صور : شطيط بين الأمس و اليوم


ايييييييه .. هذي الدنيا .. يوم لك و شهر علينا ( العرض لعب في حسبته / ) .. اليوم تيقنت ان ما فيه شي يتخبى ابد .. مهما أخفيت السر داخل حصون منيعة و محاطة بأسوار مرصعة بالأسلاك الشائكة تتقدمها صبات متينة و العسكر دار ما دار عليها متأهبين للضغط على زناد قذائف الأر بي جي .. مردك تنكشف يعني بتنكشف .. لذلك انا انصح كل شخص موزي سر يكشفه من هالحين .. يعني اللي متزوج ثانيه ولا علم زوجته الأولى , يطمر يعلمها من هالحين قبل لا يروح ضحية لغم ناسف على عتبة باب بيت زوجته الثانية / .. و اللي مسجله في موقع زواج و كاتبه في مواصفاتها زرقاء العينين , تترك عنها النصب و تكتب بياناتها الصدقية ترى الفوتوشوب مهوب دايم لها /.. بالعربي أي سر عندكم اكشفوه انتم قبل لا يكشفه غيركم .. أجل سر موزيه عن اخوي عشرين سنه اخر شي يكشفني .. بصراحه ما توقعته في يوم من الأيام بيدري ان انا اللي كنت اسرق صرواله إذا فصخه عند باب الحمام و طلع ما لقاه / << كل هالزحمه عشان هالسر المخيس !!

لذا و إنطلاقاً من حملة ( أنت أولى بكب عفشك ) قررت أكشف لكم سر أحتضن دولابي سنوات عديدة بل وتحت الحراسة المشددة وهو عباره عن مقتطفات من الجانب المظلم لماضي مشرق .. اليوم قررت أحثبر في أوراق تاريخي الأدبي و أعرض لكم مقتطفات من طاقة جبارة من المصالة لم و لن تتكرر في عالم الكتابه قط .. مقتطفات بتجبركم تتقبلون مني أي شي عقب اليوم .. حتى لو احط موضوع إنتقادي هادف عنوانه ( ما هذا الإهمال .. أين وزارة العدل ؟؟ ) .. ثمن اكتب داخل الموضوع ( وزارة العدل في حي الملز هع هع ) / , في الأخير مصالة الماضي راح تشفع لي و تخليكم تردون بقناعة تامة: مبدع .. استمررر ولا تلتفت وراك ابد !! .. اليوم بإذن الله ما راح ينتهي هالموضوع المؤلم جداً الا و كلكم تغنون بصوت وااحد: ما بلاش نتكلم في الماضي .. الماضي ده كان كلو قراح !! .. و هو فعلاً جراح .. و إيما جراح .. يا إلهي ما أقسى مصالتي وانا بزر /
<< ميزة المصالة عندك ما يحددها عمر ابد /

لا يخفى عالجميع ان مرحلة الطفولة مرحلة تنشطر ما بين الرضاعة و اللعب .. أي مرحلة خاليه من المقومات المثيرة بإستثناء البراءة و أن الحريم ما يتغطون فيها / .. لكن أنا أبيت اسلك مسلك العابثين و الفاضين في طفولتي .. لذا تفلت المصاصة من فمي و رفست المشاية و نزعت الحفاظة لأقذفها على خشة الشغالة وهي تدللني كالطفل ثم سطوت على شنطة اخي سارقاً منها دفتر و قلم ازرق ابو نص مع قلم رصاص عشان التسطير .. كما وضعت حبتان من حلاو بولو ذو الوسط المجوف على عيناي لتصبح كالنظارة / .. ثم صعدت حابياً إلى السطح لأبحث عن زاوية مشرقة كي تصبح الإلهام و محطة الإنطلاقة لإستثمار طفولتي بموهبة عظيمه الا وهي موهبة الكتابة
<< ليتك مخليها وقف ولا استثمرتها / !!

انقضت الأيام و السنوات القلائل بمحاولات بائدة و فاشلة لكيفية مسك القلم حتى دخلت المرحلة الإبتدائية و أصبحت اكتب وانا عاض لساني كسائر طلبة المرحلة الإبتدائية بل و أرص عالقلم بقوة مثلهم لدرجة ان نص يومي في المدرسة يروح وانا واقف جنب الزبالة ابري القلم / .. بعدها عادت الموهبة تنبض في عروقي و تنتقد تفاهات مدرسية مثل ( زرع حصد – لا تخافي نحن شجعان المطافي – أحمد و هند اللي في كتاب القراءة – الخ ) .. و بالفعل .. اشتعلت موهبة الكتابة في يدي لتطال جدران البيت و حمامات المدرسة و طاولتي بالفصل بل حتى قراطيس الشاورما و أكياس السمنت ما وفرتها إلى أن بلغت بي شراهة الشخاميط مبلغها لتطال فنيلة صديقي المجاور بالفصل و ذلك قبل أن يعتزل الدراسة ثاني يوم /
<< المسيكين ما عنده الا هالفنيلة لو ينكب عليها طامس ما حضر المدرسة !!

بقيت على هذا الحال .. لا يشبع تعطشي سوى إستنشاق رائحة الحبر و غرس قلم رصاص في ذراعي كالإبرة المخدرة كناية عن الإدمان الأدبي / .. فقد كان سلاحي القلم أصوب بحدته على أقرب شي قابل للكتابة قدامي ( هالحين عرفت ليه جبهة اخوي مشخله من الخفوس / ) .. و عندما استشعر أبي خطورة أن يصبح بيتنا هرماً رابعاً بسبب كثرة الكتابات و الرسومات على الجدران , فأنطلق إلى المكتبة و اشترى منها ما يكفي من الدفاتر و الأقلام ليشغلني بها عن جدران البيت خشية أن يعاد تصيبغة .. و من هنا ظهرت مؤلفاتي على السطح لترى النور حتى ضاق السطح بها ضرعاً و رماها عالحوش .. و كي لا أطيل عليكم دعوني أستعرض لكم بعض من حصاد مصالتي الطفولية و ذلك من ما عثرت عليه تحت انقاض الذكريات

/

لقطة عامودية لبوسترات القصص و هي مصفوفة بإتقان فوتوغرافي على طاولة المجلس الداكنة << متعلق عالمروحة عشان يلقط لكم هالكلوز /
تنوية: تم وضع صورة لزاق جروح كأداة تشفير و منها عشان نوفر جهود تزوير للي بيسرقون حقوق مؤلف هالقصص << مقلب /
الصورة مهيب واضحه صح ؟ .. ابد لا تكبرون ولا تقربون ولا تبققون عيونكم و تكلفون على أنفسكم .. انا بشبع فضولكم و اقرب لكم اغلب البوسترات << مقلب أخر /

/

واااو .. غلاف مفعم بالإثارة و الأكشن و الغموض / .. أمانه ما سألتوا أنفسكم بشغف حااارق: من صاحب هاليدين الحمرا اللي موزي وجهه عاليسار ؟؟؟ .. فعلاً مؤلف و رسام عبقري قدر يسحبكم على وجيهكم و يجبركم تعضعضون اظافركم قائلين: ياربيييه متى تنزل القصه عشان نكشف هالغموض / << تراه مستغرب معكم /

ملحوظة: هالبوستر أثار ضجة إعلامية كبيرة بسبب دخول المؤلف في قضايا قانونية مع شركة روكو لأنه شخمط على حقوق طباعتهم و استبدل جملة ( اسم التلميذ ) بكلمة ( المؤلف ) .. كما استبدل كلمة ( المادة ) بجملة ( اسم القصه ) .. و لكن للأسف الشديد انتهت القضية بصدور قرار قضائي يقتضي بسحب نسخ القصة من السوق و منع توزيعها .. و لعلي أجد هذه اللحظه المناسبة لأقدم أسفي و إعتذاري الشديد لجمهوري عن الحرمان اللي لاقوه من هالقرار القانوني المجحف /

/

سؤال العدد: كم مربع صغير في الغلاف ؟ << محاولة صرف نظر عن معمول الكرامة /

كما يتجلى لنا في الصورة السفلية الملزقه بلزاق ابو ريالات ذلك البطل الهمام ( سبيسر ) وهو يرفع يده مطلقاً من خلالها اشعه صفراء على شكل سمكة / حيث تستند أحداث القصة على الطاقة الكامنة التي تتولد في جسد ذلك المحول البشري المدعو ( سبيسر ) !!

انا اسف جداً يا جماعه .. من جد اسف .. كان ودي اعرض لكم الجزء الأول .. بس الصراحه كتبت الجزء الثاني على طول .. أصابتني نزعة هياط و بديت بالجزء الثاني عشان اشبع غرور نجاحي الوهمي / /

/

ياااااااه .. هذي القصة المفضلة لعيال اختي << يعني اني كان فيه أحد يقرا لي /

قصة تستند احداثها على بثارة ولدين معتبرين اهلهم و اثاث البيت غنائم حرب لهم .. لاعبين في حسبتهم حوسه و تكسير و مطامر و احداث كثيرة ما ودي احرقها عليكم / (
بالله ؟ / ) .. ما أخفيكم اني خقيت على ذكائي وانا مفجر شعورهم و رافعها على فوق كناية عن البثارة .. لكن ما أخفيكم اني استدركت غبائي بعد ما لاحظت اني ملبسهم بدلة و كرفتة /

/

ادري بتقولون: عرف يرسم الكرفته وازعج اهلنا !! .. بس للأمانة و بغض النظر عن اني ما كنت اكتب الا روايات إنجليزية / .. لكن رسم الشماغ صعب بصراحه .. إذا عشان نلبسه بس , ما فيه مراية نشطفها أو قزازه سيارة واقفة الا و يكون لنا وقفة مطولة مع التشخيص و تعديل المرزام قدامها .. اجل شلون لو بنرسمه ؟ /

/

معليش تحملوني .. واضح ان كرتون المعمول ما بعد خلص / /

و الأن دعوني أبحر و إياكم في أعماق بعض تلك القصص و الإنخراط في أحداثها .. و لنبدأ بالجانب المرعب حيث كان لترويعي وانا صغير إنعكاس كبير على مخيلتي الضحلة .. تخبرون البزر عندنا يشوف و يسمع كلش .. ناهيكم ان أغلب أهالينا مروعينا بقصة ( الولد اللي طلع الشارع و أكله الذيب / ) .. و في رواية ( صدمته سيارة / ) .. و في رواية ( أنخطف / ) .. كل ذا عشان نقول للبزر لا تطلع الشارع .. ازلجوا باب الشارع و ريحونا /


قصة ( أحلام الرعب ) – يمنع دخول ذوي القلوب الضعيفة

/

يممممه /
<< بيعيشكم جو /

نظراً لتأثري الشديد بفيلم قديم اسمه ( Evil Dead ) و اللي كنا نسميه ( فيلم المنشار ) لدرجة اني كنت عايش بين اخواني و يدي على قلبي .. ما يمديني انزل للمطبخ اجيب بيالة الا و اسمع صرخة اخوي من فوق وهو يقول: ابو منشار جاااااااك /!! .. و هذا السبب اللي كان يخليني ارجع من المطبخ ركض .. طبعاً بدون البيالة / .. لذلك صرت اتنافض خوف لا ذكرت هالفيلم اللين اكتشفت انه مقتحم قريحتي الكتابيه من كثر الهواجيس /

تبدأ القصة بتسليط كلوز على خط الدوادمي المظلم حيث تسير مركبة الفتى ( دهام ) و كأنها تسير على حقل الغام من تصدعات الزفلت .. فيقترب الكلوز على خشة ( دهام ) الذي بدأ يصارع الملل بتقليب الرادو حتى استقر اصبعه على إذاعة الرياض .. فأخذ يتمتم مخاطباً نفسه: مدري ليه هالإذاعه لا سمعتها احس بغبار يدخل في اذني .. احس ان الطاقم كله شيبان جالسين على زولية و نظام فول مع تميس و البداد يتناثر عالمكرفونات وهم يقطعون الخبز لبعض / !! .. و لكن سرعان ما خدرت اذنه بمجرد سماع صوت الشعب مريم الغامدي حينها تسائل مبتسماً: هالحين من أقدم في تاريخ الإذاعة .. مريم ولا جملة ( هنا لندن ) / ؟ .. و فجأه أحكم الملل عليه حتى اطفىء الرادو غاضباً ثم توقف عند اقرب محطة .. و من هنا تترصد الإثارة أحداث هذه القصه المخيفة بمجرد دخول ( دهام ) إلى محل تسجيلات ما فيه الا خمس اشرطه ( محل مسوي تصفية لا تدققون / ) .. ولكن الغريب في الأمر ان ( دهام ) رمق الخمس أشرطة بتفكر و تأمل ثم وضع اختياره على شريط غريب اسمه ( أحلام الرعب ) .. لماذا هذا الشريط تحديداً ؟ .. هل يا ترى هو الشيطان الذي دفعه لذلك ؟ .. أم ان الأربع أشرطة الباقيه كانت البومات لأبو بكر سالم مما جعل تسبده تحوم و يختار صوت الشيطان اصرف / .. هذا ما سنعرفه في السطور القادمه !!

سار ( دهام ) بمركبته وهو يفك قراطيس الشريط (
حتى السوق السودا صارت تقرطس الأشرطة / ) ثم وضعه في المسجل و لم يلبث ان تنطوي أول ثانيه من تشغيله حتى اكفهرت السماء متلبدة بالغيوم السوداء و الرعب يتلبس فضائها الواسع إشاره للموت المحتم .. فأنطلق ( دهام ) بأقصى سرعة ليبحث عن اقرب محطة يجري من خلالها إتصال هاتفي كي يخبر اهله في الدوادمي ان المطر جايهم إن شاء الله و أن عليهم تزهيب عزبة الشاهي و القهوة عشان إذا وصل يطلعون للشعيب يشوفون السيول ( سعودي / ) .. عندها تفجرت السماء بالبروق و الرعود الغاضبة بينما ( دهام ) يزداد بهجة وهو يردد فرحاً: امطرت امطرت و المديره فحطت / !! .. فما كان من الشيطان الا ان حذف بسيارة ( دهام ) عن الطريق لينتهي به المطاف في وسط غابه و أمام كوخ مهجور << تغيير جغرافي مفاجىء للدوادمي / !!

تطايرت الخفافيش من سقيفة الكوخ بمجرد وقوف محرك المركبة .. فدفع ( دهام ) باب الكوخ ببطىء وهو يقول: هلوووو .. از اني ون هير / ؟ .. و من هنا تبدأ طمالة المؤلف بوصف مخيس جداً وهو يعرض لنا حال الكوخ بعد تشغيل الشريط اللي مدري وش طلعه من السياره لمسجل ستريو مشبوك على خط 110 في الكوخ .. اترككم مع وصف حرفي و مصور للحدث

/

هكذا هي اللعنة الشيطانية عندما تتلبس كل من حولها بعد تشغيل الشريط الملعون .. فكما خطته اناملي الطفولية اعلاه و المرتبطة بخيالي الشاطح جداً بأن: ( دهام ) وجد كتاب يمشي و ماصة ترقص و قلم يغني حتى أنقفل الباب فجأه و تحول على هيئة شيطان ثم حمل سكين متجهاً نحو ( دهام ) كما هو موضح في الشكل 1-1 (
كتاب علوم / ) .. يا إلهي كم عانى الكثير من الأرق بعد قراءة هذا المقطع و مشاهدة رسمة الباب بهذا المنظر المرعب .. الا وراكم مبعدين ؟ .. اقربوا لا تخافون ترى كل هالكلام كذبي مهوب صدقي / << صورة طماط ينرجم عليه من القراء !!

عذراً أعزائي القراء .. مقص الحقوق يتدخل للمرة المية .. كان ودي اكمل لكم باقي الصفحات لكن جاني إتصال مباغت من عبدالعزيز المسلم يقول لا تحرق القصة بشتريها منك لمسرحيتي الجايه .. بس قلت له معليش يا ابو مسلم انت و مسرحياتك المكرره .. انا راضي بملابس الوحوش السودا و الأقنعه اللي ما تتغير .. و راضي ان نص وقت المسرحية يروح نحشات غبية من الوحوش الإستعراضية .. بس يرحم والديك غيـّر الديكور ابو درج عاليسار و باب مزخرف عاليمين و بينهم باب سرداب صغير في النص ترى حامت تسبودنا منه ولا ترى هه ( صورتي وانا بسحب السيناريو من يده / ) .. عاد ابشركم اقتنع و قال: اكيد بغيره دام القصه في كوخ .. بس تهقى لو احط خشبتين و مدخنة جنب السرداب في الديكور القديم .. يجي كوخ ؟/
<< / .. واضح ان الديكور عليه اقساط ولا بعد خلصت /

اسمحوا لي ادخل عالقصه اللي بعدها لأن بصراحه باقي الصفحات كلها سرد كتابي بدون صور وانتم ملاحظين رداءة الخط طبعاً / .. حتى لو ما لاحظتوا .. اكذبوا عادي / !!


مسلسل التوأمان – غلاف الجزء الثاني

/

يمديكم عالطمره اللي تحت .. فرجار موب إنسان / .. للأمانة انا كنت دائماً اواجه إنتقادات و ذبات لاذعه من اخواني على رسوماتي اللي ترسم الأشخاص بدون مفاصل في الركب / … و كنت ارد عليهم بكل ثقه: إذا كان العالم ( داروين ) يعتبر الإنسان قرد في نظريتة .. انا في نظريتي اعتبر الإنسان صلصال / .. لذلك تعمدت اعرض لكم غلاف الجزء الثاني تحديداً و خصوصاً الطمرة عشان اكون واضح معكم واضح من البداية بخصوص مفاصل الركب لأن القادم أشنع /

كما عودتكم سلسلة جذور التفاح (
وش احس به على هالأسم / ) بأعدادها الشهيرة و قصصها المتصدرة رفوف دولابي حيث أصدرت العدد الخامس عشر ( ما نلعب / ) من نتاجها الأدبي الزاخر .. صيحة ادبية جديدة بعنوان ( التوأمان ) و بالألوان الخشبية منها و المائية ايضاً ( مطبعة بإمكانيات حصة فنية / ) .. و الأن اترككم مع أولى حلقات هذه القصة المثيرة

الحلقة الأولى: ( نهاية لوزينة )
^
^
بعيداً عن الإتهامات .. ترى هالأسم مبتكر قبل لا تطلع فطيرة لوزين /

( لوزينة ) .. حقل جاذبية و رمز إستقطاب للذكور .. فتاة ماشي سوقها و اسهمها الأنثوية مرتفعه بدليل عتبة باب بيتهم اللي تواست بالزفلت من كثر ما يوقفون عليها الخطاطيب / .. و لكن فتاتنا الجميلة دائماً ما تتصادم مع أهلها بسبب رفضها القاطع للزواج بل و تبذل جهود جبارة في تنفير الخطاطيب .. مره تدخل عليهم تمشي محرولة .. و مره تشب زقارة قدامهم .. و مره تحط ملح في الشاهي و تقول بكل بجاحه: اسوي لك بريق ثاني ؟ /.. و هكذا إلى أن استنفذت جميع التصريفات مع ان اسمها بحد ذاته كفيل بعنوستها / .. لذا فقد لجئت إلى صديقاها المخلصين .. التوأمان ( سامي لمعي ) و ( صابر لمعي )
<< ناقص ارسم سيارة بيجو جنب اسم لمعي / !!

/

استنجدت ( لوزينة ) بأبطالنا التؤامان كي تخبرهم عن إجبار والدها لها بالموافقة على زوج سيء حتى ارتسمت علامات الذهول اللي ما وضحتها التلاوين المائية على وجه ( سامي ) و ( صابر ) / .. و من جهة اخرى كان والد ( لوزينة ) يصرخ بنبرة حادة على مسامع والدتها: إبنتك تقدم إليها الكثير فرفضتهم و الأن حان وقت الزواج !! .. و فجأه يشطح الكاتب بردة فعل الأم المخيسه لتقول بكل سباهه و ركاكة في النص وهي مجنبة رجولها: المهم ان تأتي بأولاد و بنات افرح بهم / !! .. حينها يعلن الأب الموافقة لخطيبها المهوي اللي جاي مطفي النور و يقول بجرأة مال امها سنع: أهلاً جئت لأتزوج ابنتك الجميلة / !! .. لا و خطبه وقافي بعد / / .. و من هن يعود المشهد لـ ( سامي ) و ( صابر ) وهم يفكرون بتصريفه حتى توهجت صورة لمبة من رأس ( سامي ) كما في افلام الكرتون ليقول بلهفة: وجدتها / !!

/

حقاً وجدها .. و ليته ما وجدها .. اقترح ( سامي ) على ( لوزينة ) بأن تذهب معه إلى الوادي و استدعى والدها لتتظاهر بالإنتحار أمامه .. و طبعاً ( سامي ) يشتغل بذمه و حريص كل الحرص ان الفكرة تتنفذ صح .. لذلك اقنع ( لوزينة ) تطب من الجبل صدق بس تتعلق بحبل و المصيبة ان هو اللي بيمسكه لها من زود الثقة .. الإستغفال مهوب هنا .. الإستغفال في ابوها اللي ما شاف الحبل .. لا و انا موخر الحبل يمين شوي عن ابوها يعني اني مهوب ملاحظ / .. الزبده و مثل ما تشوفون .. اثناء التفاعل الأسري بين ( لوزينة ) و ابوها .. فجأه و بدون قصد انقطع الحبل / .. فاصل و نواصل .. اعصابكم اعصابكم .. فاصل قصير تراه / << /

/

ههههههههههههههه يعني الحبل ينقطع قدام ابوها و قلنا من الروعه ما شاف / .. و ( سامي ) اللي كان متوزي ورا شجرة ثمن طمر ينقذها و برضو نقول من الروعه ابوها ما شافه .. بس عاد اللي ما ينبلع ان ( سامي ) بعد ما ينقذ ( لوزينة ) يقول لها: إطمئني لقد ساعدتكي و الأن تظاهري و بسرعة أمام ابوكي / !! .. بعد كل ذا و تظاهري / .. لو اني من ابوها رميت نفسي في الوادي ولا اصير حمار لهالدرجة / !
و بالفعل .. نجحت خطة ( سامي ) في كسب عطف الأب الدلخ حتى واجه خطيبها بالرفض .. و لكن يعود خيال الكاتب بشطحة أخرى من شطحاته المخيسه يعني اني بيسوي أكشن / .. اجل بنت ترفض واحد يقوم يطب في غرفتها بسكين و يقتلها .. فاهم الإنتقام غلط .. طيب عالأقل يمهد و يخطفها أول /

/

هالمقطع خلاني استذكر مرض كان فيني وانا صغير وهو سوء تمييز الأرقام الحكومية بدليل اني جلست ست شهور ادق استهبل عالمطافي اخرتها اكتشفت اني داق على رقم الساعة الناطقة / !! .. و طبعاً لو تلاحظون ابو( لوزينة ) في أعلى الصورة دق عالشرطه عشان يطلب الإسعاف / .. حتى ان الشرطي رد عليه بالتنفيذ العاجل و بدون اي علامات تعجب او عالأقل إستنكار !!

وهكذا انتهت حياة ( لوزينة ) البائسة التي ماتت وهي تناضل من أجل الزوج الصالح .. مهوب مثل بعض بناتنا هالحين .. لو يرن جرس باب بيتهم بالغلط قالت موافقة / .. جملة ( عطنا مهلة نفكر ) صارت تنقال عند البعض بنية الموافقة النهائية بس يقولونها تميلح يعني اني ترانا ثقيلين .. حتى جملة ( بنسأل عليك ) صار بعضنا ما يتعمق في تطبيقها و بعضنا يطبقها فعلاً لكن إذا اكتشف سلبيات قال الله بيهديه إن شاء الله ثمن يوافق .. و هذا سبب إنتشار حالات الزواج الغير متكافىء لدرجة ان المحاكم صارت تغص بقضايا الطلاق !! .. إذا أول اللي يدخن يعتبر منبوذ في المجتمع و يتعاقب بالعزوبية مدى الدهر الا بعد توبة صادقة يقطع فيه صداقته مع أي مدخن و لا يشتري خبز من بقالة تبيع دخان حتى البخور و الحطب ما يقربهم درءاً للإشتباه / , بينما هالحين يدخل الخاطب على ابو البنت و بكت الدخان في جيبه الأمامي .. عاد لو أبو البنت محافظ مره .. عطاه نصيحة لترك الدخان في جملتين ثمن حط يده على ثمه و صرخ بصوت عالي: كلولولويييش .. نئرا الفاتحة أمال / !!

ما تلاحظون اني جالس ارقع للنهاية المخيسة / .. عموماً ما حدث لـ ( لوزينة ) رسالة لكل أب يقف أمام رغبة ابنته و يسعى لتدبيسها مع اقرب خاطب كاش أو ذو منصب وراه مصلحة .. روقوا يا شيابنا .. مالها داعي نشوف بناتنا صافين بحبل إنتحاري على حافة وادي لبن /

هدية العدد: أجب عن أسئلة الكوبون المرفق مع القصة لتحصل على شنطة ( لوزينة ) الوردية كما هي مرسومة في بداية القصة .. سارع قبل ما تتراكم الكمية في مستودعاتنا و نبلش به /


قصة: ( الهروب من الإعدام )

/

عودة إلى السبعينات حيث الأبيض و الأسود (
الا حيث خلصت تلاوينك / ) مع تحول درامي من المسار الإجتماعي إلى مسار الأكشن .. ملحمة كفاحية من أجل إثبات البراءة و دحر الظلم .. إمكانيات إنتاجية جبارة و كفاءة إخراجية عالية اشعلت الغيره عند الأمريكان القلودين ليخرجوا لنا بمسلسل ( بريزن بريك ) .. لكن حاجز حقوق الملكية خلاهم يغيرون في المسلسل منحنيات عديدة .. بس على مين .. قافطينهم حنا / .. اترككم مع القصة

/

يا عيني .. أكشن من أولها .. حرق أعصاب و شد انتباه من البداية .. على طول الإثارة تبدا بتلفيق تهمة سريعه للبطل – وهي انه سارق لؤلؤة الملك – ثمن يكلبشه الشرطي و يرميه في السجن .. لا و من قوة التصاعد الدرامي , الشرطي اللي مسكه هو اللي حكم عليه بالإعدام .. اجل فاضين حنا ؟ .. ما عندنا وقت نماطل بمحاكم و هيئة تحقيق على حساب الإثارة / .. و طبعاً مثلكم شايفين .. ثاني يوم الصبح نقلوه لمنصة الإعدام .. حتى لاحظوا القصاص رافع السيف مستعد و البطل ما بعد رقى المنصه .. الله .. حماس من جد .. متى تبدا الحلقة القادمة / (
سلكوا له / ) .. ادري انكم ما خبرتوا يدين اللي بينعدم تتربط بحدايد تربيط افقي وهو مدنق براسه .. لكن اعتبروه إعدام بالصعق الكهربائي على سرير بدال كرسي و يكون المعدوم منسدح على بطنه << مشوار الترقيعة / !!

/

عالطاري نسيت اقول لكم ان مكان الإعدام في الهند .. يعني رجاءاً اللي بيدقق , يروح يدقق على افلام ميتاب قبل .. وانتم خابرين الهند بلد المستحيل يعني مهوب غريب كسر حديدتين و ان عدد القصاصين يكون أكثر من الشرطة في مقر الإعدام ناهيكم عن القصاص اللي قلبها شغل عصابات و قام ينقض عالبطل بيطعنه بالسيف / !!

/

لا يخلوا أي عمل أكشن من المطاردات التقليدية لذلك قلت لنفسي ما أحرمكم منها لكن الفرق ان هالقصة تملك الحداثة الدرامية في المطاردات بدليل انها جعلت من المطارده مواجهة بدلاً من كونها هروباً حيث يتلاقي بطلنا الشريف بالشرطي البثر ( اللي ناشب له من بداية القصة / ) فترتطم مركبتيهم لتصدر صوت ( بوم ) ثم يتبعها صوت سقوط الجيب من فوق تندة الدورية ( ألا ألا ) .. ما شاء الله علي .. الحداثة الدرامية واصله حتى للصوتيات / !!

/

ما أروع رسم الشجرة .. فعلاً متعة يا جماعة حتى لو مالها سنع .. يعني بزعمكم شرطي يلاحق البطل و ملحم فيه من أول القصة , فجأه يتوزى ورا شجرة .. لا و توه منقلب قدامه بعد / .. يعني اكيد بيعرف انه متوزي وراه و حتى لو ما عرف , بيشتاق له و يتفقده .. هذي عشرة يوم كامل نحشة مهيب لعب / .. بس انا كان هدفي من هالمقطع اني ارسم شجرة و اعلمكم انهم في غابة بس ولا ادري انها ما تجي ترى / << وصلت ترقيعتك خلاص /

/

تصرف مباغت من الشرطي البثر يحور سير القصة إلى ذروة الإثارة .. فقد أعلن الشرطي نهاية بطلنا و ذلك برمية داخل فوهة البركان .. لاحظوا انه يرقى البركان كنه راقي مركة /

كما تعلمون جميعاً بأن الشرطي عندما يقبض على مجرم , فإنه يرمي بالمجرم في مؤخرة الدورية ثم يدخل في معمعة تحقيق ثم سجن ثم حكم .. و لكن شرطينا النشبه حامت تسبده من المطامر ورا البطل الشريف و ما ينلام بصراحه حتى الحدايد كسرها .. لذلك قال اختصر ارميه في اقرب فوهة بركان .. منها افتك منه و منها ما يصجني و حنا راجعين في السيارة ابي الحمام وقف على جنب بسرعه / ( واحد متأزم من عيال اخته في الطريق / ) .. و كوني مؤلفاً فقد اخترت البركان تحديداً كي لا أقع في مشكلة السرد الدرامي الروتيني .. ملينا كل يوم سجن سجن .. نبي شي جديد .. نبي بركان / .. عالطاري باركوا لي .. لقيت لي وظيفة شرطي في مدينة العيص / << بعذرهم اخلوا المنطقة / !!

/

هجمة مرتدة ذكية من بطلنا الشريف وهو يرمي بالشرطي داخل الفوهة و كأنهم يلعبون غولف ببعضهم البعض / !!
و أخيراً مات الشرطي النشبه .. فأخذ بطلنا المتهم يتساءل عن سبب ملاحقته (
بدري / ) حتى قرر الإعتراف .. عندها تسطرت جملة من الطلاسم في وسط القصة عجز عن تفسيرها علماء اللغة حيث خطت أناملي وانا دايخ لتكتب بالنص: فذهب الشريف إلى صديقة الذي يعرف ان هناك شريف الذي هو صديقة / !! .. الا ما تلاحظون الباب اللي تحت كنه رواق ( لا تصرف / ) .. بصراحه سطر يفشل لدرجة ان ودي اتبرا من الموضوع و اكتب أخره منقوووول للفائدة / ..

عودة للدبلجة /.. تجلت حقيقة ذات منحنى هام وهي ان هناك حرامي شبيه للبطل الشريف .. لذا ذهب بطلنا لصديقة الذي يدرك مدى براءته .. فأخبره بالحقيقة وهو جالس على الكنب المدحدر اللي تحس انه محطوط على زحليقة / !!

/

بمجرد معرفة البطل الشريف بالحقيقة .. نهض من الكنب ابو زحليقة ثم قال مصدوماً: ماذا قلت ؟ / .. و فجأه و أثناء توضيح صديقه له .. سمعوا صوتاً داخل البيت فطقتهم النفاضة خوفاً من هذا القادم اللي مدري على أي أساس عرفوا انه حرامي لا و الحرامي الشبيه بعد .. و المصيبة ان صديق البطل عايش دور الخواف .. طيب يمكن الصوت صوت كورة مسطحينها الجيران / !!

/

و بدأت المواجهة بين الشبيهان حتى وقع الحرامي و سقطت منه لؤلؤة الملك مع العديد من المجوهرات مما يثبت بأنه سوابق ثم جاءت الشرطة فقالت بحدس أمني خارق: سنأخذهم كلهم لكي لا يخدعنا أحدهم / !!

/

إنعطاف عظيم في سياق الكتابة حيث اشتغلت للمره الثانيه الحاسة السادسة لبطلنا الشريف كي يصرح بأن الحرامي لا يشبهه و إنما يلبس قناع على شكله .. يا له من فلاش ختامي أصاب جميع القراء بذهول .. من كان يتوقع ان فيه واحد يشبه للبطل .. و حتى لو توقع و تأقلم ذهنه على أحداث القصه , هل كان بيتوقع صفعه أدبيه أخرى بتواجهه وهي أن الحرامي ما يشبه للبطل اصلن ؟ .. روعه بصراحه .. برب اقرب دار نشر / !!
<< ما بقى الا اكتب ( إنها تقررررمش ) من زود المدح !!

ما يستفاد من القصة
لا تسرق لؤلؤة الا من مواطن << امحق ناصح /

تطول الذكريات و تكثر القصص و الصور إلى درجة ان المتصفح ضاق بها تهنيقاً .. و نظراً لإنتشار شريحة اللي يشبكون النت من إتصال جيرانهم و الإشارة عندهم متذبذبة ما بين منخفض و منخفض جداً لا و من زود البجاحة يحملون افلام بعد , فأسمحوا لي اراعي وضعهم الحرج و استر عليهم لأني لو بزيد صورتين بيضعف الإتصال عند جيرانهم و بيعرفون ان فيه دخلاء على إتصالهم / .. لذلك ان الله يسر واصلنا العطاء في جزء ثاني بإذن الله .. بس دعواتكم اخلص هالمسلسل الكوري اللي ما طاع يخلص / .. هذا غير ان وراي كفر بيبنشر علي و بغيره /
<< بنشر علي الكفر عذر كل سعودي راعي تأخير وخصوص في الدوام /


مدونتي


تعليقات 27

  1. 😀 ابدى من وين ولا وين<<وحده متحمسه…رائع بكل معنى الكلمه الطفوله وذكرياتها اجمل شي وصراحه انت مبدع ماشاء الله اضحكتني وخصوصا كلمه حبتين اخر القصه تسلم على هالموضوع الحلو..

  2. :$ كله كوم والزولية الموف في الحلقة الأولى من نهاية لوزينة كووووم خخخخخخخخخ بصراحه انك فنان هذا وانت بزر B تف تف ماشاء الله كمل كمل

  3. السلام عليكم…. بعلق وماراح اخلي القصه تمر من عندي بسهوله(بتنتقد يعني) اجل تقول عبد العزيز المسلم طلب القصه اجل انتبه لايضحك عليك ويسميها بيت الرعب (الجزء الثاني)خخخخخخخخخ وصورة سامي وصابر بدون مفاصل تذكرني بحقت ماوكلي الظاهر انك متاثر فيه>>>>>> والحبل يوم انقطع حسيت انه فلم هندي فجاءه… ويوم انقطع الحبل وطب وراها سامي شكل سامي هنا يشبه هيونكل اللي مع داي الشجاع(متابعه افلام كرتون واجد)ههههههه رجعنا للافلام الهنديه والا من اولها تهمة سرقه خلاص ماراح اطولها>>>>يكفي ماخليت شي تقبل مروري … يعطيك العافيه … السلام عليكم … لاالـــــــــه الا اللــــــــــــه… اللــــهـــــــــــم صلــــــي على محمـــــــــد

  4. إلهي يسعدك :$:$ بصراحه كنت مبدع وانت صغييير قصصك تجنننن مره روقت عليها وتعليقاتك تجننننننن

  5. تعليقك بانتظار الموافقة هلا بالمنسم كل شي في كفه و الرجل المنشار في كفه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه كني اتخيلك وانت نازل لثلاجه واخوك يقول جاك جاك ههههههههههههههههههه قسم بالله بزران اااااه ذكرتني حركاتي منول ياخي عيب عليك تحرجني مع نفسي خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ قررت اشرهك بمنتدى خاص يحمل اسمك بعد ذا الموضوع http://www.3erg.com/vvvv/index.php الرقم السري برسله على بريدك <— كني فيه يتخيل ابومنشار ناويه بنيه وقاعد يستدرجه اعرف افكارك ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه سلام يامنسم 😀

  6. :Dههههههه والله غريب حاط كل شي وما يدري انه مايعرف يسوي شي هههه:>:>:>:>

  7. 😀 ماشالله عليه صراحه ابداع ………وشكلي كل جزاء راح احضر على شان اشوف زيــــــــــــــن ههههههههههههههههه فـــــــــــديته ياناس عزوز تحياتي ** بنوتة السعودية

  8. لك مستقبل ماشاء الله 8) .. وربي قصصك جناان بس ياليتك قسمتها بـ كذا جزء لأن طولها مخربها مبببدع ياشطيط

  9. وشش هالحركتااات ياخطيير وقسمن قصص خوقااآقيه وشي وقصة لوزيينه بطللللله بص ماعرفت أقرااامن خطك الكوفي الراائع B <<أمجح أمجح 😀 وشثموه شااطر تستاااهل نجمه وإلى الأماااااااااااااااااام سرررررر يابطـــــــــــــل 8)

  10. هههههههههههههههههههههههههههههههه خطييييييييييييييير كلللله كوووووم و البدلة و الكرفته كوووم ثاني اشرار و لا طيبين كلهم كاشخين لا و بعد بعض القصص كاتب الجزء الاول و معه الجزء الثاني يعني صراحة كاتب محترف واصل تقدمك هههههههههههههههه8)

  11. السلام عليكم ورحمة الله وركاته تحياتي للجميع اولا ثم لشخصك الكريم <<< شطيط بس نفسي فعلا اعرف الحين كم عمرك وشو صرت ؟؟ < تتوقع صرت كاتب قصص بوليسيه او رسام كاريكاتير بالتوفيق واتمنى انك حصلت على الدعم من الي حولك … تحيااااااااااااااتي

  12. من جد تعلييييييييييييق رؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤعه وقريحه مفعمه بصراحه بالمصطلحات المضحكه وماانسى العربيه الفصحى بعد شاطر وبقووووووه واكثر مااعجبني هدية العدد: أجب عن أسئلة الكوبون المرفق مع القصة لتحصل على شنطة ( لوزينة ) الوردية كما هي مرسومة في بداية القصة .. سارع قبل ما تتراكم الكمية في مستودعاتنا و نبلش به عودة إلى السبعينات حيث الأبيض و الأسود ( الا حيث خلصت تلاوينك ) والله ياانا ضحكت ضحك لاخلا ولاعدم مشكووووووووووور ومجهود واضح

  13. يعطيك العافية ياأبو عابد ,بصراحة لو ما أني في مكان عام و أنا أقرأها كنت أنبطحت من الضحك , و بصراحة أهنيك من القلب على هالموهبة و عقبال ما نشوفك كاتب له رسالته الهادف اللي ما تخلو منها قصصك الرائعة ….. و قبل لا أنسى ,:~ مبروك على الوظيفة:) بس أنتبه لا يجيك متهم بسرقة لؤلؤة الأمير تروح تحاكمه :$ بالتوفيق

  14. ياااااااااااااااااااااربي يسعدك وربي روووووووووووعه القصه ارسلتها لكل الي معي في المسن وربي انك رهييييييييييييب الله يسعدك ارسل مشاركات اكثر وربي على كثر ماكنت متضايقه انبسطت على قصتك الله يوفقك ياارب

  15. تصدق قاعدة اقرا القصص و فهيت وتنحت هههههههههههههه وطاحت سعبولة عالكيبورد ههههههههههه بس من جد مبدع :$

  16. ماشاءالله عليك بصراحه موهبه ولآ أرووع وين مكتشفين المواهب عنك؟؟! بجد حرام هالموهبه تكبت بس بجدد قصص خيااااااال احسك كنت بجد موهوب بس محد معطيك وجه <<حااسه بالمعاناة بس أحلى شي اسم المؤلف واسم القصه ومعمول الكرامه شي ثاااااااااااني والرسم والكرفتاا خطير إلى الأمام د-عبدالعزيز وعقبال ما أقرا قصصك على اخواني الصغاار

  17. اولا اهنيك على موهبتك اللي منذ الصغر يا بسم الله عليك باين عليك منذ نعومة اظفارك انك تعشق الكتابه..الله يسلم القروب اللي عرفنا عليك 😀 > اشك :$ وكما يلاحظ الجميع انه القصص وبسم الله عليك لمرره الثانيه متنوعه ما بين قصص دراميه ورعب واكشن وخيال علمي وتراجيديا ونص قصص رمانسيه(متمثله بقصه لوزينه التي لم تظهر فيها الجانب الرومانسي الصريح وذاك لشدة حيائك.. فرقعتها بموضوع النحشه ويعنني واحدن من هالتوأمين انقذها واصلا هو يحبها بس ما يبي ابوها يدري .. عارفين عارفين لا تلعب علينا > ما شطحت ابد ونلاحظ ايضا اعزائنا القراء تلقيب الكاتب نفسه بعدة القاب .. منها د.عبدالعزيز .. والمهاجر عبدالعزيز .. يالله يالله .. كم انت رائع يا كاتبنا الهمام .. لو تنتظر ان يلقبك معجبوك بالالقاب وينصرفو عن مشاهدة ابداعاتك .. ارفع القبعه لك احتراما يا شيخ 🙁 وفي اخر نقدي لهذه الملحمات الرائعه .. ما اقول الا لو انك معطي نفسك فرصه كان قعدت رولينج مؤلفه هاري بوتر و مؤلف بريزون بريك و غوارديولا بالبيت > نركز على الاخير 😀 والصور اترك المايك لباقي المعجبين للتعليق عليها .. 🙂 بس ما اقول الا .. آآآآغدي لصق جروح (قلب ناشب فيه سهم )

  18. هههههههههههههههههههههههههههه مع احترامي لكل القصص والموضوعات الفكاهية التي كتبت في هذا القروب الرائع لكن هذا الموضوع جبرني اكتب تعليق الصراحة مضحك للغاية وطريقة تهكمك على القصص معطتها فكاهه اكثر بس مع كذا واضح ان خيالك واسع ماشاء الله كم كان عمرك وقت ماافلفت هذه القصص الاكشنية الرومانسيه المصوره الله يعطيك العافية

  19. هههههههههه وسعت صدري على هالصبح شفت الموضوع طويل والعاده دليت على طول بس وش انت مسوي وانت صغير اشرح لي كيف جذور التفاح ؟ 😀 هههههههههههههههههههههههه لؤلؤة الملك :~ اوما لوزينه وشلون طرى لك هالاسم بس :$ مادري ليه احسك تتهزء من العواذل وانت صغير ومافيه احد ينمي هالموهبه ويصقلها صح ويعلمك وشلون ماترسم ناس بنطلوناتهم واصله لفوق البطن مبدع والله يوفقك

  20. أخوي عبد العزيز ترا ابداعك تخطى السرعة القانونية بكيلوين ونص ووصل لحد الاحتراف بالاندية الاوروبية………>يسمع بالمديح. بس ودي اسالك؟؟؟ مافكرت تكتب بمسلسل كوميدي لانه عندك موهبة ممتازة في الحوار والسناريو لازم تستغلها. مشكور على ابداعك ولا تطول الغيبة…….Mr.Friday

  21. خطييييييييييييييييييييييييييييييييييييييير ننتظر الجزء الثاني على احر من الجمر

  22. :$:$:$:$:$ ما شاء الله ياخي مبدع وكلمة مبدع قليلة عليك خيالك بحررررررر ابي اعرف سنك يوم تكتب هالابداع وسؤال آخر : لك مؤلفات حاليا ً لاتواخذني بالسؤال الي ما يعرفك يجهلك

  23. :اكثرررررر من ررررووووووووووعة ومرفع منذ الطفولة شكل امك كثرت لك في موية غريب:$ و افلام الرعب سواء من اخوانك او من الفديو اخرجت المواهب.. زين انت عبرت بعد ماشفت ابو منشار لكن المكبوتين للحين من ابو منشار ومايكل جاكسون عند المقابر وش يسووووون؟:(

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صور : شطيط بين الأمس و اليوم

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول