رائدان روسيان يغادران المحطة الفضائية بحثا عن جرثومة


اضطر رائدا الفضاء الروسيان ألكسندر ميسوركين وفيودور يورتشيخين يوم 22 أغسطس/آب إلى مغادرة المحطة الفضائية الدولية بغية فحص جسم المحطة بحثا عن جرثومة يمكن أن تتلف سطحها. ويجري العلماء بحوثا في هذا المجال على مدى 20 عاما، وتمكنت الوكالة الفضائية الروسية خلال هذه الفترة من الكشف عما يزيد عن مليون عينة لجراثيم ضارة قادرة على تخريب المعادن والمواد البلاستيكية. ويقول الخبراء إن عمر هذه الكائنات يمكن أن تعيش من 20 إلى 30 دقيقة، لكن هذا يكفي لنمو الجرثومة وتكاثرها وكي تأكل شيئا معدنيا وتموت، وبحسب العلماء فإن 10 أعوام على تحليق المحطة تشهد تبدّل 200 ألف جيل للجراثيم.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

رائدان روسيان يغادران المحطة الفضائية بحثا عن جرثومة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول