم لا يزال يجلب 30 مليون دولار على الأقل سنوياً للصين، وفقا لتقارير وسائل الاعلام المحلية في عام 2006. ولكن مع فكرة أن “سور الصين العظيم لم يعد عظيماً بعد” بسبب الخراب والاهمال الذي حل به حتى الآن، من يدري كم سيجلب للدخل الصيني في السنوات القادمة؟

عوامل التعرية تتلف السور العظيم في الصين

عوامل التعرية تتلف السور العظيم في الصين

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سور الصين العظيم لم يعد عظيماً بعد!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول