صداقة جميلة بين سنجاب و صانع أفلام


هذه هي قصة روب السريلانكية سنجاب النخيل، وكيف تم انقاذه بعدما تركته أمه وحيداً في البرية.

بول وليامز، وهو مخرج لأعمال البي بي سي للحياة البرية، وجد روب (السنجاب الصغير) بينما كان يسير في الغابة. كان يعتقد بأن السنجاب الصغير قد فارق الحياة حتى وجده يتنفس. قام بلفه بقطعة من الملابس لتدفئته وقام بتركه في مكان آمن على شجرة قريبة على أمل أن تجده أمه. ولكن عندما تفقده في الصباح، كان لا يزال هناك. من غير الواضح لماذا تركته والدته، لكنها ربما كانت فريسة لأحد الحيوانات.

بعد ذلك أمر ويليامز فريقه بإستخدام كاميرات التصوير الحراري للبحث عن أم السنجاب وسط الأشجار وأعشاش السناجيب المحتملة، ولكن بعد البحث وعدم العثور على الأم، إنضم روب للفريق.

من أجل مساعدة روب لإستعادة قوته، قام وليامز بإطعامه بواسطة حقنة. قام وليامز بإطعام الصغير لمدة 10 أسابيع، وهو الأمر الذي جعل روب يثق جدا في طاقم الفيلم، ولكن في النهاية كان على وليامز ان يقول للسنجاب وداعاً حيث عاد إلى المملكة المتحدة وترك السنجاب في فندق من الدرجة الفاخرة في سريلانكا حتى يقوموا بتغذيته.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صداقة جميلة بين سنجاب و صانع أفلام

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول