قصيدة : خطاك السوء يامحمد وفالك طاب


 تحياتي وعظيم تقديري لإدارة وأعضاء وزوار قروبنا العزيز (قروب ابو نواف ) حفظهم الله ورعاهم 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولا ابارك لكم هذا الشهر الكريم
ولو ان المباركة متأخرة
ولكن أقول لكم عساكم من صوامه وقوامه وجزاكم الأجر والمثوبة وختمه لكم بخير  
يسرني أن أشارك معكم في هذه القصيدة التي جادت بها قريحتي
ابتهاجا بسلامة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف مساعد وزير الداخلية
حفظه الله ورعاه من كل مكروه
أملي أن تحضى بإعجابكم

((خطاك السوء يامحمد وفالك طاب))

زمنّا سطِر الفرحه على صدر الوطن بكتاب
                                   وعلّم من جهل فينا وش المحبوب لحبابه
ترانا جسمنا واحد ولو يشكي جزء منصاب
                                   تلاقي جزءه الثاني شكى من كل ماصابه 
عقب مالله حفظ بامره (أمير الأمن) شرٍ غاب
                                   وشعب المملكة عيّد من الفرحه وغنّا به
خطاك (السو) يامحمد ولد نايف وفالك طاب
                                   عسى الله يحفظك باسمه من الارهاب واذنابه
كفاك الله يامحمد من المجرم وسم الداب  
                                   يموت المجرم بحقده وسمه باقي بنابه
نواك المجرم بشرّه وبامر اللي خلقنا خاب
                                   ولا افلح كل تخطيطه وراع الشر يبلا به
نجاتك من فضل ربي حضت بين العرب باعجاب
                                   حماك اللي حمى بيته ونزل محكم كتابه
ولا احدٍ يامن الغادر ولو خبّى الغدر بثياب
                                   عدوك ما تعرف اللي يخبّي من ورا ثيابه
عسى الله يهدي الجاهل أو انه ينسفه بشهاب
                                   إذا ماصار له داعي عسى الله يقلع ترابه
جهل بالدين واحكامه وعاث بها الحياة إرهاب
                                   متى المسلم غدا ارهابي يحنّ لعيشة الغابه؟!
ولا قصرت يامحمد فتحت لمن تراجع باب
                                   وكل العالم بكبره سمع باللي سمعنا به
وصرت بحكمتك (والد) لكل اللي رجع ثم تاب  
                                   ولا عاقبت من قالوا (ولدنا ذا بحلنا به)
وكل الناس تشهد لك بأنك من (ذوي الألباب)
                                   فعلت اللي عجز عنّه ولي من تاب واقرابه
وجاك مقدرٍ عفوك وحسّب يالكريم حساب
                                   ولكن فيه من يغدر وعفوك له تذرّا به 
يجي لك تحسبه صادق وهو من داخله كذاب
 
                                     منافق يخفي احقادة (وداه) بداخل جرابه
تمسكن يلبس الجاعد ولكنه حِثال ذياب
                                   مخالف سنة الطاهر وخالف سنة اللابه
 غدا مع زمرته تابع وصار اذناب للاجناب
                                   تشوف افعالهم نسخه وكل البوم تتشابه
غرض هالزمرة العوجا بتر في سيفنا الشذّاب
                                   يجز العرق من ساسٍ يغذيها وتحيا به
عشان نعلّم الخاين دروس بمبدأ الآداب
                                   ونكشف من يغذونه ونفضح من تسمى به
  بلادي يحفظك ربي من الاجناب والاغراب
                                   حماك الرب من عالم يصدّر ضدنا ارهابه

أخوكم/  شاعر المشاعر = راشد السكران 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قصيدة : خطاك السوء يامحمد وفالك طاب

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول