شابة بحالة نادرة تجعلها تستيقظ ساعتين فقط يوميًا


شابة نائمة

يُعرف عن المراهقين ميلهم للسهر طويلاً، لكن بالنسبة للشابة “بيث جودير” البالغة من العمر 20 عامًا هذا الأمر مستحيل، فهي تعاني من حالة نادرة تجعلها تنام إلى ما يصل 22 ساعة يوميًا.

“بيث” التي تعرف بإسم ” الأميرة النائمة”، شابة تعاني من متلازمة كلاين ليفين منذ كان عمرها 16 عامًا. وتعرف هذه الحالة على أنها اضطراب عصبي، يجعل المصاب ينام لفترات طويلة، إضافة إلى الإفراط بتناول الطعام. ويعتقد أنه يوجد فقط حوالي 1,000 شخص في العالم، يعانون من هذا الاضطراب 70% منهم من الذكور. لكن أسباب هذه الحالة غير واضحة كما لا يوجد لها علاج.

لقاء مع حالة نادرة

وقد أوضحت الشابة من خلال لقاء تلفزيوني بأنها قضت نصف حياتها في السرير، كما أنها لن تستطيع العيش بشكل طبيعي كالأخرين، من حيث الدراسة في الجامعة والحصول على وظيفة، فحياتها متوقفة بسبب هذا الاضطراب. كذلك أضافت بأنها تكون مشوشة عند استيقاظها، وغير قادرة على معرفة الفرق بين الواقع والأحلام.

حالة نادرة

وقد أوضحت والدة الشابة التي تركت عملها لرعاية ابنتها، أن عند استيقاظ “بيث” فهي إما تجلس على سريرها، أو تشاهد التلفاز وتبقى في حالة خمول. وعلى الرغم من عدم وجود علاج للحالة، إلا أن دعم الأسرة قد يؤثر بشكل إيجابي على المرضى. وأفاد الأطباء بأن تلك الحالة تنتهي بعد 10-15 سنة.

“بيث” تريد أن تكون قادرة على تحقيق شيء مفيد لها ولمجتمعها، لكن حالتها تمنعها من تحقيق ذلك، لذلك أجرت مقابلة تلفزيونية لمحاولة رفع الوعي حول مرضها النادر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شابة بحالة نادرة تجعلها تستيقظ ساعتين فقط يوميًا

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول