صور : العربية في الصين – الجزء الثالث


كمقيم في جمهورية الصين الشعبية نلاحظ مقدار رواج اللغة العربية كمتحدثين من الصينيين الذين يعملون كمترجمين أو وسطاء بين الزوار العرب و المصادر الصينيية المختلفة , و في عملي الذي يتطلب مني التنقل في أماكن مختلفة و زيارة بعض المصانع و الأسواق المختلفة  أشاهد الكثير من الكتابات العربية و لوحات المحلات و البروشورات و التي تعود للصينيين , و في بعض اللوحات شاهدت الكثير من الأخطاء الإملائية و أخطاء في طريقة كتابة الحروف من اليسار لليمين بدلا من اليمين لليسار و أخطاء أخرى كثيرة تصبح طريفة مع مرور الوقت , و قد قمت خلال فترة طويلة بالتقاط بعض الصور من جوالي و أحب أن تشاركوني به .

أود الإشارة إلى أننا حينما نتكلم عن الأخطاء في اللغة العربية فهو ليس من باب التشويه و لكن من باب الطرفة ليس أكثر , و إلا فاللوم الأكبر يقع علينا في عدم توصيل لغتنا بطريقة عصرية و اكتفاء المهتمين بترجمة مايريدون عبر قنوات أخرى ليست من صنعنا .
وهناك الكثير من الكتابات السليمة طوال مشاهداتنا فليس كل من نراه نصوره , و ليس كل اللوحات و الكتابات العربية هي أخطاء فمثلا
في هذا السوق للأجهزة الكهربائية هناك لوحة بلغة سليمة و صحيحة ..

في هذا المحل في منطقة العرب في مدينة جوانزو نجد هذا المحل الذي يبيع الشاي الأخضر و بعض الأعشاب الصحية و لديه لوحة بلغة عربية سليمة ومعنى جميل ..

لكن المشكلة أني وجدت لوحة أخرى صغيرة أمام باب المحل و هو مفتوح طبعًا تحويل الكثير من الأخطاء الإملائية و الكتابية قمت بتصويرها وسوف أنشرها في الجزء القادم بإذن الله ..

و لمعرفة حجم التعامل الإقتصادي فإنه يتضح لك من خلال انتشار الإعلانات التي تجذبك و تهتم بك و بلغتك و في بلاد بعيدة مثل هذا الإعلان خلف التاكسي و بلغة عربية سليمة لولا خطأ بسيط في كلمة ( الكماليات ) ومثلها كثير على الحافلات و وسائل النقل العامة ..

في هذا السوق للملابس الجاهزة و للتصدير تحديدًا نجد كتابة أخرى سليمة ..

أو هذه اللوحة في نفس المنطقة لكن في زاوية أخرى و بها تحديد عدد المحال التي تبيع بالجملة بلغة عربية سليمة ..

و بما أن الأعمال الكبيرة تحمل الخطأ و الصواب , ففي نفس السوق لوحة أخرى تحمل بعض الأخطاء وكالعادة لا معنى للأخطاء الإملائية ..

و في حدود الملابس أيضًا .. نجد هذه اللوحة لأحد مصانع الملابس ( ميمونة الموض ة ) و من أسفل لأعلى و بلا معنى أيضًا

و في إطار الملابس أيضًا نجد هذه اللوحة في أحد أسواق الملابس الرياضية ( الرياضة أيس مير ) .. لا تعليق ..

و في نفس السوق أيضًا نجد عبارات الترحيب العربية ( أهلا و سهلا ) و ( مرحبًا بكم لطلب البضائع ) يعني الترحيب لطلب البضائع فقط , أما عبارة ( نحن منتج ) لم أستطع أن ألومهم بها , و السبب أننا نحن السبب في هذا , فما هي الترجمة المناسبة لجملة ( We are factory ) ؟ هل من الممكن أن نجد أن الجميع متفق على ترجمة واحدة .. أنا متأكد بأني سأجد عشرات الجمل المترجمة و كل بطريقته و لهجته ..

و في المنطقة العربية كما يطلق عليها مؤخرًا بين العرب نجد الكثير من المحلات و المكاتب التجارية التابعة للصينيين و تستهدف بخدماتها العرب , مثل هذا المحل الخاص بشراء كروت الإتصال و صرف العملات و بيع بعض الأجهزة التي تهم العرب و خدمات أخرى مثل ( تيكت ار لاين ) و أعتقد أن هذا تصرف ذكي فأغلبية الناس ستعرف ماهو المقصود , و هو أفضل من ترجمتها خطأ , لكنها ليست الطريقة الصحيحة على كل حال ..

و غير بعيد عنه يقع هذا المحل لبيع ( المبيلات ) و شحن جملا / قطعا , ربما يكون المعنى مفهوم للجميع .. لكن كلمة ( مبيلات ) تكررت مرتين في اللوحة نفسها ..

في نفس المنطقة وجدت في مصعد أحد البنايات هذه اللوحة الإعلانية, و سوف أترك لكم قراءتها و إيجاد الأخطاء , مع العلم أن بعض الأخطاء لايمكن أن تصورها مثل حرف العطف في بداية الجملة حتى في قواميس الترجمة الإلكترونية أو عبر المواقع الخاص بالترجمة .

وغير بعيد عن هذا المكان وجدت هذا المحل و لكم أن تتخيلوا المعنى إن قارناه بما نقوله عن أي شيء رديء ..

ماهي الترجمة العربية لحرفي G و B لا تقولون لي ( ج ) و ( ب ) .. هذا النظام قديم .. آخر نسخة من هذا النظام نزلت في هذه اللوحة ..

وعودة لسوق الأثاث الذي عرضنا له بعض اللوحات في الجزء الأول و الثاني , هذه اللوحة لموقع المصلى , لكن هل ( المصلي ) ذكر أو أنثى ؟! ..

و في نفس السوق هذه الكتابة الترحيبية بإخوان العرب .. لماذا لايرحبون بالعرب ؟

هذه بعض اللمحات مما رأيت وصورت طوال فترة طويلة في مختلف الأسواق و المحال و هناك الكثير غيرها
إلى اللقاء في الجزء الرابع

سمير محمد
الصين
جوانزو


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 10

  1. السلام عليكم في أول حلقة من هذه الصور تمنيت أن أرى لك مقالة تصور التجارة في الصين أو المعارض التجارية الضخمة أو المصانع ، حيث أن فرصة الذهاب إلى مثل هذه الدولة والعيش فيها ليس بالشيء المتيسر … لكن للاسف كان الجزء الثاني والثالث عن نفس الموضوع العربية في الصين 🙁 لا أعني أنه شيء تافه فربما بعض المتخصصين في اللغات يهتمون بمثل هذا الموضوع بشغف ولكن كقاريء عادي أسمع الكثير عن الصين كنت أتمنى رؤية شيء مختلف بالتوفيق

  2. موضوع جميل .. ومن متابعين كل الأجزاء كلها تهون صراحه عن الشركة الحذاء خخ السبب في كل هالأخطاء هو ضعف إنتشار العربية عندهم ؟ وهل فيه عرب كثير بالصين !!!! كم تقريبًا ؟ موفق .

  3. كان الله بعونكم اخي ناوي ازور الصين من اجل العمل في الصيف راح اتواصل معك للتنسيق وشكرا على التقرير الجميل بارك الله فيك

  4. اتمنى ان ازور الصين شكرا لك وارجوا ان تضع موضوع رحلتك للصين مثلا اين سكنت واسعار الصين وبضائعهم

  5. أعجبتني جداً أشعر بحجم سرووور لايوصف لانتشار العربية هناك استأذنك في استعارة الصور ( مع ذكر المصدر اسمك مجموعة أبونواف) لأضعه في صفحة الفيس بوك التي تعنى بأمر اللغة العربية مقهى اللغة العربية وأنا لك من الشاكرين

  6. شكرا لأفادتنا بهده المعلومات عن الصين في مجال اللغة العربية اللي مكتوبة صح و اللي مكتوبة مقلوبة أو مغلوطة. الله يعطيك الصحة و العافية على هاته المعلومات.

  7. لا تعليق على الترجمات المضحكة ولكن B&G صح عليهم ب&ز على نظام الترتيب العربي أبجد هوز 😀

  8. جميل منهم الاهتمام بزبائنهم بودي لو يكون لكم دورتعديل هذه الأخطاء بأن تنبهوهم عليها ! هي في البداية طريفة ولكن مع كثرتها صارت مزعجة ينبغي لمن أراد الكتابة بلغة أخرى تحري الدقة في الترجمة، أليس كذلك؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صور : العربية في الصين – الجزء الثالث

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول