عمل فني غريب في الأماكن العامة بواسطة فنان اكتشف نفسه بالصدفة ..!


في السنوات القليلة الأخيرة، قام الفنان الياباني “Jun Kitagawa” بوضع سحابات “سستة” عملاقة في الأماكن العامة حول اليابان، وبأشكالها المختلفة من تقنيتي 2D و 3D ثنائية وثلاثية الأبعاد والتي ظهرت على المباني والجدران وحتى في البرك العامة للكشف بنظرة خاطفة عما يوجد أسفل تلك الأسطح ! وهو نوع من الفن والخيال، فجميع الفنون أو غالبيتها العظمى يدخل فيها الحس الفني والإبداع وخيال الفنان.

وقصة هذا الفنان غريبة من نوعها، فهو أصبح فناناً عن طريق الصدفة دون أن يخطط لذلك، فبدأت عندما وجد نفسه عالقاً مع ملابس لا تُباع ومتراكمة عنده، فقرر أن يتخلص منهم ولكن ليس بحرقهم أو ما شابه، فخرج إلى المدينة وكلما رأى تمثالاً عارياً ألبسه من الملابس التي بحوزته، وكان هذا العمل جريئاً فبالإعتماد على القوانين السائدة الثقافية والسياسية، ممكن أن يكون هذا العمل تخريبياً أو خدمة عامة.

ومن هنا أعجب الفنان بالفكرة وبدأ حياته بالفن ولم يعجبه الورق وإنما كان يحب الأماكن العامة وكانت أعماله لا تزال تحتوي على حس الفكاهة والغرابة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عمل فني غريب في الأماكن العامة بواسطة فنان اكتشف نفسه بالصدفة ..!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول