عندما نهان ويكرم الدجاج


 السلام عليكم ورحمة وبركاته
تحيه طيبه
مقالي هذا قد يختلف عن بقية المقالات نظرا لكونه يميل الى المقال القصصي

والقصه في هذه المقال إنقلها واعلق عليها وانا شاهد عليها ايضابحكم معايشتي لذلك اليوم الاسود لأبين مدى وجود ( بعض التقصير والجهل ) من بعض الوزارات
فجعنا ذات يوم بخبر وقوع حادث لااحد اعمامي على طريق مكه الرياض وإنطلقنا الى ( الخاصره ) ( محافظه تبعد عن الرياض 400 ك )
كانوا يستقلون سيارتين الاولى يوجد بها العائله الكريمه بقياة رب الاسره ( عمي )
والاخرى كان بها ابناء عمي بقياة متعب ( رحمه الله )
إنطلق أحد الإطارات من شاحنه لنقل السيارات وإرتطم الإطار بالزجاجه الاماميه لسيارة متعب رحمه الله مما ادا الى وفاة متعب فوريا ووفاة اخوه فهد بعد ساعه متأثر بإرتطام الإطار برأسه اما البقيه عبدالله ومشعل فقد اكتفوا ببعض الاصابات الطفيفه .

وهذا طبعا لا يعد ولايؤول الا انه قضاء وقدر من الله جل جلاله ولا اعتراض لمشيئة الله ..




عندما وصلنا الى ( مستشفى الخاصره ) وجدنا عمي بدأ متأثر بوفاة نجليه رحمهم الله ولايلام
بكى من بكى وتأثر من تأثر ورضينا وآمنا بقضاء الله وقدره
بعد ساعه من تشريح وفحص الجثث طلبنا من عمي ان يغادر الى الرياض برفقة زوجته وبناته وانا وابن عمي الآخر سنقوم بمهمة نقل الجثه الى الرياض وإستكمال بقية الاوراقطبعا إيمانا منا بوجود خدمات تليق بأبناء الوطن وإيمانا منا بكفاءة وزارة الصحه ..

ذهب عمي الى الرياض
ومن هنا بدأت المعناة …
كان الحادث في الساعه الـ 10 مساء وانتهينا من تجهيز الجثث والاوراق في الساعه الـ 12 صباحا

عندما اردنا ان نهم بنقل الجثث الى الرياض ( طبعا بواسطة إسعاف ) ذكر لنا مدير المستشفى في ذلك الوقت انه لا يستطيع ان ينقل الجثه بحجة انه لا يوجد الاسيارة إسعاف واحده في ذلك المستشفى
وعندما طلبنا منه ان ينقل الجثث الى الرياض وبعد الحاح طويل ذكر بأن الاسعاف لا يوجد بها تكييف وهي غير مؤهله لنقل الجثث ..؟

عجبا كيف لمستشفى على طريق يعد من الطرق الاولى في العالم عطفا على إزدحامه وانه طريق مكه لا يوجد به سيارة لنقل الجثث ..؟
خاطبنا الهلال الاحمر ورفض وخاطبنا الاخلاء الجوي في الرياض ورفض وخاطبنا المحافظات المجاوره ورفضوا
يا للحيره
وكأنى أرى ثامر الاخ الاكبر للمتوفين يسأل هل أنقل اخوتي المتوفين معي بسيارتي الخاصه واضعهم على المراتب واضع لهم حزام الامان ..
اصبحنا في حيره ومنذ الساعه الـ 11 ليلا انتظرنا حتى قرب ظهيرة يوم غدا الى الساعه الـ 11 صباحا
( إكرام الميت دفنه ) ولكن متى وأين
في الساعه الـ 11 ونصف إتصل احد الأشخاص من احد الهجر القريبه وبعد ماتبين له اننا لم نقم بنقلمها للرياض ولن نصلي عليهما الظهر هم فازعا بسيارته الخاصه لينقل المتوفين الى الرياض
إستسلمنا الى الامر الواقع وفرضت علينا فزعة الرجل بينما منعت عنا خدمات وزارة الصحه والهلال الاحمر
أخرجنا الجثث من ثلاجة المستشفى
ولكن للأسف لم نجد الا تابوتا واحداً في مستشفى وليس مستوصف ولا مركزا صحيا فننقل من ونبقي من …؟

ما حدث
أننا نقلنا ابناء عمي المتوفين بسياره خاصه وبتابوت واحد بمعنى
أننا اشترينا 10 اكياس ثلج من اقرب ( بقاله) ووضعنا الجثه الاولى وتحتها ثلج ومن فوقها ثلج والجثه الثانيه فوق الجثه الاولى

أسألكم بالله اليس الدجاج المجمد ينقل بطريقة اجمل وافضل من نقل هذه الجثتين
فالدجاج المجمد ينقل بعربات مكيفه وجاهزه
وأبناء عمي بنقلون بفزعة الثلج ..؟

يا وزيرنا الفاضل
أين صيانة سيارات الإسعاف ..؟
هل يعقل ان طريق مثل طريق مكه الرياض لا يوجد به سيارات ولا إسعافات لنقل الجثث ..؟

بعد هذا كله
إستملنا تقررير شرطة حلبان عن الحادث وكان التقرير يقول
( الخطأ على السائق مئه بالمئه لعدم تفادي الحادث )
جسم مجهول يسير في الشارع ويرتطم بسيارة اليس من الاولى كتابة الارتطام بجسم مجهول .
لا سيما وان الإطار ( الجسم المجهوول الذي اترطم بالسياره كان متواجد في ( سقف السياره )

عجبا والله
فمن تقصير وازارة الصحه
الى جهل المرور

مع التحيه
اخوكم // تواقيع وحروف
المقال سبق نشرة بأسمي في جريدة الرياض


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عندما نهان ويكرم الدجاج

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول