قصيدة : غصبٍ ومجبور


بسم الله الرحمن الرحيم

ليس كل من يهوى كتابة الشعر يريد به السمعة أو الصيت والجمهور, فهناك من يكون الشعر لهم باب راحة ولحظة نسيان وابتعاد ولو لبرهة عن المواجع والهموم

طرقت باب الشعرغصب(ن) ومجبور
ما هوب ودي مير وقتي حداني

ما اريد به شهره ولا اريد جمهور
ولا لي برزق(ن) من قصيدي لفاني

ولا نيب واصف به بنات (ن)كما الحور
ولا نيب ما دح به ملوك الزماني

ما غير أبارز به همومي على الدور
كل ما انهـزم هـم(ن) تلقيـت ثاني

فيك ا تقوا يا قصيدي على الجور
وش حيلتي غير الحِلم والأماني

واللي حداني حيث ما فيه دكتور
يطرد هموم(ن) عذبت مودماني

قلت أتطبب من قصيدي ومعذور
مدام دكتـوري عجز ماشفاني

اسج مع قافي واغني ومسرور
واطى على همي (بدانا وداني)

واذا صحيت بواقعي صرت مقهور
عوّد علي الهم عجل وْوطاني

*

*
حيزوم



تعليقات 2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قصيدة : غصبٍ ومجبور

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول