بعد دفنك حياً كم ستلبث حتى تلفظ أنفاسك الأخيرة ؟!


تتراوح المدة التي يمكثها الشخص الطبيعي من عشر دقائق إلى ساعة داخل تابوت مدفون تحت الأرض، وقد يستمر على قيد الحياة من 6 ساعات إلى 36 ساعة فهذا يعتمد على الشخص الذي نتحدث عنه، ولكن عموماً فهي ليست بالمدة الطويلة.

coffin_0

الأمر برمته يعتمد على كمية الأكسجين المتوفرة في التابوت، فكلما كان حجم الشخص أصغر كلما كانت مدة بقاءه على قيد الحياة أطول، حيث أن استهلاك الأكسجين سيكون أقل.
يمكن للاعبي الرياضة والعدائين أن يمكثوا مدة أطول كونهم يستطيعوا أن يكتموا أنفاسهم لبرهة بين النفس والآخر وهذا يزيد فرصتهم بالبقاء لدقيقة إضافية واحدة على أغلب التقدير.

original

يقول البرفيسور ليف من جامعة شيكاغو الأمريكية أنه ليس هناك تجربة حقيقية جرت بهذا الخصوص، فعندما تكون هناك ستكون هناك وحينها وأنت مدفون تحت 6 أقدام من الطين في تابوت محكم تماماً سيكون الأمر مختلف تماماً.

buried-movie

ويمكن للأمور أن تتجه إلى الأسوأ إذا حسبنا في الحسبان ثاني أكسيد الكربون الذي يزداد باضطراد مع استهلاك الأكسجين المتبقي والذي بدوره يجعلك غير قادر على الحركة ومن ثم يتوقف قلبك عن النبض وهنا يبدأ الجسم بالتهاوي شيئاً فشيئاً
ويضيف أنك حينما تشعر بالاختناق سيصيبك الذعر ومن ثم ستبدأ بعَد لحظاتك الأخيرة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بعد دفنك حياً كم ستلبث حتى تلفظ أنفاسك الأخيرة ؟!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول