مكافحو الإيبولا شخصية العام 2014


شخصية العام 2014

لأول مرة: الفرق الطبية تستحوذ على لقب شخصية العام 2014

الأطباء، والممرضون وغيرهم ممن يكافحون للقضاء على وباء الإيبولا بأعمالهم الدؤوبة من الشجاعة والرأفة مُنحوا لقب شخصية العام 2014 من مجلة تايم الأمريكية. وأشادت نانسي غيبس رئيس تحرير المجلة بجهود كل من يعمل على مكافحة وباء الإيبولا، وخصت بالذكر أطباء بلا حدود، ومنظمة أطباء بلا حدود MSF، والعديد من الأشخاص في العالم الذين وقفوا إلى جانب الأطباء، والممرضين المحليين، وسائقي الإسعاف، وفرق الدفن. وقالت غيبس بأن الوباء ضرب الأطباء والممرضين بشكل كبير.

وقالت:” بقية العالم كان ينام خلال الليل؛ لأن هناك مجموعة من الرجال والنساء على استعداد للوقوف والقتال، فقد تم منحهم لقب شخصية العام لجهودهم الدؤوبة والشجاعة، والرأفة، فباعوا ما في العالم للوقوف في وجه المرض، ولمخاطرتهم، واستمرارهم في العمل، والتضحية، ولأنهم أنقذوا أرواحًا”. وبحسب منظمة الصحة العالمية فقد وصل عدد الوفيات وصل إلى6388 شخصًا، وإصابة 17,942 شخص في غرب إفريقيا حيث ينتشر الوباء.

فيرغسون 5

وحل المحتجون في أحداث فيرغسون في ولاية ميزوري في المرتبة الثانية لتصنيف المجلة، وجاء الرئيس الروسي فلادمير بوتين ثالثًا، ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني رابعًا، وجاك ما الصيني المؤسس لعملاق التجارة الإلكترونية “علي بابا” خامسًا، وتيم كوك الرئيس التنفيذي لشركة أبل سادسًا، وروجيه جوديل مفوض الرابطة القومية الأمريكية لكرة القدم سابعًا، والمغنية تايلور سويفت ثامنًا. ولم يكن الرئيس الأمريكي باراك أوباما ضمن القائمة، حيث منحته المجلة لقب شخصية العام في 2012.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مكافحو الإيبولا شخصية العام 2014

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول