عشان خاطر بابا – قصة


السلااااااااام عليكم
انا مصرى واول مرة ابعت على ابو نواف
دى قصة انا كاتبها ويارب تعجبكم
على فكرة انا اسمى حسين وفى كلية هندسة القاهرة قسم عمارة
ياريت تقبلونى صديق


(فانتازيا)
عشان خاطر بابا

" ياما نفسى يا زقزوق يابنى أشوفك كدة حاجة كبيرة تفرح القلب.. واتفاخر بيك وسط الناس.. بدل ما أنت قاعدلى )
(قدام التليفزيون ليل ونهار كدة
نفس الجملة اللى بيسمعها زقزوق كل يوم من والده فى الرايحة والجاية.. وهو فعلا نفسه يعمل حاجة يفرح والده بيها بس مش عارف يعمل ايه.. وهو قاعد كده وبيقلب فى المحطات لقى برنامج بيتكلم عن العلم والاختراعات.. فقال يتفرج يمكن يطلعله بحاجة.. البرنامج كان بيتكلم عن (عباس بن فرناس) وحكاية الطيران اياها.. ففكر شوية ونط من مكانه وقال (-بس.. هى دى.. أفرح يابا.. حصيطك وسط الحارة يابو زقزق).. تانى يوم الصبح كان زقزوق فوق السطح وجاهز من مجاميعه.. ريش.. أحبال.. وكمان اصحابه واقفين عالعمارة اللى قدامه بالكاميرات لتصوير اللحظات التاريخية.. (- جاهزين يا جماعة.. واحد .. اتنين.. تلاتااااا… هوباااااا….ااااااااااااااااااااااه).. وفجأة.. (- انتو ياجماعة ياللى فوق.. مين بيحدف ناس عالصبح كدة؟!).. أخ دة عم (ابو حنص)..ياليلة سودة..لكن الحمدلله انتهى الموقف بنجاح اصدقاء زقزوق فى إقناع (ابو حنص) فى فك زقزوق من منشر الغسيل اللى اتشبك فيه
صحيح الفكرة فشلت.. لكن زقزوق لسة مصمم يعمل حاجة..


م"اصدكائى المشاهدين.. اليوم سوف نكدم لكم المخترع المصرى الصغير"ذكى عكل" اللى صيطه سمع فى كل العالم "باختراعاته الكميلة اللى عملها لوحده..اوو واو
دة الخبر اللى سمعة زقزوق فى التليفزيون.. ( وهو يعنى أحسن منى فى ايه.. دا أناالافكار عندى على قفا مين يشيل ).. وفى المعمل اقصد المطبخ.. جاب اسلاك كهربا.. لمبة.. جردل مياه.. وملح من بتاع الأكل.. (- دلوقتى العالم كله حيعرف مين زقزوق.. حنور اللمبة بالمحلول مع الكهربا فى نفس الوقت.. عبقرى..) وبدأت التجربة بانه دوب الملح فى المياه " كلوريد الصوديوم" ووصل اللمبة فى السلك. وحط فردة فى المياه واخد التانية وراح يدخلها فى الكوبس.. (- يلااااااااااااا.. اااااااااااااااه.. طاااخ.. بوووم.. اووو.. تتششش).. وجاءت الأصوات بالزعيق ( مين عمل قفلة.. حريقةةة.. زقزوق بيولع يارجالة..).. لكن الحمد لله لحقوه قبل ما يشيط.. حروق من الدرجة التالتة بس.. المهم من يومها زقزوق قرر انه حيبعد عن حكاية الاختراعات دى .. بس مش حيسكت الا اما يرفع راس والده ..ا


.م( نادى الأزمات يتعاقد مع اللاعب عبده حنكش لمدة 6 اشهر مقابل 20 مليون يورو).. (مازال صراع نادى المحولات مع نادى شلنكات على اللاعب اسماعيل مليطة ولكنه يوقع لنادى ( خاطفينكو) مقابل 30 مليون يورو)..ـ
ـ( ايه ده؟!.. معقول الكورة بتعمل كدة.. بس.. هى دى فرصتى.. هو فى حد بيلعب كورة زى زقزوق فى بر مصر كله. جايلك..).. وعلى طول.. مكدبش خبر ..تانى يوم كان مقدم فى اختبارات نادى ( سكسكة للألعاب الرياضية).. وجاء ميعاد الأختبار..ووقت وجوده فى الملعب لاحظ ان أصدقاء عمره (ابراهيم استكة.. عادل كرشة.. صبحى باخ) فى المدرجات بيشجعوه وبشدوا من ازره.. فجرى عندهم عشان يرد عليهم.. ولكن.. اتكعبل فى الكرة و..وقع عالأرض مغمى عليه.. بس الكورة فين.. ايه ده.. الكورة فى الشبكة..جوووول..هو ده.. الاعب المعجزة.. هاتوووه…..وبعد أن فاق تعاقد معه النادى على عقد لمدة اربع سنوات مقابل 7 مليون فى الموسم.. ميت فل و14…..وفى المباراة الأولى فى الدورى (- اعزائى المشاهدين.. النهاردة حتشوفوا النجم الكبير "زقزوق المنيلاوى" نجم نادى سكسكة).. وانطلقت المدرجات ( زقزووق.. زقزووق).. ثم(تييييت.. صفر الحكم وبدأ الماتش).. ولم يمر سوى خمس دقائق حتى أعلن المعلق عن أول أهداف المباراة والذى أحرزه هو زقزوق.. وبعد عشر دقائق يحرز زقزوق الهدف الثانى. والثالث.. الرابع.. مش معقول.. انتهت المباراة والنتيجة 11- صفر أحرزها كلها زقزوق.. يا بطل..أهو البطل خارج أهو.. لكن زمايله بيبصوله بنظرات كلها غيظ.. فقال فى نفسه.. ( ايه ده؟! ايه الحقد والغيرة دى؟).. لكن منظر المدرجات حاجة تفرح.. كله بيجرى ناحية زقزوق.. فطبعا صاحبنا مزأطط.. لكن في كلام غريب بيتقال ..( حرام عليك).. ( بس اما تطلعلى برة يابن ال…..)فقال فى نفسه( ايه دة؟ هو فيه ايه؟!)..فجاءتهذه الجملة ( بقى أنت مش عارف مرمانا من مرمى الخصم يابن 60…….) ايه؟! معقول .. كل الأجوال دى فى فرقتنا..لكن ملحقش بعد كدة لاحول الله غيريسمع ( وسعوووووووه) و..بوووووم.. ( اه يا عينى!!).. وما حسش بحاجة تانى بعد كدة .. كانت ملحمة جماهيرية فظيعة..ـ


فى البيت.. ( لأ .. غيروا القنوات العلمية والرياضية دى. هاتولى حاجة تفرفشنى..) هوب… قنوات الأغانى.. ( السح الدح امبو.. ادى الواد لأبوه).. (- ايوة كدة.. اديلوو.. هى دى.. لقيتها.. دانا عبد الحليم زمانى)..وفعلا خد الموضوع جد.. وقام شاعر الشلة " ابراهيم استكة" بوضع الكلمات.. ولحنها موسيقار العيال " صبحى باخ"..وغناها مطرب الجيل الصاعد زقزوق وراح يشدو بأول أغانيه
ـ(الحب سنتح فى القلب لاظا.. ولمل أنتح إزداد لظاظا.. وقلبى فرقع جوة الإزازة..) وطبعا الأغنية كسرت الدنيا.. والبنات بقوا يغمى عليهم .. والشباب يرقصوا ويصوتوا من الحلاوة…. وطبعا صاحبنا إتظبط وهاص اوتوجرافات وبوسترات…. لكن طبعا الكلام ده كله ما جاش على هوى نجوم الوسط العمالقة أمثال أمير الغناء العربى ( حنفى أبو كرش).. ومطرب الرومانسية( عبدالجبار عشماوى).. فخططوا للإطاحة بالنجم الصاعد .. فدمروا سمعته الفنية العريضة.. وسلطوا عليه بلطجية كسروا عضمه.. ومن ساعتها وأبوه حلف طلاق تلاتة ماهو مغنى تانى.. مع أنه كان وصل للـ ( ميوزيك أوارد..)..والله خسرناك يا نجم الجيل..ـ


ـ ( لولولولولولو).. ( الناجح يرفع ايده..) .. ( م الثانوية للكلية..)..ـ
ـ ( شايف يا زقزوق يابنى فرحة الثانوية منورة التليفزيون إزاى.. ياريت يا بنى تفرحنى السنتين الجايين دول وتدخل كلية محترمة كدة تسد العين.. اهو ده اللى يفرحنى بجد..)..ـ
ـ ( بجد؟! طب ما كنت تقول كدة مالاول ياراجل.. دى حاجة سهلة أوى..)ـ


ـ( لولولولو) ( مبروك يا زقزوق .. هندسة باب اللوق.. ألف مبروك يابنى.. عملتها يا حبيبى..)ـ
السنة بدأت.. الولد داخل إعدادى منفوخ أوى وشايف نفسه.. مهندس بقى.. ـ
ـ( أخيرا الواحد حيشم نفسه ويروش فالكلية بعد قرف الثانوى ده..)ـ لكن على مين ياحبيبى.. دانت فى هندسة باب اللوق.. الداخل مفقود ولو خرجت ابقى تعالى على تربتى وتف حتبقى مولود..ـ
المهم السنة خلصت وهو شايل مادتين.. وتلاتة بالرفع.. والباقى مقبول بالعافية.. لكن صديقه (مانص) طمنه وقال له ( ماتخافش يابو الزقازيق.. انا سمعت ان عندكو قسم اسمه عمارة .. زى الفل .. له لعب ومليطة .. غير ان كله وظاويظ ومزز يشرحوا القلب..)ـ
لذا فقد قرر انه يدخل عمارة بصدر رحب.. ومع اول يوم.. ( ياسلام ياض يا مانص .. واضح ان القسم فعلا طرى..ايه الحلاوة دى.. فلة)ـ.. لكن طبعا الحقيقة ماكنش يعرفها.. اشرب بقى يا زقزوق..ـ
بكرة فى شيت مساحة.. وبعده بحث التحكم.. اوعى تنسى اسكتش الديزاين.. لوح الووركينج حتتسلم مع المشروع الأسبوع الجاى.. عموما هانت.. فاضل بس ريبورت الستيل..وياريت ماتنساش ورق الكورسات..ـ
ـ0( ايه دة كله.. لأ.. لأ..منك لله يا منص.. ابعدوا عنى .. ابعدوا عنى .. همووت.. همووووووت……..)ـ
ـ(ايه يا زقزوق.. زقزوووق!! ايه يابنى.. انت نمت ولا إيه؟! قوم كمل فرجة على بتوع الثانوية عشان تغير وتعمل حاجة السنتين الجايين دوول وتخش طب ولا هندسة..)ـ …
فرد فى فزع(.. ايه ثانوية عامة.. هندسة.. لأ.. ابعدوا عنى .. مش عايز حاجة .. ابعدوا عنى التليفزيون دة .. كفاية اللى جرالى منه.. كفاااااية..)ـ


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشان خاطر بابا – قصة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول