صيني يقطع يده بسبب “إدمان الإنترنت”


قطع شاب صيني يده اليسرى في محاولة منه للعلاج من إدمان الإنترنت.

أم الشاب التي رفضت أن تعرف عن نفسها قالت إن ابنها كان ذكيا ولم تتوقع أن يقوم بهذا الفعل. وكانت قد ذهبت إلى فراشه لتطمئن عليه لكن لم تجده! و لاحظت أن ابنها قد ترك ورقة صغيرة مكتوب عليها أنه “يود الذهاب الى المستشفى لبعض الوقت.”

وكان الشاب قد أخذ سكينة معه من البيت، عندما وجد نفسه بعيدا عن الأنظار، قطع يده و اتصل بالتاكسي ليقله الى المستشفى.

الشرطة وجدت يده في الشارع فيما بعد، واستطاعت إحدى المستشفيات أن تعيد يد الشاب الى مكانها، لكن لم تضمن عودة الحركة اليها.

مدمنو الإنترنت الصين

ويقول الخبراء إن هناك 649 مليون مستخدم صيني للإنترنت، وتشير التقارير المحلية أن هناك ما يقرب من 24 مليون شاب “مدمنون” على الشبكة في البلاد. و يتم إنشاء العديد من مراكز الإصلاح العسكرية لإعادة تأهيل مدمني الإنترنت هناك.

تاو ران، وهو طبيب نفساني في الجيش يدير أحد هذه المراكز في بكين، يقول أن حوالي 14 % من الشباب في الصين وقعوا في هذه النوع من الإدمان. بعضهم ترك المدرسة للتفرغ للشبكة العنكبوتية، في حين أن البعض الآخر أدمن إدمانا شديدا بحيث من النادر أن يغادر هؤلاء غرف نومهم، وفقا لـ تاو.

ويروي الطبيب أنه سمع قصة الشاب الذي قطع يده، لكنه أبدى مخاوفا من أن يعود ذلك الشاب للإدمان مرة أخرى!

مدمنو الإنترنت الصين

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صيني يقطع يده بسبب “إدمان الإنترنت”

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول