عائلة تتصل بالشرطة بسبب إدمان إبنهم على ألعاب الفيديو


كانت هذه مكالمة من مكالمات الشرطة حيث قام الوالدين بالإتصال على الشرطة وإخبارهم بان إبنهم لا يريد أن يترك جهاز ألعاب الفيديو “الإكس بوكس”، وقد إعتبرت الشرطة هذه الحالة مجرد إزعاج وإهدار لوقتهم .

حيث أن الشرطة شمال ويلز تلقت على مدى الـ12 شهر الماضية أكثر من 520,000 مكالمة ومعظمها حالات طوارئ .

وقال القائم بأعمال الشرطة أليكس غوس :”كل دعوة لا لزوم لها بالنسبة لنا يقلل الوقت المتاح للمكالمات بشأن مسائل الشرطة الحقيقية، أو ربما يمكن أن يؤثر على حياة شخص أخر يحتاج إلى المساعدة.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عائلة تتصل بالشرطة بسبب إدمان إبنهم على ألعاب الفيديو

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول