“شلل النوم” حالة مرضية فجرت في صاحبها الإبداع!


شلل النوم حالة مرضية فجرت في صاحبها الإبداع

تخيل في يوم من الأيام أنك استيقظت من نومك في منتصف الليل وأنت في حالة فزعِ وشللٍ تام، تحاول طلب المساعدة من أحدٍ ما لكن لسانك المعقود يمنعك من الصراخ أو حتى لفظ أي كلمة، فتبدأ الهلوسات المخيفة من حولك بأنك تعيشُ كابوساً على أرض الواقع. هل تعرف أن هذا شيءٌ طبيعي يحدث مع العديد من سكان الأرض؟ نعم. إنه ما يدعى بـ شلل النوم ، وهي حالة تم إثباتها وتشخيصها علمياً ولا تدعو للقلق أو الخوف، فإن أصابك هذا الشيء فتأكد أن السبب هو خلل مؤقت حدث في أعصابك أثناء عملية النوم ويؤدي لاستيقاظك من منتصف نومك في حالة شللٍ تتخلص منها بإرخاء جسدك بهدوء وعدم المقاومة لمساعدة أعصابك على العودة لحالتها الطبيعية.
لكن تخيل أن يحدث هذا الشيء معك لمدة 4 سنوات متتالية وعلى فتراتٍ متقطعة لكنها متقاربة! هذا بالضبط ما حدث مع ابن ال19 عاماً نيوكولاس برونو Nicolas Bruno الذي يدرس فن التصوير في الجامعة.

أعمال فنية جميلة

نيوكلاس استغل هذه الحالة المروعة التي تحدث معه ليطور بها مواهبه في التصوير من ناحية، ومن ناحيةٍ أخرى ليعبر عن شعوره إزاء تجاربه على مدى ال4 سنوات تلك مع شلل النوم، فقد كان يدون كل ما يحدث معه أثناء تجاربه والهلوسات التي كان يصاب بها من رؤية مواد مروعة وخيالات ومن أحاسيسٍ مختلطة.

أعمال فنية جميلة

لم يستعن إلا بكاميرا وعدستين وخبرة صقلتها 4 سنوات. لينقل للعالم ما يراه عند نومه في هذه الصور المدهشة التي تغنينا عن قراءة ما كان يكتبه فيما يدونه

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

أعمال فنية جميلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

“شلل النوم” حالة مرضية فجرت في صاحبها الإبداع!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول