معنى الإرادة وراء قصة هذا الرجل (9 صور)


قصة مؤثرة حقاً من هذا الرجل الذي قام بتسلق قمة جبل ماترهورن على الرغم من فقدان أطرافه الأربعة، إذ إنه قام بتسلق مسافة 4،478 متراً ليبلغ تلك القمة الجبلية التي تعد أشهر قمم جبال الأبناين بسلسلة جبال الألب الأوروبية.

جيمي اندرو صاحب ال44 عاماً تمكن من الوصول إلى القمة بأطرافه الأربعة التي خسرها قبل 15 عاماً بتسلق مشابه لإحدى الجبال والذي خسر أيضاً في هذا الحادث صديقه جيمي فيشر الذي كان يرافقه بالصعود إلى القمة، ولكن إعاقته لم تحرمه من العودة مرة أخرى وتحقيق ما كان يتمناه.

وتبدأ القصة عندما كان هو وصديقه فيشر يحاولون الوصول إلى قمة جبل مونت بلانك وهي أعلى قمم جبال الألب، وإثر العواصف والثلوج في الجبل تم محاصرتهم بمكان في الجبل بعد سقوط صخرة عملاقة على حجزتهم لمدة 4 أيام والتي فقد فيها صديقه حياته  لإثر البرد والصقيع قبل أن يجدهم طاقم الإنقاذ، وفي نهاية المطاف تم إيجاد السيد اندرو على قيد الحياة نقلوه إلى المستشفى، وقرر بعدها الأطباء بتر أطرافه بعد أن تأثرو بشكل كبير بفعل الصقيع.

وقال السيد اندرو :” أنني حزنت كثيراً على فراق فيشر، ولكنني في النهاية لم أستطع التفكير في الفشل وقول كلمة لا أستطيع، وقمت بمتابعة المشوار وحدي وبلوغ القمة بعد 15 عاماً، وأنا سعيد لتحقيقي هذا الإنجاز وأسعى إلى تسلق قمم أكثر في مراحل أخرى”.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

معنى الإرادة وراء قصة هذا الرجل (9 صور)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول