هل هناك غراباً أبيض ؟


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله .. والصلاة والسلام على رسول الله .. وبعد ..
.
.
بداية

جريدة مرموقة .. تتحدث عن المصداقية .. وتأمر بالمصداقية .. وتطالب بالشفافية ..
تأتي بدعاية .. أشبه بالخيال من الواقع ..
مطلوب موظف .. مدير شركــة ..
ولكن الشرط / خبرة (( 35 )) سنة ..
.
.
أنا هنا لم أنقدها على تصرفها اللا مسؤول ..
فهي قناة ربحية .. وتبحث عن الخمسة قبل الريال ..
.
.
هل شاهدت غراباً أبيضاً .. !!
.
ذات مساء كنت شارد الذهن منشغل البال ..

وفي لحظة صمت عارمـة .. إذا بصوت خفيف يتسلل إلى مسمعي .. ويشق طريقه إلى حاستي .. ويزداد شيئاً فشيئاً ..
ألتفت يساري فلم أرى شيئاً ..
أنظر إلى يميني فإذا هو ..
إنه هاتفي المحمول ..
يحاول النزول ليقطع علي هواجسي ..
وإذا هي بشرى من نوع خاص ..
.
.
هناك وظائف .. !!
الشروط تنطبق عليك .. !!
.
.
التقديم شريف .. !!
المفاضلة أشرف .. !!
.
.
كانت البداية في جامعة / الملك سعود بالرياض .. ثم جامعة الإمام .. ثم أخيراً جامعة حائل ..
.
.
وعلى قولة المثل .. الشهير ..
كلهم بالهوى سوى..
.
.
هل شاهدت غرباً غير الأسود .. !!

هم كذلك ..
.
تذهب تقدم .. مع شرط التقديم بنفسك ..
فلا أوراق تقبل إلا من صاحبها .. !!
ثم تجلس الساعات الطوال لكي يتفضلوا ويأخذوها منك ..
.
.
ومن ثم يأتيك الأسلوب الذي سمعته كثيراً ..
حتى أني كرهت / كلمة : الانتر نت .. أو الموقع ..
اذهبوا .. والنتائج على الموقع ..
بعد يوم .. أو يومين .. أو أسبوع ..
.
.
وبعدين .. !!!
.
.
ذهبنا الأولى .. للتقديم ..
ذهبنا الثانية .. للتحريري ..
ذهبنا الثالثة .. للمقابلة ..
.
.
وفي الأخير ..
.
.
الوظائف للإعلام فقط .. وليست صحيحة ..
.
.
مساكين نحن .. نذهب .. ونذهب .. ونذهب .. ونخسر ..
.
.
خسرنا وقتنا الغالي .. خسرنا دراهمنا الأغلى ..
.
.
وفي الأخير .. يحدث معك هذا ..
وفي الأخير .. الوظيفة قد قبل عليها شخص لم يأت أصلاً للاختبار ..
وفي الأخير تكون أنت الخاسر الأكبر .. بل أكبر خاسر ..
وفي الأخير تعد أوقات الليالي والأيام مافات منها دقيقة ..
وفي الأخير لماذا الإعلان إذا كان بهذا الشكل الرائع .. !!
.
.
حقائق مــرة
.
ففي تاريخ .. (( 24/8/1428هـ))
في جامعة سعود .. آخر اختبار ..
وفي تاريخ (( 1/11/1428هـ ))
في جامعة الإمام .. آخر اختبار ..
وفي تاريخ (( 26/10/1428هـ ))
تم التقديم على جامعة حائل ..
وفي تاريخ (( 24/2/1429هـ ))
الاختبار التحريري ..
.
وها أنا أطوي تلك الأيام .. ولم .. ولن .. تعلن النتائج ..
هانحن نطوي الشهور .. على التقديم .. ولم تعلن النتائج .. !!
.
.
نهاية
.
في كل تقديم .. يأتي مصور من أحد الجرائد .. وتبدأ الفلاشات بالظهور ..
ويأتي بجميع الاختبارات .. فأعرف أن الإعلان لمجرد الإعلان ..
.
(( وإذا عرف السبب بطل العجب .. ))
.
.
اللهم ارزقني ولا تفتني ..
.
.
حمد بن عبدالله .. (( الصحفي بيك )) .. يهديكم تحياته ..


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هل هناك غراباً أبيض ؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول