تعليقات 11

  1. لو كان خبر استشهاد بن لادن حقيقي فأنا أعو الله أن يتقبله شهيداً بإذن الله ورحم الله الشيخ البطل الشهيد التى فعل مالم يسطيع اى زعيم من زعماء العرب أن يفعلوه ( الله هم لا تحرمنا أجره ولا تفتنا بعده و أغفر لنا و له )

  2. بن لادن قاتل الابرياء مسلمين ومسيحين ومشوه صورة الاسلام وهو من جعل الغرب ينادوننا بالارهابية لم يفد الاسلام الا بحروب شنتها امريكا بسببه على العراق وافانستان وقتلت الوف المسلمين بسبب هذا المجرم بن لادن جعل الدنماركيين وغيرهم يسيئون الى نبينا عليه الصلاة والسلام الاسلام دين السلام وليس دينا لقتل االابرياء مسلمين او كفار الاسلام دين المحبة والمودة وليس دين الكره والبغض الرسول ص بريئ من بن لادن واتباعه ومحبيه الى النار وبئس المصير

  3. رحمه اللة أنه كان البطل اسامة بن لادن ان شاء الله يكون فالجنة شهيدا وندعو الله يستجيب كل دعاء المسلمين والمسلمات آمين يارب العلمين تبقل الله لكم ولي الدعاء

  4. انتم ان اسامه عميل لامريكا !!!!!!!!!! ترا اتكلم جد عمييييييل اللي مو مصدق اكتب تيم عثمان من هو او سلسلة القادمون تفسر كل شي ا

  5. هناك ناس قد نعرفهم وقد لانعرفهم ولكنهم يصنعون الشخصيات التي تمثل بالنسبة لهم كيان وظيفي يخدم مصالحهم البغضية والكراهية تجاه بلاد المسلمون والمسلمون انفسهم ويجعلونها مبرر لقضاء أهدافهم اللعينة ونحن بفكرنا وفطرتنا وثقافتنا المحدودة ننغمس في دور هؤلاء ونسميهم ابطال …! هل لأننا لم نجد بطلا حقيقا وليس مصنوع ؟ أم هذا هو القدر الذي يجب أن ننتظر منه خروج البطل الذي ذكر هو المهدي هذا والله أعلم

  6. بن لادن اتمنى يكون صحيح مات لكن اشوف الناس نسوا اللي سواه فينا ؟؟ بالنسبه للجنه والنار هذي بينه وبين ربه لكن اللي سواه في حياته كلها لا يمت للإسلام بشيء وهم اكرموه ورموا جثته بالبحر لاني لو منهم حرقتها او حتى رميتها للكلاب ولا هو بكفو اني اترحم عليه طيب دامكم كويسين وطيبين ونسيتوا كل الجرائم اللي سواها بن لادن في حياته من قتل للمستوطنين والأبرياء ومن حماة الوطن او حتى الكفران … الدين ما قال اقتلوا الكافر البريء اللي حاله في شأنه .. ليش ما تتصافى نفوسكم من باب اولى بينكم وبين اي انسان بينكم وبينه قطيعه بسبب كلمه ولا حركه يمكن سواها بحسن نيه وانتوا فسرتوها على كيفكم وقاطعتوهم ان كان قريب او صديق او او او طالما انكم سامحتوا قاتل اقدم على قتل الكثير من جنود الوطن ويتم اطفال مسلمين ودمر سمعة الإسلام والعرب لكن لكل شيء دواء الا الغباء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فبركة فوتوشوب لجثة بن لادن

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول