فرص تاريخية ندم من لم يستغلها


تمر في عالم الأعمال الكثير من العروض على الشركات بهدف الإستحواذ عليها وذلك بناءً على فرض بأنها ستحقق نجاح في المستقبل، وأحيانًا تلجأ الشركات لعرض أسهمها للبيع لشركات كبيرة بحثًا عن الدعم حتى تستطيع أن تحقق نجاحاتها، ولكن الله وحده من كان يعلم أن بعض الشركات التي عرضت أسهمها أو تم عرضها على شركات أخرى بهدف مساعدتها بسبب حداثتها، ستصبح أحد أكبر الشركات في مجالها في هذا العصر. هنا سنعرض عليكم مجموعة عروض تاريخية أضاعها البعض بعد أن كانت فرصة الحصول عليها متاحة.

مجموعة عروض تاريخية ضائعة

إهانة مالك فيراري، أوجدت سيارات لامبرجيني

هي قصة تم إدراجها في العروض الضائعة لسبب وجيه، فقد كان فرانشيسكو لامبرجيني عاملًا في أحد مصانع فيراري، وكان يشتكي لمالك شركة فيراري من بعض المشاكل التي يراها في سيارته من أجل تحسينها، لكن إينزو فيراري أهانه ورد عليه بأنه لا يستطيع أن يسيطر أو يستوعب سيارة فيراري، وهذا ما دفع فرانشيسكو لامبرجيني إلى العزم على رد الدين عن طريق منافسته بصناعة سيارة سباقات فخمة تنافس فيراري، وهذا ما كان له، حيث أصبحت سيارة لامبرجيني من أفضل السيارات في العالم في عصرنا الحالي.

عروض تاريخية

شركة Marvel تترك صفقة شراء أشهر شخصيات الكوميك

يعرف متابعوا مجلات الكوميك “Comic” وبعض الأفلام شركة Marvel، فهي أحد أشهر الشركات المتعلقة في الكوميك. لكنها فيما مضى أضاعت فرصة توسيع سوقها وشراء أشهر الشخصيات الكرتونية مثل (سوبر مان، بات مان، الرجل الأخضر “Hulk”) عندما أضاعت فرصة شراء شركة DC Comics.

عروض تاريخية

روز بيروت يضيع فرصة رئاسة مايكروسوفت

روز بيروت هو رجل أعمال أمريكي وله أدوار سياسية مستقلة، كان في بداية التسعينات قد حصل على فرصة دفع النقود لكي يكون أحد رؤساء شركة مايكروسوفت آنذاك لكنه لم يرد أن يدفع مبلغًا كبيرًا، وبسبب تفاصيل بسيطة أضاع على نفسه الفرصة لأن يكون ضمن الأغنى في العالم في عصرنا الحالي.

عروض تاريخية

الإنجليز أضاعو فرصة السيطرة على فولكس واجين

بعد أن خسرت ألمانيا الحرب العالمية الثانية، تم عرض شركة فولكس واجن حينها على الشركات البريطانية بسعر زهيد لتشغيل الشركة، لكن الشركات البريطانية رفضت. والآن شركة فولكس واجن تعتبر أحد أكبر الشركات المصنعة للسيارات.

عروض تاريخية

فرصة ضائعة لشراء شبكة فيسبوك

عندما بدأ فيسبوك يظهر على الساحة في عام 2005، عرض مالكوا شركة ماي سبيس أن يشتروه، ولكن مارك زوكربيرج طلب 75 مليون دولار، وهذا ما رفضه المسؤولون في ماي سبيس. الآن أصبحت قيمة فيسبوك تصل إلى ما يقارب 18 مليار دولار، بينما ماي سبيس تصل قيمته إلى 35 مليون دولار.

عروض تاريخية

كوداك أضاعت فرصها بنفسها

بعد أن كانت أول شركة تخترع كاميرا الديجيتال، قام المسؤولون في الشركة بإيقاف انتاج الكاميرا الديجيتال خوفًا من تأثيرها على الكاميرات الأخرى ذات أشرطة الفيلم الخاصة بها وتؤثر على سوقها، لكن لم يطل الأمر حتى أصبحت الكاميرا الديجيتال هي الرائجة في السوق، وبهذا خسرت كوداك الفرصة لأن تكون الرائدة رقم واحد في هذا المجال.

عروض تاريخية

شركة IBM تضيع فرصة انتاج أنظمة التشغيل مع مايكروسوفت

في بدايات شركة مايكروسوفت، كانت شركة IBM من أكبر الشركات التقنية، وقد تمت مساعي من أجل الوصول إلى اتفاق بين الشركتين للعمل على نظام جديد لتشغيل الحواسيب وهو نظام MS-DOS ولكن شركة IBM لم تشارك شركة مايكروسوفت، وبهذا أضاعت فرصة الدخول في عالم أنظمة التشغيل التي جعلت من شركة مايكروسوفت ما هي عليه الآن.

عروض تاريخية

الإمبراطورية البيزنطية تخلت عن سلاح تسبب باضمحلالها

مدافع الأوربان كانت سلاحًا جديدًا في القرن الخامس عشر، وكانت قد تم عرضها على الإمبراطور البيزنطي لكنه لم يستطع أن يمول المشروع، مما تسبب في بيع هذا المشروع للإمبراطورية العثمانية حينها، وبعد أن تمكنت الإمبراطورية العثمانية من تطوير السلاح تمكنت من مهاجمة الإمبراطورية البيزنطية وإزالتها.

عروض تاريخية

شركة Blockbuster تضيع فرصة شراء Netflix

شركة NetFlix هي الشركة الأكبر في مجال بث الأفلام الآن، ولكن في بداية الألفية الجديدة كانت هناك محاولات لبيع الشركة إلى شركة أخرى اسمها Blockbuster ولكن مالكوها رفضوا شراء Netflix أو حتى المساهمة فيها، حتى أصبحت الآن Netflix الشركة الضخمة التي نعرفها جميعًا.

عروض تاريخية

شركة Excite.com تضيع الفرصة الأكبر لشراء Google

عندما بدأت جوجل كانت عبارة عن شركة صغيرة في جاراج في عام 1999م. وبعد فترة قام مدير شركة Excite بعرض شراء الشركة ولكن السعر الذي طلبه مؤسسوا شركة جوجل حينها لم يعجبه، وقد كان السعر هو 750 ألف دولار. الآن أصبحت قيمة شركة جوجل تصل إلى 110 مليار دولار !!

عروض تاريخية

المصدر.

تعليقات 2

  1. اختلف معك في شيئ رئيسي

    لو تمت الصفقات، لتغير حاضر الشركات، ولربما لم تصل لما وصلت إليه الان.

    1. يا حي الله أبو بدر،

      نتفق معك، لكن تخيل نفسك مكان هؤلاء اللي رفضوا هالعروض!! صعبة والله 🙂

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فرص تاريخية ندم من لم يستغلها

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول