من يمنع شخطة القلم لإعادة حقوقهم ؟


بسم الله الرحمن الرحيم

مازال ذوي الاحتياجات الخاصة بالمملكة العربية السعودية يعانون الأمرين يومياً , ويحلمون بالحصول على جزء من حقوقهم المسلوبه من قبل دوائر و إدارات الدولة و بالطبع مواطنيها. وذكري للدولة كونها مسؤولة عن رفاهية المواطن ناهيك عن الاحتياجات الأساسية لهذا المواطن !! ونعلم جميعاً بإن مثل هذه الحقوق تأتي بشخطة قلم و توقيع من المسؤولين على قرارات إلزامية لن يكلف دوائرهم تنفيذها أي هلله

فعلى سبيل المثال إدارة المرور المكرمة لا تكلف أفرادها بالتركيزعلى مسألة المواقف الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة , فكما هو معلوم ان بعض المحلات او الدوائر تخصص اماكن وقوف لذوي الاحتياجات الخاصة وإن كان من باب البرستيج , لكن ان لم تكن علامات الوقوفه مسحت مع مرور الزمن فإن وجودها كـعدمه للاسف بالنسبة للمواطن . ولا اعتقد إن كان افراد المرور الكرام مشغولين بحوادث السير الأهم من هذه المخالفات ان تكون قاطرات السيارات ايضاً مشغوله عن سحب اي سيارة مخالفة !! لكن يبدو ان قطر السيارات المركونة امام موقف وزير او مدير اكثر اهمية ووجاهة من قطر السيارات المخالفة والمستولية على موقف أحد اصحاب الاحتياجات الخاصة والذي قد يعود ادراجه من حيث اتى بسبب عدم وجود موقف خاص به

أما البلدية الكريمة والتي يتدخل موظيفها في موقع مطبخك عزيزي المواطن او حتى اللون الداخلي لغرفة نومك وحرمك المصون !! لا يرون الأهمية ذاتها في غياب التجهيزات المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة في المطاعم و المحلات و المراكز التجارية و غيره

و اخيراً و ليس آخراً الجهات المسؤولة بشكل مباشر برعايتهم ان تكرمت على الأخوة ذوي الاحتياجات الخاصة فقد تقدم لهم مبلغ مالي وكأنه يسد حوائج الدنيا , متناسية الحاجة الحقيقة لهؤلاء الأخوة وهي الحقوق التي لايجلبها المال بقدر القوة و السلطة. ولايعني ذكر هذه الجهات برائة بقية الجهات من العملية إنما مجرد مضرب للمثل المباشر و البسيط لمن يملك الحق بإعطاء ذوي الحق حقوقهم

فعلى إدارة المرور و الشرطة تفعيل و تطبيق نظام المواقف المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة وتحديد نسبة تتناسب مع عدد المواقف في المكان على سبيل المثال 3% من مواقف المنشأة , ومن ثم تطبيق العقوبات بشكل صارم على مخالفي الوقوف بمثل هذه المواقف كـغرامات تصل لألف ريال بالإضافة لسحب السيارة على حساب صاحبها وحجزها في حال التكـرار . ومن جهتها البلدية و التي نسمع انها تحرص على وجود تجهيزات خاصة بالحرائق المحتملة الوجود يجب ان تحرص كذلك على الاحتمالات الموجوده حالياً وهي زيارة ذو الاحتياجات الخاصة لكافة المنشآت كالشخص الطبيعي , بداية من الممرات و المداخل المناسبة لهم كالأبواب الإلكترونية و المنحدرات الخاصة البديلة للسلالم , بالإضافة لتوفير المصاعد الكهربائية في كل منشأة يستخدم فيها السلالم ومراعاة صعوبة الحركة لديهم للوصول لكافة الخدمات كالكاشير و غيره . و اخيراً وجود اللافتات التي تبين هذه الحقوق و التجهيزات المخصصة لهم و فرض أعلى الغرامات على اصحاب المنشآت لتصل لإغلاق المحلات لحين تجهيز مثل هذه التجهيزات

لكن ولكوننا مجتمع يهتم بالشكليات اولاً و اخيراً فـلا أرى لأخوتي و أحبتي ذوي الاحتياجات الخاصة اي مستقبل مشرق بوجود هذه العقليات بإداراتنا ودوائرنا , متمني من المولى ليس فقط من أجل ذوي الاحتياجات الخاصة بل للمجتمع ككـل أن يوضع الاشخاص المناسبين وليس الشخص في الاماكن المناسبة يوماً م

لكـن من يمنع شخطة القلم ؟

ولعلمي بأن عدد من الاخوة ذوي الاحتياجات الخاصة يشاركون و يتابعون مجموعة ابونواف البريدية وموقعها , اتمنى ان نسمع اصواتهم من خلال الردود لكي لا ينكر اياً كان وجود ماسبق ذكره في بلادي العـزيزه

والله المسهل ؛

Yazeed


تعليقات 10

  1. جزاك الله خير فعلا اخي نحن نعاني في بعض الدوائر الحكومية والمحلات التي لاتوجد بها طرق ممهدة لذوي الاحتاجات الخاصة. اما في المواقف احيانا اذا حصلنا على موقف خاص نتفاجئ برصيف عالي وعدم وجود ممر للكرسي المتحركB فنشكرك اخي على طرحك الجميل وسرد بعض من معناتنا

  2. يعطيك العافية أخوي يزيد.. ياليت لو تقدر تنزل الموضوع بجريدة.. عشان يوصل أضمن للمسؤولين فعلا أحس هالفئة مظلللوومه عندنا مرره..كأنهم يقولون لهم إي صح أنتوا غير أنتوا لازم تعانون مين قالكم تصيرون كذا !!.. يعطيك العافية مرتن ثانية و ترى مرره تجوز لي مواضيعك الجدية منها والاستهبالية (: وووو وياليت تكمل لنا رحلة اسبانيا (كح كح غبار داريه) بس والله حمستنا و وقفت!

  3. شكراً لك أخي الكريم على طرحك هذا الموضوع وأنا أؤيد كل كلمة وكل حقيقة جاءت وسطرتها أناملك الكريمة … فأنا من ذو ي الإحتياجات الخاصة و أعاني مما ذكرت أخي الفاضل .. تخيل أخي الكريم اني أحمل بطاقة خاصة بالمعاقين من قبل إدارة المرور الموقرة و لكن لم يتم تفعيل الهدف المنشود من إصدارها .. فهي ليست معترف بها . في أحد المرات ذهبت الى أحد المستشفيات العريقة .. إتجهت إلى موقف المعاقين كان هناك موقفين خاصين بالمعاقين و وجدت بها سيارتين متوقفتين و أشرت لرجل الأمن أمام بوابة المستشفى بأن يبحث لي عن موقف بديل فقال لي بالنص : رح لمواقف الزوار وأحمد ربك على العافيه !!!! … وذهب .. فجاء في نفسي أنه ربما تكون تلك السيارتين لأشخاص ممن هم بمثل حالتي .. و نزلت من السيارة لأتأكد و نظرت من نافذتي السيارتان فلم أجد بهما أية علامة تدل على أنها لمعاقين .. فشاهدني رجل الأمن الآنف الذكر وجاء لي فقلت له : أبحث لي عن موقف بديل أو استعمل صلاحياتك بسحب أحد السيارتين لأقف في موقفي المخصص لي … فما كان منه إلا أن هز كتفيه ويديه ولسان حاله يقول : تكفى فكنا من الشر ودبر عمرك …. فهمت ما يعنيه ولا سيما بأن السيارتين فارهتاان مما يدل على …….. الخ و اللبيب بالإشارة يفهم غير ذلك أخي الكريم .. القرار الإرتجالي الصادر من البلدية بمنع المباشرين في المطاعم والمحلات من الخروج لأخذ الطلب .. لا أعلم ما هدفه .. ولكنه أضر بنا نحن ذوي الإحتياجات الخاصة .. هل يجب أن يعلم كل من يرتاد هذا المطعم بأني معاق عندما أبرز عكازتي لعامل المطعم ليتقنع بأني معاق ويأتي لخدمتي في سيارتي ؟؟ هل يجب أن أترجى كل من أراد الدخول للمطعم بأن ينادي المباشر لخدمتي ؟؟ والله و والله جلست أكثر من نصف ساعة أمام أحد المطاعم أحاول أن أقنع عامل المطعم بأن يأتي لخدمتي من خلال الإشارات باليد و أبراز عكازي ولكنه يفتعل عدم الفهم .. وفي آخر المطاف إضطررت للنزول فتوقفت خلف سيارتي سيارة مرور وما أن رآها عامل المطعم حتى هرع خارج المطعم يأخذ الطلب ولا يكلفهم عناء النزول … و عجبي أشكرك أخي الكريم على طرح هذا الموضوع ولكن أعلم علم اليقين بأن هذا الموضوع سيتم تجاهله من قبل الجهات المعنية كما تم تجاهل الكثير من المواضيع و البرامج التلفزيونية والتقارير الصحفية وحقوق ذوي الإحتياجات الخاصة هو شعار في الإعلام فقط

  4. الله لايهينك على هذا الموضوع وبيض الله وجهك . على فكرة يالربع مخالفة الوقوف بالمواقف الخاصة بالمعاقين بإحدى الدول المجاورة ثلاث الاف ريال لاول مرة وثاني مرة خمس الاف وحجز السيارة شهر. واتمنى من وزارة التربية والتعليم يضيفون موضوعك لمادة الوطنية . وانا متعاون باحدى الجهات المختصة بالمعاقين ومن عملنا توظيفهم وكنا نعاني (علماً ان المعاق عن 3 اسويا سابقاً والان عن اربعه من عند وزير العمل الله يحفظه)وكل الشركات يردون بنتصل ولا يتصلون طبعاً . لما مسك معالي الدكتور غازي القصيبي الله يحفظه ولزم الشركات بالسعودة تصدقون ياجماعه الان الشركات هم اللي يدورونهم وابشركم برواتب مغريه وكل المعاقين يدعون لك يامعالي الوزير

  5. اشكرك اخي الكريم جزيل الشكر على موضوعك الاكثر من رائع ,,,, اخي الكريم : انا اعيش الان في دولة غربية واراهم يحترمون ذوي الاحتياجات الخاصة في كل مكان لدرجة انك تعتقد انني ابالغ اذا ذكرت لك بعض الامثلة ,,, وهذه بعض الامثلة : – في المطاعم تجد طاولات مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة,,, -في الارصفة : يكاد لا يوجد رصيف يخلو من نزلة لتسهيل صعود العربة ونزولها ,,, – في الباصات : هناك باصات مخصصة لنقل ذوي الاحتياجات الخاصة تحتوي على مصعد صغير لرفعهم الى الاعلى, وفي الباصات العادية هناك حديدة يضعها السائق لكي تصعد عليها العربة,,, – في المواقف وهي الازمة الكبرى عندنا ,, هناك احترام كبير كبير لمواقف ذوي الاحتياجات الخاصة يستحيل ان يقف فيها احد حتى لو كانت كل المواقف ممتلئة ,,,,,,و و و و وو و و الخ يكاد قلبي يتقطع الما حين ارى هذا الاحترام للكيان الانساني في بلاد الكفار الذين كل حياتهم تعتمد على المادة,, بينما نحن المسلمين والذين نقول ان ديننا الاسلام يحث على تكاتف المجتمع لا نطبق ابسط الاشياء ,,, اخي العزيز : اتمنى من الله العظيم ان يصل موضوعك الى الجهات المسؤولة ليتخذوا قرارا بهذا الشأن وأسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفي جميع اخواننا المرضى والمعاقين وان يرزقهم الصحة والعافية ,,,,,,,,,,,

  6. اخي العزيز الله يصلحك الان فتحت مشروع سرقه جديد شوف كم راح يرصدونله من ميالغ لو علمو بالموضوع وشوف النتائج راح تنصدمبس ما اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل

  7. الســلام عليكم أشكر لك أخي الكريم جرئتك وحرارة حروفك أنا من ذوي الإحتياجات الخاصة وأعتقد أن هذا الإسم يجب تغيره إلى ذوي الإهمالات الخاصة نظراً للإهمال الذي تعانيه هذه الفئه من شتى القطاعات فإن أخذ جولة على مواقف المستشفيات وجدت مواقف ذوي الإحتياجات الخاصة مليئة والسبب بأن المجتمع لايعرف لهذه الفئة أي احترام وكأن هذه الفئة أصبحت فئة مبتورة من المجتمع ، وإن أخت جولة في الطيران وجدت من الإهمال الشيء الكثير سنوياً أسافر بالطائرة وللأسف أعاني الكثير فعند دخولي الطائرة-ولأني على كرسي- يتم نقلي على كرسي صغير جداً ليمر من بين ممرات الطائرة لأصل إلى مقعدي المخصص غالباً يسحب العامل الكرسي الصغير وأسقط في الأرض وهنا نبدأ مشوار آخر-افزع ياولد – و-شيل من هنا- وللأسف وإن أخذت جولة في الطرقات حدث فلا حرج الأرصفة أشبه ماتكون بسباق الحواجز -بالنسبة للمعاقين- لابد تقف عند الرصيف وتنتظر أحد يتفضل عليك ويرفعك لتتخطى الرصيف … إلى متى ستظل هذه الفئه مهملة ولا يوجد في من يهتم بها . لكن أحب أن أرسل رسالة خاصة لكل شخص من فئة ذوي الإحتياجات الخاصة وأقول له (إن الله إذا حب عبد ابتلاه)و(إن الله مع الصابرين) فاصبروا أحبائي واعلموا أن مانحن فيه هو ابتلاء فافرحوا فالله معنا وهل نحتاج أحد أو مسؤول مادام الله معنا لن نحتاج أي عطف من أحد لانحتاج أي مساعدة ورعاية من أي مسؤول فالله معنا وموعدنا الجنة إن شاء الله -مقعد والسبب حادث-

  8. ولو ان ردي متاخر الا اني اقول لو يضعون بطاقة اكترونية على المواقف يعني ياتي احد دوي الاحتياجات الخاصة ويضع البطاقة في الموقف المخصص لهم ويفتح له الموقف اتوماتيكي له واظن انها ليست صعبة عليهم اقصد الادارة المخصصه عنهم..

  9. والله موضوعك جدا شيق ولازم للمسؤلين يهتمون في هاذ الامر الصراحه انا مبتعث في دوله كافرة لقيت اخلاق اسلام بدون مسلمين والله والله ياجماعه انو في كل رصيف في كل شارع يوجد نزله او منحدر بسصيط لتسهيل ذوي الاحياجات الخاصه او ذوي عربيات الاطفال غير المساعدات من الشعب لكل شخص مقعد في دخول اباص او الخروج من الباص او القطار والله ياناس عجب التعامل وبكل ذوق واحترام ومحبه ومعاها ابتسامه عريضه ما تتوقف من الخد واسف على الاطاله ارجو توصيل كلامي للمسؤلين عندي سؤال ليش الكفار يتعاملو بابتسامة لان اتعلمو في المدارس واهلهم علموهم وخاصه الاعلام يعلم اكثر لوزير البلديه ولوزير الاعلام وشكرا8)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من يمنع شخطة القلم لإعادة حقوقهم ؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول