نجوم الهلال تضيع الفرص


في لقاء المجد ولقاء الحلم، انطلق زعيم آسيا الأزرق الهلالي، وممثل الكرة العربية والسعودية، اليوم السبت 25 أكتوبر إلى سيدني من أجل ذهاب نهائي أبطال أسيا أمام ويسترن سيدني وندرز.

فكان الهلاليون على موعد مع هذا الحدث منذ 14 عام، ولم يمنعهم شيء للذهاب هناك إلى أستراليا من أجل مساندة معشوقهم الهلال السعودي. ولكن الهلال فعل كل شيء في هذه المواجهة عدا التسجيل، حيث تسابق نجوم الهلال على إضاعة الفرص، ولكن الكرة اختارت سيدني، الذي خطف هدف الفوز، وأنهى المواجهة لصالحه بنتيجة 1-0.

ليتأجل موعد تحديد مصير البطل حتى لقاء الاياب على أرضية استاد الملك فهد الدولي في الرياض.




مشجعي نادي الهلال

منذ انطلاقة صافرة الحكم، بدأ الهلال بأسلوب هجومي وضغط كبير على سيدني في مناطقهم، من أجل تحقيق هدف مبكر يطمأن به جماهيره. فكان الهلال هو الأخطر وهو الأسبق إلى مرمى سيدني طيلة ال20 دقيقة الأولى، بفضل التكتيك المميز للأزرق على مستوى الهجوم وبناء الهجمات، وكذلك على مستوى الدفاع، الذي أظهر صلابة كبيرة في هذه المواجهة، وخاصة في التكتيك المميز والسرعة الكبيرة في افتتكاك الكرة.

الهلال و سيدني

في الدقيقة ال23 كاد الهلال أن يضرب مرمى سيدني ويعلن الهدف الأول للهلال، عن طريق الزوري الذي انطلق مباشرة داخل منطقة ال18 في الرواق الأيسر، ولكن حارس سيدني نجح في التدخل على عبدالله الزوري وقطع كرة خطرة.

سيدني والهلال

واستمرت هجمات الموج الأزرق الرهيب دون توقف، واكتفى لاعبي سيدني بالدفاع في مناطقهم، بحيرة كبيرة من قوة الهلال، طيلة دقائق الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، لولا كرة ناصر الشمراني في دقائق الشوط الأول الأخيرة، بعد اخراق مثير لمنطقة جزاء سيدني، ولكن الزلزلال فشل في تحويل تمريرة تياجو نيفيز إلى هدف، ووضعها عالياً، ليتأجل موعد الهدف إلى وقت آخر.

سيدني ضد الهلال

ومع بداية الشوط الثاني، استمر الهلال في ضغطه على سيدني بحثاً عن أولى الأهداف، ولكن جميع المحاولات فشلت في إيجاد طريق الشباك، واستمرت الهلال في اهدار الفرص.

وفي الدقيقة 64، عاقب سيدني الهلال على اضاعته للفرص وعدم استغلاله للاستحواذ، وتسجيل أولى الأهداف عن طريق البديل تومي جيورس، الذي قام بتحويل عرضية طويلة، مباشرة في شباك السديري.

وفي الدقيقة 71 كاد أن يسجل سيدني ثاني الأهداف، بعد تسديدة قوية اصطدمت بالقائم الأيسر.

سيدني

واستمرت هذه النتيجة بتأخر الهلال بهدف نظيف حتى انطلقت صافرة النهاية معلنة فوز سيدني في مواجهة ذهاب نهائي أبطال أسيا، ليتأجل الحسم وتحديد المصير حتى لقاء الإياب في 30 أكتوبر.

فوز سيدني في نهائي أبطال أسيا

فكل التوفيق والأماني لممثل العرب في لقاء اياب نهائي دوري أبطال أسيا.

نهائي دوري أبطال أسيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

نجوم الهلال تضيع الفرص

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول