إجراءات اتخذتها شركات ألعاب الفيديو ضد القرصنة


قرصنة ألعاب الفيديو هَمْ مستمر بالنسبة لشركات تطوير الالعاب، فكلما خرجت شركة بوسيلة لمحاربة القرصنة خرج المقرصنون بوسيلة مضادة، هذه الحرب المستمرة بين الشركات والمقرصنين دفعت مطوري الألعاب إلى اتخاذ إجراءات استثنائية لمحاربة القرصنة، سنتعرف على بعضها اليوم.

لعبة آلان ويك

القرصنة

مطوري لعبة الرعب والإثارة آلان ويك اتبعوا طريقة غير تقليدية في محاربة القرصنة، حيث لجئوا إلى وضع عصابة قرصنة على شخصية بطل اللعبة آلان ويك، لتدل على أن النسخة مقرصنة.

لعبة ذا ويتشر 2: أساسنز أوف كينجز

لعبة ذا ويتشر

لجأ مطوري اللعبة إلى طريقة حاسمة لمنع أصحاب النسخ المقرصنة من اكمال اللعبة، حيث ضمنوا في اللعبة مشاهد مصورة تنتهي بموت البطل مما يجعل من المستحيل على اللاعبين إكمال مهمات اللعبة.

لعبة خمس ليال في فريدي

خمس ليال في فريدي

هي لعبة رعب أنتجت في سنة 2014م، عمد مطوري اللعبة إلى تجهيز مفاجأة مرعبة لأصحاب النسخ المقرصنة من اللعبة، فوضع المبرمجون احتمال عند اغلاق اللعبة المقرصنة أن تظهر للاعب إحدى شخصيات اللعبة المرعبة، وتبدو وكأنها ستخرج له من شاشة الحاسوب لتنقض عليه.

لعبة مغامرة التنين 5

لعبة مغامرة التنين

هي لعبة من تطوير شركة سكوير إنكس، وتعتبر سلسلة ألعاب مغامرة التنين من أكثر السلاسل تحقيقا للمبيعات، بالنسبة للجزء الخامس من اللعبة قامت شركة سكوير إنكس بتجهيز مفاجأة للمقرصنين، تتمثل المفاجأة في أن السفينة التي يركبها البطل في أول اللعبة لا تصل أبدا لا وجهتها وإنما تظل في حالة إبحار دائم.

لعبة كرايسس

لعبة كرايسس

هي لعبة تصويب من منظور الشخص الأول، ولاقت شهرة واسعة حينما صدرت في سنة 2007، طورت اللعبة من قبل شركة كرايتك، التي اتخذت إجراء غير تقليدي لإفساد متعة اللعب على اللاعبين أصحاب النسخ المقرصنة، حيث عمدت الشركة إلى جعل الأسلحة في اللعبة تطلق الدجاج بدلا من الرصاص، وهو دجاج لا يحدث أي ضرر في الأعداء، مما يجعل التقدم في اللعبة وإنجاز المهمات أمرا مستحيلا.

لعبة إيرث باوند

لعبة إيرث باوند

تبدو النسخ المقرصنة من اللعبة مثل النسخ الأصلية، إلا أنها في الواقع تختلف في أمرين أساسيين، أول أمر أن النسخة المقرصنة أصعب وفيها الكثير من الأعداء، الأمر الثاني أنه عند الوصول إلى الزعيم الأخير في النسخة المقرصنة يحدث توقف في اللعبة وتمحى جميع إنجازات اللاعب، مما يضطره إلى بدء اللعبة من جديد، وحتى إذا وصل للزعيم الأخير مرة ثانية فستتوقف اللعبة وسيتم محو جميع إنجازاته.

 لعبة ذي سيمز 4

لعبة ذي سيمز 4

هي لعبة من تطوير شركة ماكسيس سوفتوير، وتم اصدارها في سنة 2014، أثناء اللعب إذا تمكن برنامج اللعبة من اكتشاف أن نسخة اللعبة مقرصنة، سيقوم البرنامج بتخفيض جودة رسوميات اللعبة إلى درجة تستحيل معها إمكانية إكمال اللعب.

إقرأ أيضا :

لحظات محرجة تعرضت لها شركات تقنية

تجارب علمية أثبتت جنون بعض العلماء

افتتاح مقهى ألعاب فيديو في بريطانيا مخصص للألعاب القديمة

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إجراءات اتخذتها شركات ألعاب الفيديو ضد القرصنة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول