مشاهير وعظماء لا نعرف أنهم مصابون بمرض التوحد


التوحد أحد الحالات العصبية الأكثر إثارة للجدل، وهي حالة تؤثر على الجهاز العصبي، وتؤدي لإعاقات نمائية. حدة المرض تختلف من مريض لآخر، 45% منهم يفتقرون لمهارات التواصل الأساسية. وبشكل عام التوحد هو اضطراب النمو العصبي الذي يؤدي إلى ضعف التواصل الاجتماعي، والتواصل اللفظي وغير اللفظي، وبأنماط سلوكية مكررة.

التوحد

غالبًا ما يحدث بسبب طفرات جينية نادرة. ويصاب بمرض التوحد حوالي 1-2 من كل 100 شخص في جميع أنحاء العالم، ويصاب به الأولاد 4 مرات أكثر من البنات. وعلى الرغم من ذلك فهذا لا يعني أن مريض التوحد متخلف علميًا أو عقليًا. إنما قد يبرع كثير منهم في مجالات كثيرة. وعلى مر التاريخ، كانت هناك شخصيات مبدعة تركت أثرًا إيجابيًا للعالم لم نعلم أنها مصابة بالتوحد.

بيتهوفين

مرض التوحد

مثال للعبقرية في الموسيقى، كان من الصعب على بيتهوفين أن يترك الروتين الموسيقي للتواصل الاجتماعي مع الآخرين.

مايكل فيليبس

مرض التوحد

من أعظم السباحين في التاريخ الذين حققوا أرقامًا قياسية في عدد الميداليات الذهبية، كان يعاني من صعوبات فرط الحركة وتشتت الانتباه والتوحد. فلم يكن قادرًا على الاندماج مع الآخرين، وعانى من ضعف التحصيل الدراسي. لكن بدأت موهبته تظهر في السباحة في سن 10 سنوات.

تيم برتون

مرض التوحد

أعظم المخرجين والمنتجين والعاملين في السينما، أخرج أشهر الأفلام وأكثرها شعبية مثل “كوكب القرود” و “إد وود”. على الرغم من عدم وجود تأكيد طبي من معاناته من التوحد، إلا أن زوجته الممثلة “هيلينا بونهام كارتر” اعترفت بوجود مظاهر التوحد.

ساتوشي تاجيري

مرض التوحد

الياباني الذي أذهل العالم بالبوكيمون، كان يعاني من شخصية انطوائية، ولم يكن قادرًا على الانسجام مع غيره، وكان محبًا لجمع الحشرات كالخنافس، لم يكن أحد يتوقع نجاحه. وقد تم تشخيصه بمتلازمة أسبرحر، والتي يعاني خلالها الشخص من ضعف التفاعل الاجتماعي، مع الاهتمام في مجال ما، كالتركيب الجزيئي.

نيكولا تسلا

مرض التوحد

الفيزيائي والمخترع العظيم الذي ظل عازبًا لآخر حياته. عانى من عدة أنواع من الفوبيا، كما يرى البعض أنه بالإضافة لمعاناته من الوسواس القهري، فربما يكون قد عانى أيضًا من التوحد.

لويس كارول

مرض التوحد

كاتب “آليس في بلاد العجائب” و “عبر المرآة”، وفقًا لمذكراته فقد كان قارئًا نهمًا، وعانى من الصرع. على الرغم من عدم ذكر معاناته من التوحد، إلا أن بعض الصفات والخصال الشخصية تؤكد إصابته به.

ستانلي كوبريك

مرض التوحد

مخرج ومنتج ومصور أمريكي شهير، حائز على جائزة الأوسكار، ويُلقب بالأب الروحي للسينما. من أشهر أفلامه “البرتقالة الآلية” و “2001: أوديسا الفضاء”. كان يُعرف بسعيه نحو الكمال وقد كان عنيدًا، عانى من التوحد.

بيل جيتس

مرض التوحد

بيل جيتس بحسب الفحوص الطبية لا يزال يعاني من متلازمة أسبرجر والتي تعد أحد علامات التوحد، حيث يتحاشى التقاء العيون عند التواصل مع الآخرين، كان خجولا، يشغل نفسه بإحصاء أشياء لا جدوى منها.

موزارت

مرض التوحد

أحد أشهر مؤلفي الموسيقى في العالم، وقد تمت دراسة موسيقاه، وتم التوصل إلى أن العديد ممن يعانون من التوحد يميلون لسماع موزارت، لذلك يُعتقد أنه هو ذاته عانى من ذات المرض.

أينشتاين

مرض التوحد

أحد أكثر العباقرة الذين عرفهم التاريخ، وهو صاحب النظرية الشهيرة “النسبية” كان يعاني من متلازمة أسبرجر، ويقال أن العديد من أفراد أسرته عانوا من التوحد.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مشاهير وعظماء لا نعرف أنهم مصابون بمرض التوحد

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول