وُلدت بدون أصابع في يديها، فتحولت لصانعة مصوغات ماهرة! (11 صورة)


مصوغات

أنيت جابييدى، 48 عاماً، صانعة مصوغات راقية، تُباع أعمالها بالآلاف، وهي وُلدت بدون أصابع بيديها!.

أساور مُصاغة بشكل محترف، حلقان مرصعة بالأحجار الكريمة، خواتم من الألماس، وغيرها من الأعمال الإبداعية، قامت جابييدى بصنعها دون إستخدام أي وسائل أو مًعدات خاصة في ورشتها الصغيرة بمدينة سومرست الأنجليزية. بل أنها تتعجب وتقول “كيف يجب أن يكون لدى الناس أصابع ليصنعوا ذلك”!.

بيع مصوغات

ما ساعد جابييدى هو التشجيع المستمر من عائلتها، فمنذ أن كانت فتاة صغيرة ساعدها والديها على الذهاب للمدرسة، ثم التعلم على يد خبراء و صانعوا مصوغات محترفين إلى أن تمكنت من الصنعة و إنتقلت منذ 24 عاماً إلى مدينة سومرست وأصبحت الأن من أشهر المصوغين فيها.

صانعة مصوغات ماهرة بدون أصابع

وتقول جابييدى بأنها ولدت بدون أصابع ولكن لديها ما يكفي من الحواس التي تمكنها من ممارسة عملها، فلديها المفاصل اللازمة لتحريك اليد في إتجاهات مختلفة، ولديها حاسة لمس قوية، كما أنها بدأت في التعلم منذ سن مُبكر مثلها مثل أي شخص آخر.

صانعة مصوغات ماهرة بدون أصابع 1

صانعة مصوغات ماهرة بدون أصابع 3

صانعة مصوغات ماهرة بدون أصابع 4

صانعة مصوغات ماهرة رغم الإعاقة

صانعة مصوغات ماهرة رغم الإعاقة 1

صانعة مصوغات ماهرة رغم الإعاقة 6

  مصوغات جميلة

صانعة مصوغات ماهرة رغم الإعاقة 7

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وُلدت بدون أصابع في يديها، فتحولت لصانعة مصوغات ماهرة! (11 صورة)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول