نيمار وميسي يواصلان التألق في المباريات الدولية الودية


انتهى كأس العالم قبل ثلاثة أشهر تقريباً، وترك في قلبنا فراغ كبير. ولكن بعده مباشرة بدأت البطولات المحلية للأندية على مستوى العالم، ومن أهمها الدوريات الأوروبية. وفي هذه الفترة تم خطف الأضواء من قِبل الثنائي البرشلوني الرائعة ميسي ونيمار، حيث كانا حاسمين في كثير من  مواجهات برشلونة في الدوري الاسباني، وكان لهما الدور الكبير في تصدر برشلونة للدوري الاسباني حتى الجولة السابعة.

بالتساوي مع هذا المستوى الكبير لهاذين النجمين، فقد شهد يوم الثلاثاء 14 أكتوبر، تألق كبير لميسي مع الأرجنتين ولنيمار مع البرازيل في المواجهات الدولية الودية.

نيمار وميسي

ففي مباراة الأرجنتين الودية ضد فريق هونج كونج، تمكن راقصي التانجو من إنجاز المهمة كاملة وتسجيل سباعية نظيفة، كان لميسي الدور الكبير في هذا الفوز فقد تمكن من تسجيل ثنائية بالإضافة لمساعدة الزملاء في تنظيم الهجمات الخطيرة.

وهذا ما جعل أحد المشجعين يغزو أرض الملعب متوجهاً إلى ميسي ليقوم بالتوقيع له على قميصه، قبل أن يلقي رجال الأمن عليه القبض ويلقوا به خارج الميدان، ولكنه كان سعيداً لحصوله على هذا التوقيع من هذا النجم الكبير.

وفي المواجهة التي خاضتها البرازيل مع اليابان، فقد انتهت لصالح نجوم السامبا برباعية نظيفة كانت من توقيع المتألق نيمار، ليصبح هذا اللاعب صاحب ال22 عاماً خامس هداف تاريخي لمنتخب بلاده، فقد تخطى ببيتو صاحب ال39 هدف.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

نيمار وميسي يواصلان التألق في المباريات الدولية الودية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول