الآلاف ينضمون لعملية البحث عما فقدته طفلة في الثالثة من عمرها !!


الطفلة روبي هي طفلة اسكتلندية تبلغ من العمر 3 سنوات فقط، ولكن من أجلها تظافرت جهود اللآلاف من البريطانيين والإنجليز خاصة لإيجاد “السيد أرنب” دميتها التي قضت معها سنين عمرها ال3 كلها حتى الآن ولكن للأسف كانت قد فقدتها في لندن أثناء رحلة عائلية.

علاقة الطفلة روبي مميزة جداً مع هذا الأرنب، فلا تكاد تقضي لحاظت بسيطة بدون تواجده معها، ولكنه سقط من أمتعت العائلة أثناء تنقلهم في لندن، وبعد أن علمت بخبر فقده دخلت الطفلة الصغيرة في دوامة حزن مما استدعى أمها لعمل بعض الإعلانات المصورة للبحث عن هذه الدمية، لكنها لم تحسب حساباً ولو بسيطاً أنها ستحصل على هذا التفاعل.

فمنذ نشرها للإعلان حتى الآن انضم لحملة البحث عن السيد أرنب الآلاف من مستخدمي الشبكات الإجتماعية كما وانضمت مقدمتا البرامج الفضائية كريستي ألسوب و وتشيري هايلي وتبعتهم المصورة المحترفة زوي ستيوارت، وبدأت رسائل بريدية تصلهم حتى من الولايات المتحدة لإعطاء الطفلة روبي تذاكر لمدينة ديزني للتخفيف من حزنها كما وأرسل الكثير من المنضمين للحملة ألعاباً ودمى تشبه السيد أرنب لكنها رفضتهم لأنها تعرف أنهم ليسوا السيد أرنب.

تكمن أهمية السيد أرنب لهذه الطفلة كونه كان هدية من جدتها، وبجانب أنه صديقها العزيز منذ ولادتها الذي لم يفارقها حتى وهي نائمة، رحلة البحث ما زالت مستمرة وقد مرّ عليها ثلاثة أيام وما زالت روبي تنام والدموع تغمر عينيها، عسى أن يجدوا السيد أرنب لهذه الطفلة المسكينة.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الآلاف ينضمون لعملية البحث عما فقدته طفلة في الثالثة من عمرها !!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول