مقارنة كوكب الأرض مع الأجرام السماوية


الأجرام السماوية

قد يكون من الصعب تصور مدى اتساع الكون وأحجام الكواكب والنجوم، وخاصة فيما يتعلق بالأرض. لكن الأن حاول بعض هواة الفلك الكشف عن الحجم الحقيقي للأجسام في مجرتنا، بواسطة مقارنتها مع حجم قارات الأرض، إضافة إلى معرفة حجم الأرض بجانب الأجرام السماوية. فكما تظهر إحدى الصور كيف يظهر كوكب الأرض إذا تم استبداله بكوكب زحل، في حين تظهر صورة أخرى قمة أوليمبوس المريخية -أكبر قمة بركان في المجموعة الشمسية- وهي تحجب ولاية أريزونا.

وقد تم إنشاء هذه الصور بواسطة هاوي الفلك المقيم في لانكشاير “جون برادي”، والذي أوضح أن جميع ما في الكون كبير جدًا مما يجعل من الصعب تخيل حجمه الفعلي، وحاول من خلال هذه الصور أن يقارن بعض ما يوجد بالفضاء مع الأرض، لتوضيح الأحجام الحقيقية.

كوكب الأجرام السماوية

توضح الصورة أعلاه الحجم الحقيقي لنجم نيوتروني، عند مقارنته مع الشمال الغربي من إنكلترا بين ليفربول وأرينغتون. بينما توضح الصورة الثانية أمريكا الشمالية، وكيف قام بركان أوليمبوس مونس بحجب ولاية أريزونا، وهو أطول بثلاث مرات من جبل إيفرست، كما يبلغ عمق فوهة البركان المريخي حوالي ثلاثة كيلومترات.

الأجرام السماوية

وفي هذه الصورة يظهر قمر المشتري “آيو” الذي يغطي تقريبًا مجمل أمريكا الشمالية، وهو الأول من أقمار غاليلو الأربعة الرئيسية لكوكب المشتري، ولهذا السبب يتم سحبه ودفعه عن طريق الجاذبية الشديدة للكوكب، مما يجعله من أكثر الأماكن النشطة بركانيًا في المجموعة الشمسية بما في ذلك الأرض، حيث توجد المئات من البراكين النشطة على سطحه.

الأجرام السماوية الأجرام السماوية

السيد “برادي” يبين في هذه الصورة كيف يظهر حجم المريخ وهو عبارة عن نصف حجم كوكب الأرض، ويغطي بكل سهولة أمريكا الشمالية. لكن بالمقارنة مع كوكب المشتري، فإن حجم أمريكا الشمالية تضاءل بشكل هائل كما يظهر في الصورة الأخرى.

الأجرام السماوية الأجرام السماوية

والأن يقارن السيد “برادي” حجم الأرض مع حلقات كوكب زحل والتي يبلغ قطرها حوالي 282,000 كيلومتر، كما يظهر كوكب الأرض في الصورة الأخرى في منتصف حلقات كوكب زحل، الذي يعتبر أكبر من حجم الأرض بحوالي 800 مرة.

الشمس

بينما يظهر في الصورة الأخيرة كيف يظهر كوكب الأرض بجانب الشمس، والتي تفوق حجم كوكب الأرض بحوالي 1,000,000 مرة. كما أضاف السيد” برادي” أن الشمس تطلق طاقة في الثانية الواحدة، أكثر مما تم إنتاجه في التاريخ البشري. إضافة إلى أنها تفقد أربعة مليارات طن من المواد في الفضاء كل ثانية، لكن لديها ما يكفي لتستمر لمدة خمسة بلايين سنة أخرى. وأن التوهج الشمسي هو عبارة عن انفجار من سطح الشمس، يقوم باختراق المجالات المغناطيسية، ويكون بقوة تفوق قنبلة هيروشيما بحوالي مليار مرة.

المقارنة بين أحجام الأجرام السماوية في الكون

 فضلاً أخفض الصوت، يوجد موسيقى

عرض الأجرام السماوية

النجم النيوتروني: 12 ميلا، “20 كيلومتر”
أوليمبوس مونس: 374 ميلا، “654 كيلومتر”
قمر المشتري آيو: 1,942 ميلا، “3,636 كيلومتر”
المريخ: 4,220 ميلا، “6,792 كيلومتر”
الأرض: 7,918 ميلا، 12,742 كيلومتر”
زحل: 72,367 ميلا، “116,464 كيلومتر”
المشتري: 88,846 ميلا، “142’984 كيلومتر”
حلقات زحل: 175,000 ميلا، “282,000 كيلومتر”
الشمس: 864,950 ميلا، “1,392,000 كيلومتر”

المصادر

1 , 2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقارنة كوكب الأرض مع الأجرام السماوية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول