شحاذ بكامل الأناقة


الموقف الأول:
كان في أيام الدراسة في الرياض، لدينا فترة فراغ من الساعة التاسعة والنصف إلى الثانية عشرة والنصف ظهراً، اتفقنا أن نذهب إلى صالة البيلياردو، ما إن وقفنا عند الصالة إلا وسيارة أجرة تترجل منها سيدة، أوسم واحد فينا في تيك اللحظة هو عبدالله وهو أيضاً قائد السيارة، السيدة تتجه نحوه وتناديه، ابتعدنا وتحدثت معه ..
ما هي إلا برهة وعبدالله قادم إلينا يقول إنها تطلب مساعدة فأمها في السيارة مريضة وتريد أن تسافر إلى قريتها، يبدوا أننا بفعل عوامل التعرية للجيوب اتفقنا أن لا نعطيها شيئاً، هممنا بالدخول لصالة البيلياردو إلا أنها حاولت بشتى الطرق ثني عبدالله عن القيام بذلك، أخرج عبدالله مبلغ خمسين ريال وأعطاه إياها..
لمنا عبدالله على ذلك إلا أنه قال سحرتني العيون..

الموقف الثاني:
في أحد أيام رمضان الأخيرة قبل سنوات طويلة طلبت مني الوالدة أن أوصلها لأحد أسواق الرياض، وقفت أنتظر في السيارة ريثما تنهي تبضعها، الجو بارد وجميل، أطفأت السيارة وفتحت الشباك لأستمتع بالطقس، سيدة تقف إلى النافذة وتستجدي عطفي، منحتها مبلغ بسيط جداً، صرخت في وجهي أنا بنت ناس ماني جايه أشحذ علشان تعطيني هالطفسه، خفت منها وأعطيتها مبلغ أكبر، أغلقت نوافذ السيارة فوراً وأدرت المكيف على أبرد ما يكون..

الموقف الثالث:
في أبو ظبي قبل أن أصل لبهو فندق النوفوتيل قادماً من غرفتي ومتوجها إلى مركز أبو ظبي الثقافي فتاة مبرقعة وعيونها مرسومة، أوقفتني وطلبت أن تتحدث معي جانباً، سرت معها ثلاث أو أربع خطوات.. بدأت تشكي الحال، لا أدري ما السبب الذي دفعني على إخراج مائة ريال من المحفظة لأعطيها، وما إن كادت أن تمسك المال من يدي، إلا وسيدة كبيرة تنادي وتقول لا يا ولدي لا تعطيها هنا وش سيقول عنها الناس وأنت ما ترضى ذلك..
لا أدري لماذا شعرت في ذلك الوقت أنها صادقة، طلبت أن نجلس في المقهى في بهو الفندق، وبدأت تشكي وتقول أنها من شمال السعودية وقدموا هنا بالسيارة، وزوجها مريض ويرقد في المشفى، وانتهى المال الذي كان معهم ويريدون أن يعودوا إلى السعودية، وأقسمت بأيمان الله أنها ستعيد المبلغ فقط أعطنا رقم هاتفك وسنقوم بالاتصال بك، لا أدري لماذا رحمتها، أعطيتها مبلغ كبير وكتبت لها رقم هاتفي النقال وإلى الآن لم تتصل..

الموقف الرابع:
في أبو ظبي أيضاً في رحلة عمل.. الطقس جميل جداً.. والهواء عليل.. فضلت المشي على السيارة، سيدة منقبة تمشي من بعيد ما إن لمحتني حتى طلبت مني الوقوف، لم أكترث وواصلت مسيري، تبعتني وصارت تمشي بجانبي، وتقول أنها بحاجة لمبلغ 75 ريال وستحقق ما أريد، خفت أن تتبلاني أعطيتها المبلغ ورحلت..

الموقف الخامس:
أمام إحدى المستشفيات الخاصة بالرياض، وقبل أن أغلق باب السيارة، سيدة تناديني، لا أريد أن أجيب، أصرت بشدة، سمحت لها بالحديث، بدأت تستجدي عطفي وتطلب مالاً، لم أبالي بحديثها تركتها ورحلت..

الموقف السادس:
شاب أوقفني عند محطة الوقود يريد عشرة ريالات لأنه لا يجد ما يأكل، طلبت منه أن يرافقني للمطعم، رفض وطلب المبلغ نقدي تركته ورحلت..

الموقف السابع:
لدي اجتماع مهم في إحدى الجامعات السعودية، عند بوابة الجامعة سألت رجل الأمن عن المكان.. أرشدني إليه.. إلا أنه طلب بعد ذلك مبلغ عشرة ريالات، لا أدري لماذا أعطيته المبلغ..

وأخيراً:
المواقف كثيرة.. والسؤال كيف سنقضي عليها؟..

بقلم: محمد المخلفي
 


تعليقات 18

  1. مشكور اخوي ع المقال وبختصر لك كلامي احب اقول ان الواحد اذا ربي اعطاه من خيره لا يبخل على المحتاجين ولكن بعقلك وليس بقلبك وتكرر مشهد التساء اكثر من مره ولو تلاحظ بأننا نحسن على النساء اكثر من الرجال حتى لو كانوا في غير حاجه ! عموماً الف شكر

  2. انا مافكر اعطي شحاااااذ ابدا ابدا ابداااا اقلها يشتري كرتون علك ويبيعه هذا اشتري منه واعطيه زياده لانه عالاقل تحرك .. بس انسان يجي يطلب ويشحذ بدوون حيا خاصه لا صااار شاااب يعني من جد عيب عليك تحرك رح اشتغل لو تشيل اغراض وتاخذ عليه فلووووس من اجل ذلك تعطون وتقولون نحاول نحل المشكله اي حل وانت تعطي لا تعطي ابدددا هذا الحل وباب الصدقه موجود ومكاتب اليئات الاسلاميه بكل مكان هناك تتصدق وانت مرتاح مو تعطي ناس تلف وتسأل ولا تحرك نفسها وتبي الفلوس تجيها كذا ..:~

  3. نعم نحن نعاني بحق .. من هذا الوضع .. حتى اننا لم نعد نعلم الصادق … من الكاذب .. والمحتاج .. من المتحايل .. قد تنطلي عليك الحيله في المره الأولي والثانيه .. ولكن في الثالثه .. قد تحرم محتاجاً حقيقياً .. الفاضل .. محمد مبدع كعادتك .. أستمتع دائماً بقراءة ما يخطه عقلك .. وفكركك .. ودائماً سأبقى بإنتظار المزيد.. hardly

  4. والله دااام كل واحد جاك انت مارديته خايب اجل كيف متوقع من باقي المجتمع ؟ وللأسف حنآ سبب من اسباب انتشارهـا ودام ربعنآ بارك الله فيهم كل من جاتهم وحدهـ مبرقعه ولا لابسه عدسات وقالت محتاجه عطوهـا ولو تلاحظ اخوي الكريم لو تدقق في الموضوع كل واحد من الفئه هذي الحاجه والحجه حقتهم ماتتغير كله مرض مرض مرض ماقد واحد قال والله ماعندي شي اكله ولا ماعندي مكان انام فيه ماقول كلهم كذابين بس مستحيل يكونون كلهم صادقين للسف حنآ مو قادرين نتعامل مع هذي المشكله من جذورها ياخوي جاك واحد ولا وحدهـ قالك امي مريضه قول لها يالله بجي معك نوديها للطبيب قاال ابي دوا قول يالله قم معي نشتري معها الدوا ياخوي تحركو شوي تأكدو من الحاله

  5. صراحه ما ندري وانشالله كل شي بأجره ان كنت ناوي الأجر من الله سيأتيك وقد تكون صدقتك اذا تبعتها سهره على الكوفي شوب يمكن تكون فيها شي لا يرضاه الله ورسوله شي ثاني على فكره الشحاذين الآن نسبه 90 % منهم عصابات الناس المحتاجه تطلب ممن تعرف بسلف او دين عندها تستطيع ان تهبها له كصدقه فهدذا ما تدين الى محتاج بالنظر للحاجه التي تدين من اجلها طبعا موقف كنت طالع من البقاله وقفت سياره كويتيه حرمه ورجال ورضيع طبعا الرجل يقصد ان يكلني من جهه المرأه ومن شباك المرأه طلب مساعده … صراحه صدقت السياره كويتيه واللبس كويتي المهم طلبت منه ينزل ياخذ ما قسمه الله له نزل قلت له تعال افطر معنا وعطيته المقسوم قال شكرا قلت له متى ماشي الكويت قال شكرا قلت له طيب تحتاج شي قال شكرا ياااااااخي الله يسلمك اخرتها طلع يماني من عصابات الشحاذه الي معبين البلد وفعلا يوم راحو لقيتهم واقفين عند واحد ثاني رغم انه جمع مبلغ يوصله لوس انجلس حبسي الله عليهم لكن انا من طباعي اذا رأيت امرأه كاشخه وتطلب فلوس لا اكلمها ابدا ابدا ابدا لآنها واضحه النصب وتعرف من تصيد من ضعاف النفوس شكلها واضح وفاضح ويقول انا ….. بس بفيزه شحاذه استغفر الله لكن والله كثر اللعب علينا وملينا مختصر اجر ما عملت لن يضيعه الله سواء صدق من امامك او كذب ولكن تبقى المشكله في نواياك ولا الغي حاجات الناس الناس انا مريت بموقف مخيس واحتجت وما احد عطاني وجهه ما انساه فعلا كنت محتاج عشره ريال طلبتها من واحد راكب جيب بميتين الف ما عطاني شي وطلبتها من راعي مرسيدس ما عطاني شي ههههههههههههههههه الغريبه عطانياها هندي سبحان الله رجعتها له بزياده من بكره وشكر رفض ياخذها سبحان الله الواحد لازم يقرا الشخص الي قدامه هل هو فعلا الواحد يبان في عيونه وشكله ما يبيلها شي وان اخطأت التقدير فأجرها لك طولت في الكلام في امان الله ___________ شكرا اخوي رساله مميزه

  6. سامحني اخي يعني اذا انت قرأت ما كتبته على انه غير خاص بك فسوف تقول اي رجل هذا الذي لا يتعلم من اخطائه B

  7. يا أخوان إذا تبون تتصدقون تصدقو على ناس محتاجين و تعرفون إنهم محتاجين مثل اللي موجودين في هذا الرابط 🙁 http://abunawaf.com/%D8%B5%D9%88%D8%B1-%D8%8C-%D8%B9%D8%A7%D8%A6%D9%84%D8%A9-%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%B9%D9%8A%D8%B4-%D9%85%D8%A3%D8%B3%D8%A7%D8%A9/ أو عن طريق اللي موجودين في الحي تبعكم و تكون عارف حالتهم أو عن طري الهيئات الأسلامية المعروفة و إذا الشحات كان شاب يا أخي أعطيه في الكلام و قوله إنه هو يمديه يشتغل أحسن من الشحاته اللي هو يسويه و أن عنده قدرة على العمل أحسن من غيره بالنسبة للي عندهم تقارير طبية إذا أمداك تروح للمستشفى و تتأكد أو أقلها تقوله يلا نروح سوى تشوف هو صادق و إلا لا أما اللي يقولك أنا مسافر و توني جاي و غلقت فلوسي أو ودي أسافر و منقطع

  8. مدري أضحك أو أصيح فعلآ شر البلية مايضحك إذا كانوا بهالطريقه ,, أنا عني كل ماجاني أحد أعطي مهمآ كان لو بضع ريالات 🙁 عسى أن تكون بموازين حسناتنا هذا حنا اللي نبيه ,, لاهنت أخوي ,,

  9. الولد اللى بالمحطة قالك ابي عشرة ريال ولا عطيته تراها عشرة ريال واكيد انه يبيها يمكن بخاطرة شيبس وبايسن وجالكسي مو اكل من مطعم .. المهم جزاك الله خير ..

  10. والله يا كثرهم وتلقاهم عند البنوك والصرفات والمجمعات وعند الاشارت B انا صار معي موقفين كل واحد اغرب من الثاني الأول حنا متعودين انا الشحاده للحريم تخيل وانا واقفه بالسوق انا واختي جانا ولد كاشخ وعلى سنقه عشره وقاعد يتكلم بصوت عالي وبسرعه وما ادري شنو يقول على بالي من الهيئه اثريه يشحد صراحه خفت وهجيت من المحل وعلى فكره المحل كان فيه رجال لا كنه ما وقف الا عندنا يعني عشان بنات نبي نصدق و نرحمه الموقف الثاني : كنت انا وامي بالسوق عند محل ابو عشره وجتنا مره وقعدت تشكى المهم عطيناه فلوس بعد ما راحت قالنا الهندي حق المحل : المره هاذي كل يوم تجي تشحد هنا ومره شاف ولدها جاها يهاوشها يقولها ليش تشحدين وانتي عندك فلوس فشلتينا ومن هالكلام وقعد يضحك علينا الهندي انا صدقناها وعطيناها …

  11. اذا انتهينا عن حماقتنا انتهوا عن استغفالنا صحيح اننا نشفق عليهم احيانا .. لكن في كثير من الاوقات.. (( الكتاب واضح من عنوانه)) ويجب ان لا نسمح بالاستغلال

  12. جزاك الله خير ,, ان شاء الله ربي يكتب لك فيها الاجر ,, لكن فعلا اللعب ع العقول كااثر بقووه و الشحاذين كل مالهم يبجحـون بالطلب ! فعليا .. احس و اظن ان اللي فعلا محتاجين يتعففون عن السؤال .. فيه كثير أماكن وجمعيات خيريه تعطيهم .. 🙂 بالنسبه لموقفك اللي بأبو ظبي .. حصل لي موقف مشابه بدبي .. سعوديات و يبغون قيمة تاكسي توصل لأبو ظبي ! والسبب ان خلصت فلوسهم ويحتاجون لمن يرجعهم .. و ع قولتهم .. من اهل بلدنا فضلنا نسأل ولا نسأل الغرباء و بنرجع لكم لما نرجع ;s وهك على عقولنا 🙁 .. الله يستر منهم ويكفينا شرهم

  13. المفروض ماتعطون الناس الي كذا لان اكثرهم نصابين والولد الي طلب عشرة ريال اكيد انه شحاذ لو فعلا جوعان دخل المطعم مع الرجال , الجوعان يبي شي اساسي مو ياكل شيبس ومدري ايش والرجال بما انه عزمه ماراح يقصر معه ., واي بنت توقفك بالشارع وبكامل زينتها نصيحه مني لاتوقف لان يمكن تتبلى عليك .,

  14. .. قصص كثيرة وحكايات متعددة ومواقف لا تحصى لمثل هذه المواقف .. (( الحل )) عدم التعاون معهم وإرشادهم إلى الجمعيات أو توفير مجالات عمل .. شكرا لك على هذا السرد .. .. لككككككككككن لماذا تقدم لهم النقود وتقول لا أعلم لماذا مددت لهم !!!!! .

  15. للسائل حق ولو جاء على فرس لا ترد أحد .. لكن عطاياك خلها ريال أو ريالين شي ينفع المحتاج ولا يضرك تخيل لو جاك كل يوم شحاذ واعطيته ريال أو ريالين بآخر الشهر تكون دفعت 60 ريال على الأكثر قارن الستين ريال براتبك الشهري .. بصراحة ولا شي وأحب الأعمال أدومها وإن قل مره كنت طالع من المسجد ويمسكني رجال بالثلاثين من عمره وبدا الموال المعروف : أنا قدر الله علي … الخ ما خليته يكمل وعطيته خمسة ريالات قال لي : انا ماني شحاذ تعطيني خمسه مديت يدي له وقلت المحتاج فعلا ما يقعد يتشرط والقليل مع القليل كثير وإذا ماهي عاجبتك هاتها وفي نيتي أخذها لو رفضها لكنه تبسم واخذها

  16. كثير من المواقف تحصل لكن تحرج فيه واحد احصله دايم عند المحطات صاحب مرسيدس كحلي موديل 90 اماراتي يدعي من الامارات ومقطوع المصروف ويبي يرجع سألني واعطيته المقسوم ولما سألت الشباب وذكرت القصه قالوا انه يماني وهو وزوجته على الحال والوصف شباب صغار

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شحاذ بكامل الأناقة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول