صور : أماكن غير عادية في بلادنا العربية


بلادنا العربية لديها الكثير من الأماكن السياحية الرائعة والتي تلبي رغبة جميع أنواع المسافرين، حيث يتواجد الشواطئ والجبال والحيوانات وجمال المناظر الطبيعية والفنادق الفاخرة والمعالم التاريخية وأيضاً الثقافة الغنية. إن تجربة السفر في الشرق الأوسط مليئة بالأسرار والأشياء المدهشة، وهنا قائمة لأكثر الأماكن الغير عادية، والتي لن تصدق أنها موجودة في بلادنا العربية.

أماكن غير عادية لن تصدق أنها موجودة في بلادنا العربية

قرية ذي عين الأثرية – الباحة، المملكة العربية السعودية

أماكن غير عادي في بلادنا العربية

بنيت القرية على قمة جبل أبيض، وتضم العديد من البيوت والمكونة من طابقين إلى أربعة طوابق ومسجداً صغيراً والعديد من الحصون المستخدمة للدفاع عن القرية والمراقبة. الجبال الرمادية التي تقع في الخلف، والحقول الخضراء في المقدمة، يمنحان هذه القرية جمالاً خاصاً.

وادي الجن  – المملكة العربية السعودية

أماكن غير عادي في بلادنا العربية

سمى أيضا باسم “وادي البيضا”، وهو وادي غامض حيث تتحرك السيارات لوحدها دون تشغيل المحرك! يقع الوادي على بعد 30 كم شمال غرب المدينة المنورة، ويلفت الوادي آلاف من السكان المحليين والزوار من مختلف أنحاء البلاد، ويغادر كل منهم وهو في حيرة من هذه الظاهرة.

ويعتقد الكثير من السكان المحليين أن قوى “الجن” وراء مايحدث، بينما يقول آخرون أن الجبال في هذه المنطقة تخلق وهم بصري يعكس الطريق العام.

جزيرة سقطرى – اليمن

أماكن غير عادي في بلادنا العربية

هناك الكثير من الأماكن الغريبة في العالم، ولكن يوجد مكان على وجه الخصوص يحمل بعداً آخر، فالنباتات التي تنمو في هذه الجزيرة في المحيط الهندي غريبة لدرجة أن المرء يعتقد أنها من كوكب آخر.

وتم عزل هذه الجزيرة منذ ملايين السنين عن الأرض الرئيسية، وبالتالي تجمعت فيها حيوانات ونباتات مختلفة على عكس أي مكان في العالم. في الواقع ثلث الـ700 نوع من النباتات النادرة في سقطرى لا تنمو في أي مكان آخر في العالم.

هضبة تلمون – البحرين

أماكن غير عادي في بلادنا العربية

لغاية العام 1960، ضمت البحرين أكبر مجموعة من تلال المقابر والتي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ، وهي عجائب أثرية خلفتها حضارة تلمون التي استمرت لـ4 آلاف عاماً. وبصرف النظر عن العدد الهائل من التلال الأثرية، والتي تبلغ حوالي 76 ألف مقبرة، فإن أهميتها تكمن في تاريخها، وندرتها، وما تكشفه عن المجتمع القديم.

مجلس الجن – عُمان

أماكن سياحية في الوطن العربي

تم اكتشاف هذا الكهف مؤخرا عام 1985، وهو ثاني أكبر كهف في العالم، ويتطلب الوصول إلى فتحة الكهف جهداً كبيراً حيث يتوجب قطع مسافة 1,300 متر من الدروب الجبلية الوعرة تستغرق حوالي خمس ساعات تقريباً، كما أنه لا يمكن النزول إلى داخل الكهف إلا بالحبال.

حفرة بهاما – عُمان

أماكن سياحية في الوطن العربي

قد يختلط على البعض بسبب التسمية العربية لهذا المكان والأسطورة المحلية التي تقول أن الحفرة تشكلت بسبب سقوط نيزك على هذه البقعة. ولكن في الواقع، تشكلت بسبب تآكل الصخور الجيرية التي شكلت هذه الحفرة الخلابة، ويبدو أنها متصلة بنفق تحت الأرض مع البحر ما يفسر هذا اللون الفريد للماء فيها.

“بلدة شبام” أول ناطحة سحاب في العالم في – اليمن

أماكن سياحية في الوطن العربي

تم بناء مباني شبام على ارتفاعات عالية من المدينة على شبكة مستطيلة من الشوراع والساحات، ناطحات السحاب فيها صُنعت من الطين ويعود تاريخها إلى القرن الـ16. وهي موطن لـ7000 شخص وتقع على مفترق الطرق بين آسيا وأوروبا وأفريقيا، وبالتالي كانت تعتبر نقطة توقف للتجار المسافرين على طول الطريق.

“سينما نهاية العالم” وسط صحراء سيناء – مصر

أماكن سياحية في الوطن العربي 31168

هذا المشهد الغريب لمئات المقاعد في الهواء الطلق، تجده في مكان ما على الطرف الجنوبي من شبه جزيرة سيناء في مصر. شاشة عملاقة مهترئة تشبه شراع السفينة، وأطنان من المقاعد القديمة، كل شيء كان جاهز لليلة الافتتاح ولكن كانت هناك مشكلة واحدة فقط وهي أن السكان المحليين لم تعجبهم الفكرة فقرروا تخريب كل شيء. ولهذا بقيت وسط صحراء كبيرة دون أن تعرض حتى فيلم واحد .

إرم ذات العماد – عُمان

أماكن سياحية في الوطن العربي

في حين أن هناك كثير من التكهنات حول موقعها الحقيقي، إلا أن كثير من العلماء يعتقدون أن موقعها فعلاً في مدينة أوبار في عُمان، حيث تقع هناك مدينة ” إرم” المفقودة.

إرَم ذات العماد هي مدينة مفقودة (قد تكون قبيلة) ذكرت في سورة الفجر في القرآن. وعلى الرغم أنه لا زال هناك الكثير من الحفر لاكتشاف الحقيقة، إلا أن المناطق التي تم حفرها تحبس الأنفاس بجمالها

مدينة الأموات – القاهرة، مصر

أماكن سياحية في الوطن العربي

يعيش ما يقارب 20 مليون شخص في العاصمة القاهرة، حيث المنازل ضيقة جداً حتى في الضواحي ما ترك بعض السكان بلا خيارات أخرى سوى الانتقال للعيش في مقبرة يعود تاريخها إلى 600 عام ما قبل الميلاد، ويبدو أن السكان استخدموا القبور بشكلٍ ما في نمط حياتهم حيث يستخدمونها لنشر الملابس لكي تجف، أو رفوفاً للمكاتب !

مدينة السحر الأسود “بهلاء” – عُمان

أماكن سياحية في الوطن العربي

هي مدينة مليئة بالخرافات والأساطير، وعادة ما يُعتقد أن “بهلاء” هي المهد الرئيسي للسحر في الشرق الأوسط، وكانت سابقاً العاصمة أما اليوم فهي قلعة تاريخية مهيبة تقف في قلب المدينة التي يُعتقد أيضاً أنها صُنعت بمساعدة قوى خارقة للطبيعة.

شجرة الحياة – البحرين

أماكن سياحية في الوطن العربي

تنمو هذه الشجرة منذ 500 عام في وسط الصحراء دون وجود مصدر للماء، وأيضاً تنمو الأزهار مرتين في السنة عليها، ومعظم الأوقات تغطيها الأوراق الخضراء.

مغارة جعيتا – لبنان

أماكن سياحية في الوطن العربي

هذه المغارة عبارة عن تجاويف وشعاب ضيقة، وردهات وهياكل وقاعات نحتتها الطبيعة، وتسربت إليها المياه الكلسية من مرتفعات لبنان لتشكل مع مرور الزمن عالماً من القباب والمنحوتات والأشكال والتكوينات العجيبة. وينظر اللبنانيون إلى هذا المغارة على أنها جوهرة السياحة اللبنانية، وقد توالى على اكتشافها عبر التاريخ رواد أجانب ومغامرون لبنانيون.

ميت غمر –  مصر

أماكن سياحية في الوطن العربي

في دلتا النيل في ميت غمر، تجد آلاف المداخن الترابية تغطي المنطقة، وتستخدم في تربية الحمام، وقد شيدت من الطوب اللبن، وهذا العمل شائع في جميع أنحاء مصر، ومنتشر بشكل خاص في ميت غمر. في جميع أنحاء مصر “طائر الحمام” لا يستهلك كغذاء فقط، بل تعتبر فضلاته أيضاً من الأسمدة الجيدة.

القرية المعلقة في الحبلة – السعودية

أماكن سياحية في الوطن العربي

هذا المكان يعتبر واحد من أروع الأماكن العربية، حيث يوجد قرية تقع في منتصف الطريق إلى أسفل هضبة صخرية غير مستقرة، حوالي 63 كم شرق مدينة أبها. واسم “الحبلة” هي إشارة إلى أن من كان يسكن هذه القرية كانت طريقته الوحيدة في التنقل هي الحبال.

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صور : أماكن غير عادية في بلادنا العربية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول