يجب على كل منا أن يشجعها


بسم الله الرحمن الرحيم

إخواني وأخواتي

ظهرت الأخت المذيعة خديجة بن قنة بالحجاب وهي تقدم الأخبار في قناة الجزيرة .. وهذا قرار جريء يجب على كل منا أن يشجعها عليه.. وأرجو من الجميع المشاركة في إرسال رسالة تأييد إلى الأخت خديجة والدعاء لها بالتثبيت فهي تعمل في وسط شديد التعقيد وتحتاج منا إلى تأييدها.. وأذكركم: كم من مذيعة أو فنانة تحجبت ثم تراجعت، ربما لأننا قصرنا في تأييدها وتثبيتها على الحق، والأسماء كثيرة..وإليكم طريقة الإرسال

أولاً: اضغط على هذا الرابط

ثانياً: املأ البيانات الضرورية فــقــط.

ثالثاً: انسخ نص الرسالة وضعها في المكان المطلوب.

رابعاً: اضغط:

(إرسال).

ملاحظة: يمكنك إعادة الإرسال شريطة تغيير البيانات والعنوان والجنسية..

نص الرسالة المقترح:

الأخت خديجة بن قنة حفظها الله السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: فإننا نعبِّر لك عن عميق سرورنا بهذا القرار المبارك بارتداء الحجاب الذي فرضه الله على المرأة المسلمة لكي يحفظها به ويزيدها وقاراً واحتراماً وهيبة أمام الناس.. وإنه قرار جريء في هذا العصر وهذه الأوساط، وقد عهدناك دائماً موضوعية ومهنية وذات فكر حرٍّ.. وأنت بالذات من النساء الناجحات في عملهن اللواتي يتمنى المرء أن يسخر نجاحهن لخدمة الإسلام والمسلمين.. وللإنصاف لعلنا نذكر لقناة الجزيرة أنها لا ترغم موظفيها على أي قرار ولا تثنيهم عن أي عزم.. وهي من القنوات القليلة التي تعلن علناً عدم رفض أي مذيعة تتقدم لمجرد أنها محجبة. وأذكرك بأن من علامات القبول في رمضان الاستمرار في طاعة الله بعده… وندعو الله عز وجل لك بالتثبيت على الحق، والنجاح في الدنيا والآخرة وكل عام وأنت بخير.

نص رسالة أخرى مختصرة:

الأخت خديجة بن قنة ، حفظها الله، السلام عليكم، نؤيّد قرارك الجريء بارتداء الحجاب وندعو الله لك بالتثبيت والتوفيق في الدنيا والآخرة .. ونذكرك بقول الله عز وجل: (توكّل على الله إنك على الحق المبين) ولك منا أصدق الأمنيات بعيد سعيد وحياة هنيئة..

ملاحظة: من الأفضل أن تتنوع صيغة الرسالة.
فلا تتهاونوا أخواني وأخواتي عن نصرة أخوتكم .. جزاكم الله خير


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يجب على كل منا أن يشجعها

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول