معقولة تجي منك يا .. ‎[ داشر ]‎ ..!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
من قلبي .. لكم أحلى وأرق تحيــّــــة معطــّـــرة بحبكم ..

المكان : بنشري في مدينة الجبيل ..

الحدث :
كنت واقف بجانب العامل الذي يغسل سيارتي بعد أن غيــّـــر زيتها .. لفت نظري سيارة تقف أمام سيارتي .. ما لفت نظري فيها هي عبارة كــُــــتبت على “القزاز” الخلفي للسيارة ..

[ لا تنظر إلى صـِـــغر المعصية .. ولكن انظر إلى عظمة من عصيت ] ..
نعم شدّتني هذه العبارة .. أتعرفون لماذا ..؟!
لأن مظهر السيارة الخارجي لا يوحي بأن صاحبها ملتزم ..

نسيت الموضوع وانشغلت بمتابعة العامل الذي يغسل السيارة .. ( ما يدانونن العمال اللي يغسلون سيارتي .. دايماً أنشب بحلوقهم .. مثل طبع بعض الشيبان ابتسامة ) ..
لحظات .. وإذا بسيارة تقف .. لينزل من كرسي الراكب شاب في مقتبل العمر .. شعره طويل لدرجة أن الهواء يلعب به يمنة ويسرة .. بيده سيجارة .. ثوب ضيـّـــق ..!

اتجه ذلك الشاب إلى تلك السيارة .. أخرج المفتاح من جيبه .. فتح الباب .. ركب السيارة ..
كل هذا مر وأنا أنظر غير مصدّق لما أرى ..
قلت .. لعل هذا الشاب اشترى هذه السيارة ولم يزيل تلك العبارة التي كتبت على زجاجها الخلفي ..
السلام عليكم .. الله يجزاك خير على اللي أنت كاتبن على سيارتك ” .. هذا ما وجدت نفسي تلقائياً أقول له ..
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. وإياك يا أخوي ” .. هكذا أجاب ..

عدت مرّة أخرى للعامل .. ( ما قلت لكم نشبة ..! ابتسامة )
وإذا بالشاب يتــّـــجه لي .. وفي يده شئ ما ..
سلــّـــم علي .. وصافحني ..
مد لي ما بيده .. أتدرون ماذا أعطاني ..!!!!
[ مطويتين على فضل بر الأم + مسواك ] ..
قال لي بابتسامة .. [ أدع لي يا مطوّع ] ..!
والله كأنني في حلم ..

عندها قلت لنفسي .. ” الله لا يحرمنا من أمثالك ” ..
نعم .. دعيت له لأنه صحـّــح مفاهيم كانت مغروسة في داخلي بأن غير الملتزم لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يصبح داعية ..!

نصيحة أخويــّـــة :
كل شخص .. مهما بلغ عصيانه و ” دشرته ” .. يظل هناك بذرة صالحة في داخله .. تحتاج فقط منــّـــا أن نثير تلك البذرة .. لتنمو وتكبر ..
حفظك الله يا أخي الغالي .. ووفقك ورعاك أينما كنت .. قد تقرأ كتابتي هذه يوماً من الأيام .. فثق أني أحمل في داخلي قلب يدعو لك بصدق بالتوفيق والسداد ..

أعتذر جداً عن الإطالة ..

لكم من قلبي جل التحايا والتقديرات لقلوبكم البيضاء النقيــّـــة ..
شكراً لمنحي هذه الدقائق الثمينة من أوقاتكم يا أفاضل ..

 


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 4

  1. الله يسامحك يا صاحب الموضوع ايش يكون شعور هذا الشاب المحترم عندما يقراء موضوعك بقولك عنه داشر …..

  2. اخي الكريم صاحب الموضوع ايش يكون شعور هذا الشاب المحترم عندما يقرا موضوعك بوصفه داشر بعد ان عاملك بكل احترام وما تدري لعل الله يغفر ذنبه ويحبط عملك .

  3. أهلاً وسهلاً أخي الغالي .. بسام .. بالعكس يا أخي .. لو قرأت الموضوع بتمعــّـــن .. لوجدتني قد ذكرت بأننا يجب أن نغير مفاهيمنا هذه .. وضعي للعنوان بهذه الطريقة .. المقصد منه جذب الانتباه فقط لا غير .. أما بالنسبة لأخي الذي كان سبباً في كتابتي لهذا الموضوع .. فقد دعوت له من أعماق قلبي .. وذكرت بأنه صحح مفاهيم خاطئة كانت راسخة في مخيلتي .. الشكر الجزيل لك لحرصك .. رضا الشمري

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

معقولة تجي منك يا .. ‎[ داشر ]‎ ..!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول