نـزف الـحنـيـن



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

همسات رمضانية

أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال
(
قال الله عزوجل : كل عمل بن آدم له إلا الصيام ؛ فإنه لي وأنا أجزي به ، والصيام جنّة ، وإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب ، فإن سابّه أحد أو قاتله فليقل : إني امرؤ صائم ، والذي نفس محمد بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ، للصائم فرحتان يفرحهما : إذا أفطر فرح ، وإذا لقي ربه فرح بصومه )
رواه البخاري و مسلم




عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال
(
من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال ، كان كصيام الدهر ) رواه مسلم


 

ينزف حنيني .. كل ليلة
و.. سيبقى حنيناً ينزف
هذه .. بعضاً .. من مقتطفات .. حنيني

اللهم إن والدي كان لك صائماً .. فأدخله الجنة من باب الريان

أنا أكثر البنات حظاً في الدنيا ياوالدي
لأنني ابنتك .. كلي فخراً ياأباسلطان
كلي عزة
وكم أنا فخورة .. بأن تربيتي
ماهي إلا جزء من أخلاقك الكريمة

::::

مؤلم طعم الـ يُـتـْمِ
وأنا .. بدونك ياوالدي .. يتيمة

::::

وحيدة جُمعنا ياوالدي
فـ طعم يوم الجمعة بدونك ..حرمان

::::

اللهم عامله بما أنت أهله .. ولاتعامله بما هو أهله
وددت ياوالدي أن أكون رجلاً
حتى أزور قبرك.. وأضم حجاره
ولكنني .. أذكر، أنك كنت تفخر.. أن أكبر أولادك بنت .. وهي أنا
ولكنني .. أريد أن أضم قبرك ياأبي
أريد أن ألمس ترابه بيدي.. أريد أن أقبّـل الأرض التي ضمتك

::::

بكيت ياوالدي بـ لحظة إعلان شهر رمضان
فقد تعودت أن آتي إليك راكضة .. وأبارك لك الشهر الفضيل
سأكون وحدي ياوالدي .. هذه السنة

::::

لا أبكي ياوالدي موتك، فكلنا ميتون
ولكنني أبكي فراقك .. فـ حرقة الفقد قاتلة

::::

اللهم انظر إليه نظرة رضا .. فإن من تنظر إليه نظرة رضا لا تعذبه أبداً
أتذكُر ياوالدي .. ورقة قد طبعتها لك عنوانها
.. سأشتاق لصوتك ياحبيبي ..
منعتك من قرائتها .. لكي لا أؤلمك كما تآلمنا جميعا
سامحني أبي .. فقد وعدت نفسي أن أعطيك إياها لتقرأها
لحظة عودتك إلى منزلنا

::::

أترى ياوالدي كم أصبح منزلنا كبيراً
فارغاً موحشاً .. مع ذلك رائحتك فيه بكل ركن
 وذكريات ضحكاتنا سوياً مازال صداها يرن في آذاننا

::::

أشعرت ياأبي برحمة الرحمن
أشعرت بكرمه ولطفه
من السنة الماضية من لحظة تشخيص ذلك المرض الخبيث
هيأنا أنفسنا لرحيلك .. كان تجهيزاً مؤلماً جارحاً
ولكنني كنت على استعداد

::::

اللهم إنه صبر على البلاء فلم يجزع .. فامنحه درجة الصابرين الذين يوفون أجورهم بغير حساب فأنت القائل
"إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ"

أتعلم ياأبي
مازلت أشعر بك حياً في قلبي ..لم تمت
مازلت أسمع صباح الخير بصوتك المبحوح
مازلت أرى خيالك خلف باب غرفتي
مازلت أمر من جانب كرسيك المفضل وأراك

::::

مازلت أعشق وطـــنـــي ياأبي
لأنه موطننا .. لأنه منزلنا .. لأنه طفولتنا .. لأنه ذكرياتنا
ولأنه أعطاك وأعطاك وأعطاك

::::

سأقبّـل يد من .. صباح هذا العيد؟

::::

اللهم يَمِّن كتابه ويسر حسابه وثقل بالحسنات ميزانه وثبت على الصراط أقدامه وأسكنه في أعلى الجنات في جوار نبيك ومصطفاك واسقه من يده الشريفة شربة هنئية لايظمأ بعدها أبداً
إن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان
والحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


اللهم ارحم والدي وعافه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله..
ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس..
اللهم أبدله داراً خيراً من داره .. وأهلاً خيراً من أهله ..وارزقه الفردوس الأعلى ..
وأعذه من عذاب القبر ..وعذاب النار..اللهم اجمعني به في جنة الفردوس..

!! "يا موطني ترى .. ترابكـ " مو… تراب
!!"حفنة ترابكـ ياوطن " تسوى وطن


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

نـزف الـحنـيـن

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول