وداعا للصلع : إنبات الشعر من الخلايا الجذعية


الصلع

سيصبح الصلع شيئا من الماضي في المستقبل القريب ،لأول مرة تمكن الباحثون في معهد البحوث الطبية سانفورد بورنهام من انبات الشعر عن طريق تحويل  الخلايا الجذعية إلي خلايا حلمات جلدية ،وتنبع أهمية الحلمات الجلدية من كونها المسئولة عن امداد بصيلات الشعر بالغذاء والأكسجين.

يعاني أكثر من مليار ونصف انسان من درجات مختلفة من الصلع وفقدان الشعر ،وينتج فقدان الشعر الجزئي أو الكلي بسبب عوامل مختلفة على سبيل المثال قد تكون وراثية أو كيميائية كما هو الحال عند استعمال انواع معينة من الأدوية أو اشعاعية نتيجة التعرض لمواد مشعة خطيرة ،ومن الممكن حدوث فقدان الشعر الجزئي في اوقات المجاعات والحروب نتيجة حدوث نقص حاد في الغذاء ،فقدان الشعر قد يكون مؤقت أو دائم.

Alexey Terskikh
د. أليكسي تريسكك

يعلق رئيس الباحثين الدكتور أليكسي تريسكك “هذه الطريقة تشكل علامة فارقة عن الطرق التقليدية القائمة على نقل بصيلات الشعر من مؤخرة الرأس إلي مقدمته ،فطريقتنا تزودنا بعدد لا نهائي من خلايا الحلمات الجلدية”.

قام الباحثون في البداية بتحويل الخلايا الجذعية إلي خلايا قمة عصبية ثم إلي خلايا حلمات جلدية ،ثم قاموا بحقن خلايا الحلمات الجلدية تحت الجلد لفأر تجارب فاقد للشعر وللمناعة ،فوجد الباحثون ان خلايا الحلمات الجلدية قامت بتحفيز تكوين بصيلات الشعر.

الخطوة القادمة ستكون تخليق خلايا حلمات جلدية من خلايا جذعية لإنسان مصاب بالصلع ،ثم زراعة خلايا الحلمات الجلدية في جلد رأسه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وداعا للصلع : إنبات الشعر من الخلايا الجذعية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول