طفل إسباني يفوز بجائزة مصور الحياة البرية


طفل إسباني

أعلن متحف التاريخ الوطني في لندن عن الفائز في مسابقة تصوير الحياة البرية لهذه السنة، وهو طفل وأصغر مشارك بعمر 9 سنوات. “كارلوس بيريز”المقيم في إسبانيا، بدأ التصوير في سن الرابعة وذلك بفضل مغامرات والديه والسفر حول العالم، مما أتاح له الفرصة حتى يلتقط صور استثنائية من الحيوانات والنباتات والحشرات.

حياة برية

رافق “كارلوس” والديه في جميع مغامراتهم حول العالم، للحصول على لقطات مذهلة من أماكن مختلفة. لكن حديقة “shutterbug” جذبت الصبي بشكل كبير، بسبب تنوع الطبيعة وتواجد الحيوانات في كل مكان، إضافة إلى الحشرات والزهور.

حياة برية

بدأ الطفل التصوير بمعدات صغيرة وبسيطة، لكن عندما بدأت موهبته بالظهور عمل والديه على شراء المعدات المهنية له. فقد أصبح يستخدم عدسات أكبر عند الذهاب إلى الخارج، مما يتيح له التعرف على العالم والطبيعة من حوله. لكن حينما لا يسافر الصبي مع والديه، يقوم بتصوير الحشرات من حديقة منزله في إسبانيا.

وقد سعى متحف التاريخ الوطني على إنشاء مسابقات تصوير للمصورين تحت سن الـ17 عامًا منذ عام 1964، لتكون مصدر إلهام للمصورين الصغار، ولإثبات أن العمر والتدريب ليس لديه أي تأثير على الصور الجميلة.

حياة برية حياة برية حياة برية حياة برية طفل حياة برية حياة برية حياة برية حياة برية حياة برية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

طفل إسباني يفوز بجائزة مصور الحياة البرية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول