على رصيف معرض الكِتاب .. نزلت قشي وكتبت لي حرفين !


مساع البردقانه ياحلوين ..


مساعكم قراطيس أكثر من قراطيس معرض الكِتاب ..

مساع الخير يابو نبيل وانت واقفن على دار نشرك المخيسه بجناح 143
صباحية يوم السبت .. لبست ثوبي ونطلت عقالي على راسي.. واستقبلت موتري وهممت ووجّهت شمالاً لـ معرض الكِتاب .. الموعد مُهمّ بالنسبه لي .. أجل : ثلاث شهور مارحت لمكتبه وجالسن أجمّع لي شلقة كُتُب عشان خاطره وما أهتمّ فيه أو أعيره أي اهتمام !


اتصلت في فلان وفلان وفلان .. وقلت الوعد بمعرض الكِتاب .. لاأجي هِناك وما ألاقيكم وابدا افرفر لحالي واسحّب رجولي بين الناس كنّي بزر ضايع ..


ياحبني لفلان الاول .. سابقني من صباح الله وفاتحن الباب مع الموظفين من زود الحرص .. عانقته وخمخمته وهمست في أذنه أحبك يارااقل بس لاتصدّق واجد ..


أخذنا جوله في المعرض ..
طبعاً ككُل سنة .. لزوم اشوف الجديد والمعروض وابدا اتفلسف عند ربعي واطرح رايي في الأفضلية .. أقارن بين السنه هذي والسنة اللي فاتت وما أنسَ أطرح توصياتي للسنة الجايه .. أدري أني مواطن صالح ومافيها طقّة عصا .. بس بما أني صالح .. فالصلاح مقرون بالفلسفه الديكتاتوريه اللي تعلمناها من زات الدكتور غازي وزير العمل والبطالة الذكورية !


وسُبحان الله .. مــدري بالصدفه كذا طحت على أقسام ومعارض البزران 

 .. يالبى قلبهم .. بزاريـــن ماسكين سرى وصافّين طابور وكل واحد طاقّن التكميله والبجامه البيضا ظاهره من ورا الصروال وتسحب بالارض .. مير اخق معهم بشكل لاشعوري وخويي كل شوي ينغزني من وراي ويقول : تراك فشّلتنا واللي يرحم والدينك .. خلنا نروح للمعارض هِناك قبل يأذّن الظهر ثم نبلش .. وكل مانغزني دفّيت يده واستلقيت البزران وخشتي تاسع ثلاثة اوادم .
أخذنا جولة كذا حلوة بالمعرض .. طبعاً يقولون أن يوم السبت للـ رجال حسب الجدول .. ويوم الاحد للـ عوائل .. بس اللي شفته أن الدعوه كانت خليطي واللثامات ماليه الدنيا وهل الخصور المايله متحاشرات بكل دارن فيها المقسوم من الروايات .


ومثل العادة .. النجاح والتميّز لدار عن دار .. واستغرب من بعض دور النشر والتوزيع وبعض المكتبات الكُبرى اللي ماوراهم إلا أنهم يتفرجون على اللي يمرون في الممرات .. كل سنة أشوفهم يجون وماعندهم إلا كم كتاب راصينه على الباترينات !


التنظيم السنة هذي .. روعة وأفضل من العام .. والتقسيم مافيها كلام أنه منتاز المنتاز .. بس الإشكالية في مُخالفة الإدارة لنظام التوزيع .. يعني يوم انكم تقولون يوم السبت للرجال خلوكم ماشين على نظامكم وتنظيمكم .. أما أني أجي والاقي لي كم عباة واشوف فاطمة جالسة تحاشرني على كِتاب أو رواية فهذي يبي لها ليّ غاز يصلى ظهر المسؤول عن المعرض .


دخلت دار معروفة .. ولقيت لي كتاب كنت أدوّر عليه من فترة طويلة .. طبعاً لقيت آخر نسخة منه .. ومن بجاحة ووساعة وجه وحده من البنات قالت لي : الكتاب هذا تبعك وانا كنت شايله في يدّي .. طبعاً هي كُتله من الدلاخه وماتعرف كيف تساومني على آخر نُسخة .. !


أكيد أن الكتاب إذا صرت شايله أنه تبعي إلييين أردّه لنفس الرف .. أنا كنت أدري وش قصدها وان نيّتها بيضا زي صابونة مسّك  .. بس ومن باب أن [ وجهي أقوى من وجهها ] والدليل أنه يقاوم أي عملية مُباغته .. وعملاً بالقاعدة الرابعة اللي تقول [ إذا صار صاحبك عسل وقدّامك مره فعطها الخامس واقلب الدعوه عناد ] .


رديّت عليها وانا مبتسم ابتسامة مُطعّمة بنكهة الـ تميلح   وقلت : ايه الكتاب تبعي والدليل أني – واطلّع المحفظة من جيبي – .. يعني يابنت( تعالي بُكره يمكن تلاقين نُسخه جديدة والله يخلف عليك بهالنسخه اللي راحت عليك ) !


مرّيت على دار كئيبة .. ريحتها زفر وطعهما كشنه محروقة .. تسعه وتسعين في الميه وتسعه من عشرة من كُتُبها روايات مش أد المآم .. ! .. دخلتها وياليتني مادخلت .. حامت كبدي وقامت تقلب كنّها لحمة حاشي بقدر كاتم .. قلت للموظف قبل أطلع من عنده : عندكم غير هالمصفوف .. قال : ان شالله السنة الجاية بننزّل روايات جديدة ! .. قلت الله لايحيي الظالم !


,
إستراحة
,
كاس شاي بالحليب .. كسرة بسكويت فانيلا .. وأكملنا المشي والتمشّي ..
اتصل فيني اخوي الصغير وقال : لاتنسَ تجيب لي لعبة بابا فرحان والعاب تركيبه .. قلت من عيوني يابعد روحي .


سويت يوتيرن في نفس خطّ السير واخذت لاخوي مطلوبه ووصيّت العامل وقلت : احرصوا على البزران لاتجيبون لهم شي مش كويّس تراهم بُكره بيصيرون هم الرياجيل بالدنيا واحنا عاد قد زماننا ولّى!
بصراحة معرض الكتاب ياقماعه السنة هذي يستحق الزيارة والاستفادة منه .. مع أن العام الفائت كان الطرح فيه بشكل أوسع والعين الرقابية كانت نايمه .. السنة هذي مشددين شويّ وكثير من الكُتُب ماراح تلاقونها لأن الرقيب دافّ له حبتين أبيض ومصحصح عسى عمره طويل .

* بقشة صور مليانة قراطيس*

صورة علوية بمقدر اربعة صانتي لبعض قراطيسي اللي شريتها من المعرض

أتركوا حكاية حُب وشوفوا اللي وراه . وماكل كلمة حُب تصير ورديّة !

لايفوتكم بس حركة عرابجة ثانوية الخوارزمي بحي منفوحة .. أمش يالقلب اللي شاقّه سهم 

ياشين البزران اذا قاموا يتفلسفون ، يابويا قوم .. حدّك لعبة بابا فرحان

خميّت لي طابوق والقلب ولهان .. وادميت لي عينن عساها خليفه
صورة مقرّبة لقراطيس المعرض … وفتّح عينك ياحمزة تراي اذا قضيت منها باعطيكياها تكمّل عليها .

ورجعنا على حكاية حُب  .. وترى الكتاب الأخير اللي على اليسار مهوب تبعي ! … لقيته طايح بالشارع وأخذته
* خاطِرة :يقول الأستاذ العقاد : إن القراءة لم تزل عندناسُخرة يساق إليها الأكثرون طلباً لوظيفة أو منفعة ، ولم تزل عند أمم الحضارة حركة نفسية كحركة العضو الذي لا يطيق الجمود . أ.هـ ..!
احبكو كلكو


تعليقات 19

  1. خفه دم.. افق واسع.. ثقافه تصل حد السخريه.. ورؤيه متفحصه لمجتمع يأن بالتناقضات.. وتفأجئني بحرصك على القرأه.. جل تقديري..واحترامي لسمو شخصك

  2. شكرررررررا لك على التغطيه الحلوه D: واسعدتنا يوم قلت ان في تشديد لأن اذا خاروها مشكله .. بس بغيت رايك بدار الكفاح للنشر زين عرضها ؟وهل تقضيت منها وللا سحبت D:

  3. للحين وانت ماسك على البردقانه تيب ان ماسكه على الفراوله ومايحتاج تقول ياحلوين متاكده ميه فالميه اني حلوه خخخ صراحه ابداااا ماتوقعتك تحب هالكتب والقراءه المفيده وبعدين وش الحبتين البيضاء ترا بعلم عليك ادارة مكافحة ……. خخخخخخ

  4. يا أخوي أنا قاعد أدور على كتاب وما لقيته وشفته في أحد الصور المرفقة بالموضوع فياليت تدلن على الدار الي اشتريتها منه اسم الكتاب ( كتاب ) للمؤلف ( محمد الرطيان) ومشكووور على موضوعك

  5. حلو ان الواحد يكون عنده حب القراءه بس ليش دخلت سوالف الحب اعترف لوول الا ابي اسئلك لقيت كتب قانونيه ولا لاني ادورها ادواره وين ما اروح ساعات القى وساعات ما القى ادري صجيت بس خلصت كلامي شكرا

  6. الرائع الراقي : مدمن شاهي مثل العاده ، تستلهمني مواضيعك وألهث خلف حروفها . ساخر من الدرجة الأولى ومُضحك ومُسلّي من الدرجة المميزة . الله لايخلينا منك ، وسجلني مُعجبه لو تكرمت 🙂

  7. هلا اخوي مدمن شاهي بصراحة مواضيعك دائماً تعجبني وتشدني.. وأسلوبك ساخر بدون تجريح للآخرين هذا غير انك دائماً حريص على القراءة وانا غصب علي أحترم الإنسان اللي اشوفه حريص على القراءة لأني وللأسف اشوف الأغلبية مايحبون القراءة ومعرض الكتاب مايشكل لهم أي شي بس فيه ملاحظة إذا تكرمت وقبلتها مني هي انك رايح الصباح على حد قولكوالبرنامج لمعرض الكتاب السنة اللي راحت والسنة هذي ان الصباح يكون ( خليطي ) يعني رجال وعوائل وكل شي والعصر يكون فيه العوائل لحالهم والرجال لحالهم وانت تبي تضربهم بـ ( لي غاز ) اصبر شوي واذكر الله يعطيك العافية أسلوبك دائماً راقي أتمنى لك المزيد

  8. هلا مدمن ، هلا بالمقلع ، باللهِ اذا بغيت تكتب موضوع تحشش والا لا ؟ اعترف تكفا ههههههههه والله اني احس انك تشرب شي عليك اسلوب الله لايضرك ، المهم الموضوع قوييييس وتسلم اصابيعك ياعسل

  9. .. كم اعشق الكتاب ورائحته وسماع صوت تصفح أوراقه .. .. وعزائي لكل من لا يحب القراءة .. .. جزاك الله خيرا ً على هذا الاستعراض وتوضيح الرؤية بأسلوب مسلي وممتع .. .. بارك الله فيك وبطرحك 🙂

  10. هلا أخوي مدمن شاهي والله موضوعك حلو وأكثر ما يعجبني فيه انك عرضت الكتب الي انت شريتها خاصه اني احب اعرف الناس وش تشتري مدري ليش بالعربي إذا خلصت من كتاب ابن لادن ارسله لي الله لا يهينك…, وبالنسبه للعنون … تراك غلطان يوم السبت صحيح شباب بس الصباح للجميع يعني خليطي = اللثمه واللطمه 🙂 في كل ايام الاسبوع وبالتاوفيق لك يا بطل

  11. بس لاتكثر من قراطيسك وتصير من مدمن شاهي الى مدمن قراطيس ههههههههه يعطيك العافية اخوي مدمن

  12. شكرا على الموضوع الجميل وهذا شي موغريب عنك بس بغيت اوضح شي فترة الصباح مفتوحة للجميع abu كتاب تلقاه في دار الساقي شكرا

  13. حكاية حب ياسلام سلم هذا اللي طلعت به 🙁 عالعمووم سبق ان قرأتها ^_^ هي واروراق طالب سعودي ممتعه اكثر من انها مفيده اسلوب رائع وطرح وتقرير اروع يعطيك العافية تحياتي

  14. أشكرك على ردك ( العربية ) مع خالص الامتنان أتمنى لك التوفيق في الدنيا والآخرة. **

  15. السلام عليكم ,, مثل العاده ,, لاجديد ,,, إبداع وقلم ساخر يستحق المُتابعة . ما أروعك يامدمن .

  16. الســـلآم عليــكم والرحمـــــــه دائمـا مـواضيـعك ممتعــه ومفيـده … بارك الله فيـك وفي ط،رحك ,,, تجذب القـراء بإسلوبـك فهنيـئـاً لنـا دمت بخير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

على رصيف معرض الكِتاب .. نزلت قشي وكتبت لي حرفين !

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول