لوحة فنية أكثر من رائعة لـ نيلسون مانديلا


27 عام قضاها قائد جنوب أفريقيا نيلسون مانديلا، فقط لأنه كان يدافع عن حقوق المواطنين فى بلده، فقط بسبب كلمة حق، فقط بسبب وقوفه ضدد الظلم الواقع، وكان الناتج، السجن، و تسجيل إسمه ضمن قائمة الإرهاب الدولية حتى عام 2008!.

27 عام من السجن كفيلة بإسكاته، ولكن.. بعد السجن، يخرج مانديلا ليقود البلاد التي رفضته، ويكون أول رئيس ذو بشرة سوداء لجنوب أفريقيا، بالإضافة إلى تحوله إلى قائد وأسطورة عالمية.

الفنان الجنوب أفريقي “ماركو سيانفانيللى”، و كمعجب بشخصية زعيم بلده، قام بعمل هذه المجموعة من الأعمال الفنية التي أهداها لبلده لتذكرهم بهذا الرجل.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لوحة فنية أكثر من رائعة لـ نيلسون مانديلا

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول