فرنسا – الأرجنتين … صور من قلب الحدث


بسم الله الرحمن الرحيم

في يوم الأربعاء الموافق 7 /2/2007 اقيمت المباراة الودية بين:

فرنسا – الأرجنتين

ولعبت المباراة في العاصمة الفرنسية (باريس) على الملعب الشهير:

Stade de France
فرنسا

الذي يتسع ل 80 الف متفرج.. واقيمت فيه مباراة الأفتتاح ونهائي كأس العالم 98

وبحكم تواجدي هذه الفترة في باريس لظروف العمل.. لم افوت حضور مثل هذه المباراة والإستمتاع بمهارات نجوم المنتخبين العملاقين
وكانت البداية هي شراء التذاكر وحجز الأماكن في وقت مبكر خصوصاً ان مثل هذه المباريات تنفذ تذاكرها بسرعة مما سيستدعي الى شراءها من السوق السوداء وبأسعار مضاعفة 
وبعد السؤال توجهت الى محلات (fnac) الشهيرة في شارع الشانزيليزية قبل 5 ايام من تاريخ المباراة.. وقابلنا الموظف المسؤول عن بيع التذاكر الذي شرح لنا ان المدرجات تنقسم الى ثلاث فئات:

الأولى في الدور السفلي بسعر 120 يورو (لايوجد مقاعد شاغرة)
والثانية في الدور الأوسط وبسعر 75 يورو (يوجد مقاعد شاغرة)
والثالثة في الدور العلوي وبسعر 55 يورو (يوجد 5 مقاعد شاغرة فقط)

وكان خياري انا وأحد الزملاء هو شراء تذكرتين في الدرجة الثالثة وبسعر 55 يورو ( 275 ريال سعودي) بعد ان اخبرنا ان ارقام المقاعد الشاغرة تشير انها في منتصف الملعب وبجوار منصة كبار الشخصيات
وينبغي الألتزام برقم المقعد والبوابة الموضح في التذكرة حيث لايسمح بالدخول من بوابة اخرى..

فرنسا
صورة التذكرة التي توضح البوابة S المدخل 16 الصف 73 المقعد 22

وفي يوم المباراة توجهنا الى الملعب (ستاد جاك شيراك الدولي)من مقر اقامتنا في منطقة (La Defense) عن طريق مترو الأنفاق.. وكلما اقتربنا من الملعب كلما دخلنا في اجواء المباراة اكثر حيث تبدأ الهتافات والتشجيع من الجمهور الفرنسي والأرجنتيني

وعند وصولنا للملعب (قبل بداية المباراة بـ10 دقائق فقط) انهالت علينا عروض شراء التذاكر بأي سعر.. ولكن كلمة (NO) كانت بالمرصاد.. توجهنا بسرعة الى بوابة S ودخلنا بكل سهولة وبدون اي نوع من انواع التفتيش ودار بيني وبين الموظف الحوار التالي (بالأنقليزي طبعاً):

هو: مساء الخير سيدي.. تذكرتك لو سمحت 
انا: سم.. بس ممكن اعرف من وين ادخل لو سمحت وكيف اجد مقعدي 
هو: ادخل من البوابة رقم 16 وستجد موظفيننا هناك وهم من سيوصلونك الى مقعدك 
انا: شكراً جزيلاً لك 
هو: عفواً.. ونتمنى لك مباراة ممتعة

اتوقع ان الموقف لايحتاج لأي تعليق.. (صورة مع التحية الى ربعنا)

المهم اني وصلت لمقعدي الذي وجدته في انتظاري  .. واستمتعت بشوط اول قوي وشوط ثاني اقل سخونة  ..

مقتطفات من الحدث


@ الملعب ممتليء بالكامل ولايوجد اي مقعد شاغر والجمهور كان خليطاً بين مشجعي فرنسا و الأرجنتين (والغالبية بالتأكيد لفرنسا)..
@ ردد الجمهور الفرنسي وبصوت قوي عبارته الشهيرة (Ole La Blue) وتعني: رووح يالأزرق 

@ الجمهور غاية في الرقي والنظافة والأدب والأحترام حيث لا تسمع عبارات السب والشتم للاعبين او الحكم ولا من يقذف عليك اكواب الكولا او قشر الفصفص.. وحتى التدخين لايدخن اي شخص داخل المدرج مع انه مسموح !!
@ يوجد في الملعب شاشتين كبيرتين تنقل المباراة (نقل تلفزيوني) وبدرجة وضوح عالية 
@ تفاعلت الجماهير مع دخول النجم الفرنسي (انيلكا).. بينما اطلقت صيحات الإستهجان عند دخول اللاعب (سيسه) 
@ بين الشوطين يخرج اغلب الجمهور لشرب البيرة  وتناول وجبة خفيفة من الكفاتيريات المنتشرة حول البوبات.. كما يفضل البعض احضار وجباتهم من المنزل والأستمتاع بها داخل المدرج..
@ قبل بداية المباراة وفي المنطقة المحيطة بالأستاد يوجد محلات متخصصة ببيع الاعلام والشالات والقبعات اضافة الى المشروبات والمأكولات الخفيفة.. وعند خروجنا بعد نهاية المبارة (وبقدرة قادر) انقلبت نفس المحلات الى مطاعم تقدم اللحوم والبيرة والوجبات السريعة 
@ تنظيم امني محكم وعجيب للحشود التي تصل الى (80 الف مشجع) حيث تتحرك الحشود دون تدافع او شغب خصوصاً عن محطة المترو القريبة من الاستاد.. حيث توجه الجميع الى منازلهم خلال اقل من نصف ساعة 

@ احتفلت الجماهير الأرجنتينية بالفوز بترديد الأهازيج والرقص في الشوارع المحيطة بالملعب دون ايذاء الآخرين او الإساءة لأحد..

صور من الحدث

فرنسا
صورة للمدرجات من الواجهة المقابلة للمنصة.. ويلاحظ الحضور الجماهيري الغفير

فرنسا
صورة من الجهة المجاورة (خلف المرمى)

فرنسا
علم (لبنان) معلق على أحد البوبات 

فرنسا
ساعة الملعب تعرض المباراة من النقل التفزيوني اضافة الى الأعلانات التجارية بين الشوطين

فرنسا
الفرنسي فرانك ريبيري يحاول المرور من الدفاع الأرجنتيني المحكم

فرنسا
فرحة لاعبي الأرجنتين بهدف (سافيولا) الوحيد في المباراة

فرنسا
لاعبي الفريقين بعد اطلاق حكم المباراة صافرة نهاية الشوط الأول

فرنسا

فرنسا

فرنسا
المدرجات بين الشوطين

فرنسا

فرنسا
نهاية المباراة وخروج اللاعبين من ارض الميدان

فرنسا
علامات استياء واضحة على مجموعة من المشجعين الفرنسيين

فرنسا
خروج الجماهير بشكل جماعي من الملعب بنظام وأدب وبدون تدافع

فرنسا
اترك المكان كما كان.. لاحظ نظافة المدرجات بعد مغادرة الجماهير
 (صورة مع التحية لربعنا)

فرنسا
صورة لمقاعد الأعلاميين

فرنسا
مشجعين ارجنتينيين يحتفلون بالفوز   

وختاماً.. سامحونا على التأخير لظروف خارجه عن الإرادة


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فرنسا – الأرجنتين … صور من قلب الحدث

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول