ليفربول يسقط في الآنفيلد أمام أستون فيلا


صلم يتمكن نادي ليفربول الانجليزي من الفوز على أستون فيلا على أرضية ملعب الآنفيلد في ليفربول، وتعرض للخسارة القاسية أمام جماهيره بهدف نظيف في الجولة الرابعة من الدوري الانجليزي الممتاز “البريميرليج”.

ليفربول يسقط في الآنفيلد

لم يستطع ليفربول أن يفرض سيطرته أمام أستون فيلا، وخيب آمال الجماهير في هذه المواجهة التي خسرها بهدف نظيف جاء في وقت مبكر عن طريق غابرييل اغبونلاهور في الدقيقة التاسعة من عمر الشوط الأول.

ليفربول

وحاول لاعبي الليفر العودة إلى المباراة بعد هذا الهدف، والضغط المباشر على مرمى أستون فيلا إلا أن جميع المحاولات فشلت أمام هذا الفريق المنظم دفاعياً، والذي نجح في قراءة جميع تحركات لاعبين ليفربول، لتنتهي المواجهة بهذا الهدف النظيف، ويصبح أستون فيلا في المركز الثاني خلف تشيلسي.

أستون

نجح نادي تشيلسي الانجليزي في العودة إلى المباراة والفوز على نادي سوانزي سيتي بنتيجة 4-2 بفضل الهداف ديغو كوستا الذي سجل الهاتريك الأول له في الدوري الانجليزي، ليمنح تشلسي النقاط الثلاث كاملة، في المواجهة التي أقيمت على أرضية ملعب ستامفوردبريدج في الجولة الرابعة من الدوري الانجليزي الممتاز “البريميرليج”.

نادي تشيلسي

تعرض البلوز لهدف مبكر في الدقيقة 11 سجله مدافع تشيلسي جون تيري بالخطأ في مرماه أثناء محاولته لابعاد عرضية سريعة قادمة من الجهة اليسرى، ولكن الفريق اللندني لم يستسلم لهذا الهدف وقام بالضغط المباشر على مرمى سوانزي، حتى أتى الهدف الأول لتشيلسي وهدف التعادل من رأسية ديغو كوستا في الدقيقة 45، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الايجابي بهدف وحيد لكل منهما.

تشيلسي و سوانزي سيتي

ومع بداية الشوط الثاني تابع الفريق اللندني النسق الهجومي والضغط المتواصل على منطقة سوانزي، حتى جاء الخبر المفرح لعشاق البلوز في الدقيقة 65 من كوستا، وذلك لتسجيله هدف التقدم لتشيلسي، وفي الدقيقة 67 يعود كوستا ليوقع الهاتريك الأول له في الدوري الانجليزي، ويمنح تشلسي العلامة الكاملة في هذه المواجهة، قبل أن يختتم ريمي الرباعية لتشلسي في الدقيقة 81، وقلص شيلفي النتبجة لصالح سوانزي في الدقيقة 86، لتنتهي المواجهة بنتيجة 4-2.

وبذلك يبقى كوستا سيد هدافي الدوري الانجليزي برصيد 7 أهداف في 4 مباريات، وتشلسي ينفرد بصدارة البريميرليج، إذ إنه قبل هذه المواجهة كان متعادل في رصيد النقاط مع سوانزي سيتي الذي خسر أمامه اليوم.

كوستا

دي كوستا

ونجح مانشستر سيتي حامل اللقب في التعادل مع أرسنال بنتيجة 2-2 في ملعب الامارات، ليكتفي كلا الفريقين بنقطة واحدة في الجولة الرابعة من الدوري الانجليزي الممتاز “البريميرليج”.

تعادل مانشستر سيتي مع أرسنال

مع بداية المباراة وبالتحديد في الربع ساعة الأولى فرض أرسنال أسلوبه بقوة على أرضية الملعب، والضغط على السيتي في منطقته، ولكنه تراجع تدريجياً مع عودة استحواذ السيتي على الكرة وقيامه بعديد الهجمات السريعة، والتي أسفرت عن تسجيل الهدف الأول للسيتي الذي جاء من انطلاقة سريعة من خيسيس نافاس في الرواق الأيمن دون أي رقابة من دفاع أرسنال، ليرسل عرضية زاحفة إلى أجويرو الذي سبق المدافعين وأسكنها في شباك تشيزني في الدقيقة 28.

أرسنال

ومع بداية الشوط الثاني استطاع أرسنال العودة إلى المباراة وتعديل النتيجة، لتسجيله هدف التعادل في الدقيقة 63 عن طريق نجم الوسط الانجليزي جاك ويلشير، وفي الدقيقة 74 يعلن أليكسيس سانشيز هدف التقدم من تسديدة قوية أسكنها في شباك جو هارت.

ولكن مانشستر سيتي كانت له كلمة أخرى حيث استطاع تعديل النتيجة عن طريق المدافع ديميكيلس في الدقيقة 83، ليمنح السيتي نقطة وحيدة في هذه المباراة.

ويلبك في أرسنال

فرانك لامبارد

مانشستر سيتي و أرسنال

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ليفربول يسقط في الآنفيلد أمام أستون فيلا

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول