أكبر سياج كهربائي فاصل في العالم..والأرانب هي الهدف


هل كنت تعلم أن أطول سياج كهربائي في العالم وُضع خصيصا لإبعاد الأرانب في أستراليا! إذ يمتد السياج على طول 3256 كم من شمال أستراليا إلى جنوبها ليقسم القارة إلى قسمين غير متساويين. وكان السياج قد شُيّد للمرة الأولى في وقت مبكر من عام 1990s مستهدفًا الأرانب البرية لإبعادها عن الأراضي الزراعية على الجانب الغربي من القارة.

سياج حاجز

اليوم، أصبح السياج يُعرف باسم “حاجز الدولة” ومهمته أنه يمنع دخول الحيوانات البرية إلى الأراضي الزراعية وإفسادها مثل حيوانات الكنغر، النعامات، الأرانب والكلاب البرية التي تهاجم الماشية.

كيف أصبحت الأرانب تشكل تهديدًا كبيرا في أستراليا؟

كانت الأرانب قد أُدخلت لأول مرة إلى أستراليا عام 1788م من أجل لحومها، وتكاثرت في المزارع الخاصة بالأرانب، حتى جاء أحد الصباحات من شهر أكتوبر عام 1859م، عندما قام مستوطن أمريكي اسمه “توماس أوستن” بالإفراج عن أربعة وعشرين أرنبًا بريًا في ممتلكاته ليتسنى لضيوفه الترفيه عن أنفسهم عبر الصيد. ولم يكن يتوقع وقتها أن عددًا قليلا منها ستشكل مشكلة أو معضلة ما!

سياج حاجز

وبسبب البيئة الحارة صيفا والمعتدلة شتاءً في أستراليا، وجدت أرانب أستراليا الظروف الملائمة للتكاثر بأعداد كبيرة خاصة وأن الشتاء دافئ ما جعلها تتكاثر على مدار العام، كما توفر الطعام في كل مكان بفضل الزراعة. وبسبب الأرانب التي أطلقها توماس أوستن، حصل تكاثر بين أنواع أرانب مختلفة فنتجت أرانب مهجنة قوية وشرسة. وفي غضون عشر سنوات، وصل عددها إلى أرقام عالية ما يصل إلى اثنين مليون أرنبًا! وكانت الأرانب تشكل خطرا كبيرا على السكان والمحاصيل الزراعية ما استدعى بعض الجهات عام 1887م إلى رصد جائزة مالية ضخمة قدرها 25 ألف جنيه استرليني وتعادل اليوم (133407 ريال سعودي) مقابل إيجاد طريقة ناجعة لإبادة هذه الكائنات الصغيرة!

سياج كهربائي الأطول في العالم، والهدف.. الأرانب!

في عام 1896م، قدّم وكيل أستراليا في الأراضي الغربية “آرثر ميسون” تقريرا إلى الجانب الشرقي بخصوص بناء سلسلة من الأسوار على طول الحدود مع جنوب أستراليا والغرب، واتخذت الهيئة الملكية قرارًا عام 1901م ببناء الجدار الحاجز في جميع أنحاء الدولة.

سياج حاجز
“دورية خاصة بتفقد السياج وإصلاح الفواصل والأعطاب فيه عام 1926م”.

بدأ بناء السياج في تلك السنة، وعلى مدى السنوات الست المقبلة، بلغ طول الحاجز 1824 كلم على امتداد الساحل الجنوبي إلى الساحل الشمالي الغربي. واكتمل بناء السياج عام 2007م واعتُبر أطول سياج متصل في العالم.

سياج حاجز

وخلال بناء السياج، كانت بعض الأرانب قادرة على التسلل إلى الجانب الغربي من السياج، ما دفع المختصين باتخاذ القرار ببناء سياج ثانٍ يمتد على مسافة 1166 كلم من السياج الأول. كما تم بناء سياج كهربائي ثالث على مسافة 257 كلم من السياج الثاني.

سياج حاجز
“نقطة تقاطع الحاجز الثاني مع الحاجز الأول”.
سياج حاجز
“مصيدة خاصة بالأرانب متصلة بالسياج الحاجز”.

في الوقت الحالي، يتم السيطرة على أعداد أرانب أستراليا عبر تعمد نشر فيروسات معينة في البرية للتحكم في تكاثر الأرانب. وتم تجربة هذا الإجراء لأول مرة عام 1950م ولوحظ انخفاض في عدد الأرانب من 600 مليون إلى 100 مليون. على الرغم من ذلك، تمكّنت الأرانب من تطوير جيناتها والسمة الوراثية لديها لمقاومة الأمراض وأصبح عددها من 200 – 300 مليون أرنبًا بحلول عام 1991م.

سياج حاجز
“السياج رقم 1، وهو أطول سياج كهربائي متصل في العالم، يمتد بطول 1837 كلم، شُيّد عام 1901م”.
سياج حاجز
“رسم كاريكاتيري ساخر نُشر في المجلة الأسبوعية (كوينزلاند فيجاروا) الأسترالية عام 1884م ردًا على اقتراح إنشاء سياج فاصل يستهدف الأرانب”

وعلى الرغم من تطور التكنولوجيا الزراعية الحديثة، لا يزال السور دليلا على أن للأرانب دورا مهما في تخريب المحاصيل الزراعية حتى اليوم. اليوم، يتم الحفاظ على السياج من قبل ملاك الأراضي الفردية والمجالس الإقليمية.

سياج حاجز

سياج حاجز

سياج حاجز

سياج كهربائي

المصدر

اقرأ أيضا:

صور: جزيرة تحكمها الأرانب!

قصة حياة أرانب في صور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أكبر سياج كهربائي فاصل في العالم..والأرانب هي الهدف

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول