رحلتي إلى الجنوب (6) صور ومعلومات


{ بسم الله الرحمن الرحيم }
الـحَـمْـدُ لِلّه وَحْـدَهُ والْـصََّـلَاةُ والـسّـلَامُ عَـلَـىْ مَـنْ لَا نَبـِـيًّ بـَعْـدَهُ وعَـلَـىْ آَلِـهِ وصَـحْـبـَه … وبـَعْـد:-

رحلتي إلى الجنوب (6) (ربوع أبها ، سد تندحة ، وادي صلب )

مرحباً وأهلاً بكم في الجزء الثاني من الرحلة الجنوبية الثانية .. وهي الجزء السادس من مواضيع رحلات الجنوب … و يرجى الرجوع للجزء السابق لأن السرد متواصل … الموضوع السابق على الرابط :
رحلتي إلى الجنوب (5) (آبار سجا ، سد بيشة ، وادي عياء )

بعد جولة في وادي عياء الجميل عدنا أدراجنا نحو وادي ابن هشبل … وكان لابد لنا من وقفة في ربوع أبها وما حولها من أماكن باردة ومعتدلة الأجواء جميلة لا تخفى على الكثيرين ممن يزور أبها وربوعها … مبيتنا كان في طريق السودة الصاعد … وفي اليوم التالي قمنا بزيارة عدد من المناطق القريبة … بدايةً بسد عشران الواقع على دائري السودة طبب …

المياه في السد قليلة جداً خلاف سنوات مضت … لذا تركنا المكان وتوجهنا لمكان آخر … ويوجد في السودة وطريق باحة ربيعة ودائري السودة ومنها طريق طبب وما حولها أماكن جميلة وعديدة … مررنا بقمة الخزن وهي تقارب قمة السودة … وإن كانت الأشجار الكبيرة فيها ذات الظل الجيد محدودة …

مكان آخر في السودة وهو القريب من منتزه العوائل المعروف .. البعض يسمى المكان : المحولات لوجود محولات كهرباء كبيرة في طرفه …

جلستنا ذاك اليوم كان في نفس المكان … ويوجد سد و وادي فيه مياه تنحدر للأسفل ويأتي البعض للتمشية فيه …

توجهنا بعد ذلك لرؤية معلم في المنطقة :

سد تندحة

إحداثية السد
18.18.297
042.52.489
الارتفاع
2055 م

سد تندحة …

صورة للسد والماء من مرتفع في الطريق يسبق المكان …

يميز منطقة ما قبل السد وجود عدد من الهضاب أو الجبال الصغيرة وكذا الحجارة الكبيرة داخل المياه مما يعطي منظراً بديعاً …

المنطقة معتدلة الأجواء ومن الجميل القدوم لها أول أو آخر النهار وتكون فيها جلسة قهوة خفيفة بالقرب من المياه …

من الملاحظ وجود لون أخضر في أطراف المياه وانعدام الحشرات أو الباعوض الصغيرة … ولعل اللون ناتج من مادة معينة توضع في المياه لهذا الغرض أو نحوه …

أكملنا جولتنا في المنطقة … استوقف الأخوة منظر ماعز المنطقة والذي تشبه الوعول الجبلية …

منطقة أحد رفيدة و المربع وما حولها من أماكن التنزه المعروفة … وهي أقل ارتفاعاً من السودة والأشجار تكون من الطلح والسدر ونحوها … ومن تلك الأماكن عقالة على طريق الفرعاء الواديين … ومنطقة المربع وعنقرة وما حولها من قرى صغيرة ومزارع جميلة … هذه روضة صغيرة مررنا بها …

أخذنا جولة في المنطقة الواقعة بين أحد رفيدة و الحبلة وتمنية والجرة … الطرق المتفرعة الصغيرة تمر بالقرى والمباني الحجرية القديمة والمزراع والمدرجات الزراعية …

شجرة صبار ( برشومي ) التي تشتهر بها المنطقة …

هذه المنطقة يميزها وجود الحواف والهضاب المرتفعة وكذا الأودية والشعاب الصغيرة …

منظر من منطقة آل لوط ويوجد عدد من القصبات أو الأبراج التي تكون للمراقبة قديماً ويكون الإنذار – عند وجود خطر – متتابعاً منها .. حيث تجعل بينها مسافة وتكون ظاهرة لبعضها ويسري الخبر في المنطقة بسرعة بالإشارة …

منزل على الطريقة الجنوبية أنشأ قديماً وما زال مأهولاً … ويوجد الكثير منها مما جعل للمنطقة طابعاً خاصاً …

في قرية تمنية ( جنوب شرق أبها ) يوجد وادي جميل مررنا به وكان لنا فيه وقتاً جميلاً … يسمى :

وادي وجبل صلب

إحداثي الوادي
18.00.319
42.46.690
الارتفاع
2490 م
النزول إلى الوادي
18.00.229
042.47.103

في تمنية يوجد جبل صلب وينحدر منه وادي جميل … يميز المنطقة طبيعة الصخور وألوانها … وكذا وجود الخضرة والمياه التي تبقى فترةً بعد الأمطار …

بعض جهات الوادي تكون فيها أشجار متشابكة وفسحة بينها لمريد الجلوس …

مكان من هذه الأماكن الني تكون أرضها بطحاء بيضاء …

منطقة في أعلى الوادي كان فيها بقية ماء إثر مطر .. صادفنا عندها بعض الأخوة من الرس …

لوحة قد تعطي تصوراً لطرف من الوادي …

على جنبات الوادي توجد مساكن مأهولة …

في منتصف المسافة بين الطريق العام وبين أسفل الوادي توجد مناطق فسيحة تصلح للجلوس والسيارة تصل لها بكل سهولة …

بيت قديم تهدّم أكثره وبقي شاهداً على تراث المنطقة و طريقة بناء المنازل في الزمن السابق …

منظر من مرتفع لأسفل الوادي ويلاحظ كثافة الأشجار في الأسفل …

قصبة قديمة – كما تسمى – في وسط مدرجات زراعية على سفح الجبل …

استفيد من معظم الوادي وجنباته القريبة بالزراعة والمدرجات … و يوجد عدد من المباني و الحجارة المكومة التي كانت مبنى قائم …

مزرعة صغيرة على حافة الوادي …

أخذ الأخوة بجولة جميلة في الوادي وعلى جنباته …

صورة عامة للوادي ولم يتسنى لي النزول لأسفل الوادي ومشاهدة الأشجار الكثيفة والبطحاء البيضاء النظيفة والمياه الجارية عقب الأمطار …

نهاية وغروب يوم من أيام الرحلة …

مبيتنا ذاك اليوم كان في منطقة الحبلة الشهيرة …

الحبلة منطقة فسيحة وتكاد تكون مستوية والأشجار الكبيرة فيها محدودة … أرضها حمراء والميزة الأكبر فيها وجود الحواف الصخرية المطلة على شعيب الخنق الكبير …

في المنطقة عدد من الجهات المنتهية بحاقة صخرية و وادي سحيق …

عند الحافة تكون واقفاً على ارتفاع يتجاوز 2300 م وتشاهد قعر الوادي التي يقارب 1300 م فقط …

صورة تبين حواف المطل وأرض الحبلة المستوية كيف تنتهي ! … ويشاهد في الأقصى مباني القرية …

صورة بانورامية بسيطة لأحد جهات الحبلة نختتم بها هذا الجزء …

هنا ينتهي الجزء الثاني من هذه الرحلة وهو الجزء السادس من رحلات الجنوب … أرجو أنكم وجدتم فيه ما يمتعكم ويفيدكم … انتظروا الجزء الأخير – بإذن الله – من رحلة الجنوب الثانية … أسعد بتعليقاتكم و استفساراتكم … لكم مني أجمل وأرق تحية … أخوكم :

مـــدونـــتـــي

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،


تعليقات 17

  1. الله يعطيك العافيه يالغالي والله الصراحه شوقتنا نشوف هالمناظر قدامنا وماقصرت وبانتظار الأجزاء القادمه وتقبل تحياتي يارسلان

  2. الأخوة الكرام : أبا عمر … Mersal … الغالي أبا معاذ : همام … doudou … وائل بن سعد … الدانة … كونان … مرحباً وأهلاً بكم … وألف شكراً لكم على التفضل بالمرور والتعليق والتشجيع لأخيكم … شاكر لكم ومقدر … بورك فيكم …

  3. انا وراك يابو عبدالرحمن وين ما تروح صور رائعة من شخص اروع ياشيخ ما ادري من وين تلقط هالصور الرائعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

رحلتي إلى الجنوب (6) صور ومعلومات

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول